ما هي فوائد الفراولة للحامل؟ وهل تناولها آمن؟

ما هي فوائد الفراولة للحامل؟ وهل تناولها آمن؟
ما هي فوائد الفراولة للحامل؟ وهل تناولها آمن؟

ما هي فوائد الفراولة للحامل؟

لتناول الفراولة أثناء الحمل فوائد عديدة، يمكن بيانها بشيءٍ من التفصيل كما يأتي:


تزويد الحامل بالعناصر الغذائية المفيدة

تُعد الفراولة من الفاكهة الغنية بالعديد من العناصر الغذائية المفيدة مثل:[١][٢]

  • الكربوهيدرات: التي تزود الحامل بالطاقة، كما أنّها تعبر من خلال المشيمة إلى الجنين فتساعد أيضًا في تغذيته.
  • فيتامين ج: يُساعد فيتامين ج في تحسين امتصاص الحديد، كما يساعد في نمو الجنين، ومن أشهر الخضار والفاكهة الأخرى التي تمد جسم الحامل بفيتامين ج الفلفل الأخضر والبرتقال والبروكلي.
  • حمض الفوليك.
  • الألياف.


التخفيف من الإمساك

تُعتبر الفراولة كما ذكرنا سابقًا مصدر غنيّ بالألياف؛ مما يجعلها مفيدة فيتخفيف الإمساك عند الحامل وتزويدها بالفيتامينات ومضادات الأكسدة، لذا تُنصح الحامل التي تعاني من الإمساك بتناول الفراولة وأنواع الخضار والفاكهة الغنية بالألياف كالجزر، والتفاح، والموز، والتين.[٣]


الحفاظ على صحة القلب

يمكن لتناول الفراولة أن يساعد في الحفاظ على صحة القلب خلال فترة الحمل، والتقليل من فرص الإصابة بالمشاكل المتعلقة بصحة القلب، لما تحتويه من عناصر معينة تخفض مستوى الكوليسترول الضار في الجسم، وتقلل اللويحات (بالإنجليزية: Plaques) في الشرايين.[٤]


تقوية البصر

تحتوي الفراولة على نسب عالية من فيتامين أ الذي يقوي قرنية وشبكية العين، ممّا يساعد في حماية البصر، وتقليل فرص الإصابة بالساد (بالإنجليزية: Cataract) والعمى المرتبط بتقدم السن.[٤]


تقوية جهاز المناعة

كما ذُكر سابقًا أنّ الفراولة تحتوي على نسب عالية من فيتامين ج، وهو فيتامين له دور في تقوية الجهاز المناعي، وقد يُساعد ذلك في حماية الجسم من خطر الإصابة بأنواع العدوى المختلفة.[٤]


تقليل آثار التقدم بالسن

تحمي الفراولة الجسم من الشيخوخة وتجعلها تحت السيطرة، وذلك لاحتوائها على عناصر غذائية مختلفة تصلح التلف والأضرار التي تسببها السموم الموجودة في الجسم والتي تسرع عملية الشيخوخة.[٤]


وصفات الفراولة للحامل

يمكن تناول الفراولة خلال الحمل بطرق مختلفة، إلّا أنّ عمل العصائر منها يُعد أفضل طريقة لتناولها حيث يمكن الحصول على وصفات لذيذة وسريعة التحضير في المنزل، ونبين فيما يأتي بعض وصفات الفراولة وطرق تحضيرها بشيءٍ من التفصيل:[٤]

عصير الموز مع الفراولة

يُعد هذا عصير الموز مع الفراولة خيارًا جيدًا لأخذه مع الفطور حيث أنّه يمد الجسم بالطاقة، ويمكن تحضيره كما يأتي:[٤]المكونات:

  • نصف كوب من لبن الفانيلا.
  • نصف كوب من الشوفان.
  • نصف كوب من حليب اللوز.
  • حبة موز.
  • كوب من الفراولة.

طريقة التحضير:

  1. تُخلط جميع المكونات معًا حتى يصبح الخليط سلس القوام.
  2. يُضاف مزيد من الحليب في حال الرغبة بقوام أخف.
  3. تضاف بعض شرائح الفراولة أو مكعبات الثلج في حال الرغبة بتناوله باردًا.


عصير الكيوي مع الفراولة

يتميز هذا العصير بنكهته المنعشة بالإضافة إلى قيمته الغذائية، ويمكن تحضير عصير الكيوي مع الفراولة باتباع الخطوات الآتية:[٤]المكونات:

  • ملعقة صغيرة من عصير الليمون.
  • كوب من الحليب.
  • نصف كوب من الكيوي المقطع.
  • كوب من الفراولة المقطعة.

طريقة التحضير:

  1. تُخلط جميع المكونات معًا حتى يتكون خليط سلس القوام.
  2. يمكن تعديل كثافة الخليط بإضافة الحليب.
  3. تضاف بعض شرائح الفراولة أو مكعبات الثلج في حال الرغبة بتناوله باردًا.


هل تناول الفراولة آمن للحامل؟

يُعدّ تناول المرأة الحامل للفراولة الطازجة والنظيفة آمنًا في حال استهلاكها بكميات معتدلة، ويُشار إلى أهمية غسل الفراولة قبل أكلها لإزالة السموم أو الكائنات الحية الدقيقة التي قد لا تكون آمنة للحامل،[٥] ومن المهم مراعاة ما يأتي عند تناول الحامل للفراولة:


نصائح عند تناول الفراولة

كما ذكرنا سابقًا فإنّه من المهم التأكد من نظافة الفراولة والفاكهة بشكل عام قبل أكلها، ولا بد من التنويه إلى أنّ لذلك أهمية خاصة عند تناول الفاكهة والخضراوات من قبل الحوامل إذ يُخشى إصابتهنّ بداء المقوسات (بالإنجليزية: Toxoplasmosis) الذي يسببه المقوسة الغوندية (بالإنجليزية: Toxoplasma gondii) وهو كائن طفيلي قد يوجد في الفاكهة والخضراوات غير المغسولة، ويُعد ضارًّا بشكلٍ خاصّ للحوامل وأجنتهنّ، ونبين فيما يأتي أهم النصائح لتناول الفاكهة والخضراوات ومن بينها الفراولة بشكل آمن:[٦][٥]

  • غسل الفاكهة والخضراوات تحت الماء الجاري قبل تحضيرها وأكلها.
  • تجنب استخدام المنظفات والصابون عند غسل الفاكهة والخضراوات.
  • استخدام فرشاة صغيرة لإزالة الأوساخ الخارجية كخطوة إضافية.
  • إزالة الأجزاء المتضررة من الفاكهة إذ قد للبكتيريا أن تعيش وتتكاثر في هذه الأجزاء.


الكميات الموصى بها من الفراولة للحامل

تُنصح المرأة الحامل بتناول الفواكه بما فيها الفروالة سواء كانت طازجة أو مجمدة أو معلبة أو مجففة، وبما لا يقل عن خمس حصص يوميًا وتنويعها قدر الإمكان، وذلك لما تحتويه من عناصر غذائية تمدّ جسم المرأة الحامل بالغذاء اللازم، وتدعم نمو وتطور الجنين، وتقلل خطر إصابته بأمراض وعيوب معينة، وبشكلٍ عام فإنّ حصة الفاكهة تُقدّر بكوب من الفاكهة المقطعة، أو حبة واحدة من الفاكهة التي لا يزيد حجمها عن حجم كرة التنس.[٧]


ملخص

يمكن القول أنّ الفراولة من الفاكهة آمنة الاستخدام أثناء الحمل، إذ تم استخدامها ضمن الكميات الموصى بها يوميًا، وفي الحقيقة تمتاز الفراولة باحتوائها على العديد من العناصر الغذائية المهمة التي تُساعد في الحفاظ على صحة القلب والعيون والمناعة للسيدة الحامل.


المراجع

  1. Annette McDermott (5/10/2020), "7 Nutritious Fruits You’ll Want to Eat During Pregnancy", Healthline, Retrieved 15/6/2021. Edited.
  2. "10 foods to eat and avoid during pregnancy", ucdavis, 20/9/2019, Retrieved 15/6/2021. Edited.
  3. Annamarya Scaccia (8/9/2015), "5 Safe Remedies for Constipation in Pregnancy", Healthline, Retrieved 15/6/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ Aliya Khan (10/8/2018), "Eating Strawberries During Pregnancy – Is it Safe?", FirstCry, Retrieved 15/6/2021. Edited.
  5. ^ أ ب Shikha Thakur (8/6/2021), "Is It Safe To Eat Strawberry During Pregnancy?", Mom Junction, Retrieved 15/6/2021. Edited.
  6. "Fruits, Veggies and Juices from Food Safety for Moms to Be", FDA, Retrieved 15/6/2021. Edited.
  7. Bethany Cadman (6/1/2020), "Which fruits should you eat during pregnancy?", Medical News Today, Retrieved 15/6/2021. Edited.

62 مشاهدة