مستحضرات التجميل والسرطان: هل هناك علاقة مثبتة؟

مستحضرات التجميل والسرطان: هل هناك علاقة مثبتة؟
مستحضرات التجميل والسرطان: هل هناك علاقة مثبتة؟

هل تسبب مستحضرات التجميل الإصابة بالسرطان؟

لا يمكن الإجابة عن هذا السؤال ببساطة واختصار؛ إذ إنّ المواد المُستخدمة في مستحضرات التجميل لم يُدرس أمانها جميعًا بمعنى أنّ الأبحاث القائمة حولها كانت قليلة أو معدومة، وحتى الأبحاث التي درست تأثير مكونات مستحضرات التجميل تناولت المادة بتراكيز مختلفة أو ربما بطريقة استخدام مختلفة.[١]

بوضوح أكثر إنّ بعض المواد المستخدمة في المستحضرات التجميلية قد تكون مسرطنة بالعموم، ولكنّ تراكيزها المنخفضة واستخدامها الموضعي (بتطبيقها على البشرة فقط ولفترة قصيرة وبكميات قليلة) لا يُسبب السرطان في الغالب.[١]

هل فعلًا مكونات مستحضرات التجميل مسرطنة؟

نبين فيما يأتي أهم المركبات الخطرة في مستحضرات التجميل:

الفورمالديهايد Formaldehyde

يتوفر الفورمالدهايد في معظم منتجات تمليس الشعر التي تحتوي على الكيراتين، بالإضافة إلى أنه يستخدم كمادة حافظة للعديد من المستحضرات مثل طلاء الأظافر، وظلال العيون، والماسكرا، والشامبو بهدف منع نمو البكتيريا بها.[٢]

ومن الجدير بالذكر أنّ الفورمالديهايد من المواد التي اختلف على تصنيفها من قِبل المنظمات الصحية، إذ تمّ تصنيفها على أنّها مادة مسرطنة من قِبل بعض المنظمات، والبعض الآخر صنفها كمادة محتمل أن تسبب السرطان، وقد أوصت المفوضية الأوروبية بإمكانية استخدامها في تصنيع مستحضرات التجميل بشرط ألاّ يتجاوز تركيزها 5% من المنتج.[٢]

فيناسيتين Phenacetin

استخدم الفيناسيتين قديمًا كدواء لتسكين الألم وخفض الحرارة، حتى تم حظر استخدامه في عام 1983 كونه مادة مسرطنة، وعلى الرغم من أنّ الفيناسيتين لم يعد يستخدم كدواء، إلا أنه يوجد ببعض منتجات سحب لون الشعر وكريمات إزالة الشعر،[٢]وغالبًا ما تكون التراكيز الموجودة في مستحضرات التجميل قليلة جدًا لا تُسبب السرطان في الغالب.[١]

قطران الفحم Coal Tar

يُستخدم قطران الفحم في تصنيع صبغات الشعر، والشامبو، ومستحضرات ضد قشرة الشعر،[٢] وتم تصنيفه كأحد المواد المسببة للسرطان في حال التعرض له بشكل مباشر ولتراكيز عالية جدًا،[٣]وغالبًا ما تكون التراكيز الموجودة في مستحضرات التجميل قليلة جدًا بحيث لا تُسبب السرطان.[١]

بنزين Benzene

تم تصنيف البنزين كأحد المواد المسرطنة، إلّا أن التراكيز المستخدمة من مادة البنزين في تصنيع مستحضرات التجميل كبلسم الشعر، ومنتجات تصفيف الشعر،[٢]قليلة جدًا ولا تُسبب السرطان في الغالب، إلّا أنّ التعرض المباشر والمطول لمادة البنزين بتراكيز عالية يرتبط بالإصابة بالسرطان،[٤] كسرطان القولون وفقًا لدراسة سريرية نشرت في مجلة عام (Cancer Epidemiology) عام 2018.[٥]

الزيوت المعدنية Mineral oil

تحتوي الزيوت المعدنية على كمية كبيرة من الهيدروكربونات العطرية متعددة الحلقات (PAHs)، لذلك تم تصنيفها كإحدى المواد المسرطنة في حال التعرض المباشر وبتراكيز عالية جدًا على خلاف التراكيز الموجودة في مستحضرات التجميل، ومن الجدير بالذكر أنّ الزيوت المعدنية تدخل في تصنيع العديد من المستحضرات التجميلية مثل ظلال العيون، ومرطبات البشرة والشفاه، وأحمر الشفاه، وبلسم الشعر، وصبغات الشعر وغيرها.[٢]

تالك Talc

يُعدّ التالك بحد ذاته مادة آمنة، ويدخل في تصنيع بعض مستحضرات التجميل مثل أحمر الخدود وظلال العيون بسبب قدرته على امتصاص الرطوبة ومنع تكتل المكياج، إلا أنّ مادة التالك قد تتلوث أثناء استخراجها بمادة الأسبستوس المسرطنة، ونتيجةً لذلك تصبح مادة التالك خطرًا على الصحة.[٦]

تريكلوسان Triclosan

تستخدم مادة التريكلوسان لمنع نمو البكتيريا في مستحضرات التجميل المختلفة مثل غسول الجسم، ومعجون الأسنان، وصابون الجسم المطهر، لكنها مادة ضارة قد يُسبب استخدامها بكمياتٍ كبيرة ولمدة طويلة إلى زيادة خطر الإصابة بسرطان الجلد، مما جعل بعض الشركات تحظر استخدامها في منتجاتها.[٦]

رصاص Lead

تحتوي العديد من مستحضرات تجميل العيون وأهمها الكحل على عنصر الرصاص بكمية كبيرة، وهو من المعادن الثقيلة التي يحذر استخدامها لما له من آثار سلبية خطيرة،[٢] فقد تم تصنيفه على أنّه أحد المواد المسرطنة في حال التعرض له بكميات كبيرة ولمدة طويلة.[٧]

سيليكا silica

تُعدّ مادة السيليكا من المواد المسرطنة في حال استنشاقها أثناء تطبيق مستحضرات التجميل التي تحتوي عليها، مثل:[٢]

  • أحمر الشفاه.
  • ظلال العيون.
  • كريم الأساس.
  • كريمات واقي الشمس.
  • الشامبو.
  • اللوشن.

فثالات Phthalates

تُعدّ مادة الفثالات أحد المواد المسرطنة، إذ تؤثر في مستوى الهرمونات خاصة هرمون الإستروجين، وقد ارتبط استخدامها بكميات كبيرة ولمدة زمنية طويلة بزيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي.[٦]

وتُستخدم مادة فثالات بشكل شائع لتحضير مستحضرات التجميل التالية:[٦]

  • طلاء الأظافر.
  • بخاخات الشعر.
  • عطور.

بارابين Parabens

تُستخدم مادة البارابين كمادة حافظة في العديد من مستحضرات التجميل، وهي مادة ضارة يحتمل كونها مسرطنة، إذ يشار إلى أنّ استخدامها بكميات كبيرة يرتبط بزيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي نظرًا لدورها الشبيه بهرمون الإستروجين، ولكن ما زلنا بحاجة لإجراء مزيد من الدراسات لإثبات ذلك.[٦]

راعي الأمور الآتية عند شراء مستحضرات التجميل

يجب مراعاة بعض الأمور عند شراء مستحضرات التجميل للوقاية من أضرارها قدر الإمكان، وفيما يأتي بيان أبرزها:

  • استخدام أقل عدد ممكن من مستحضرات التجميل.[٦]
  • اختيار الأنواع التي تحتوي على عدد مكونات قليل مقارنةً بغيرها.[٦]
  • قراءة قائمة مكونات مستحضرات التجميل والبحث عنها في المصادر الموثوقة، وعدم استخدام المستحضرات التي تحتوي على مواد مسرطنة.[٨]
  • استخدام مستحضرات التجميل التي يمكن تحضير مقشرات الجسم بالمنزل من المواد الطبيعية.[٦]
  • الانتباه إلى أن المستحضرات التي يكتب عليها منتجات طبيعية أو عضوية أو نقية قد تكون غير ذلك، إذ قد تكون هذه الكلمات مجرد ادعاءات كاذبة نظرًا لعدم وجود قوانين تتحقق من صحة هذه الادعاءات.[٨]
  • استخدام المنتجات الحاصلة على شهادات موثقة تؤكد أنها لا تحتوي على مواد سامة.[٦]

ملخص المقال

تتوفر مستحضرات التجميل في الأسواق بأشكال عديدة ومتنوعة، ويجدر التنويه إلى ضرورة الاطلاع على مكونات المنتجات التي يتم استخدامها، إذ قد تحتوي بعض المستحضرات على مواد مسرطنة أو سامة، إلّا أنها تُستخدم بتراكيز قليلة ولفترة زمنية قصيرة لا تُسبب السرطان في الغالب، ومن أشهر هذه المركبات الرصاص، والتالك، والفورامالدهايد، وغيرها.

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "Cosmetics", cancer, Retrieved 9/6/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ د " CARCINOGENS IN COSMETICS ", safecosmetics, Retrieved 9/6/2021. Edited.
  3. "Coal Tar and Coal-Tar Pitch", cancer, Retrieved 18/11/2021. Edited.
  4. "Benzene and Cancer Risk", cancer, Retrieved 18/11/2021. Edited.
  5. "Benzene exposure at workplace and risk of colorectal cancer in four Nordic countries", sciencedirect, Retrieved 18/11/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ Beth Sissons (16/12/2019), "?Are some makeup ingredients toxic", medicalnewstoday, Retrieved 9/6/2021. Edited.
  7. "Lead - ToxFAQs™", cdc, Retrieved 18/11/2021. Edited.
  8. ^ أ ب "Personal Care Product Tips", bcpp, Retrieved 9/6/2021. Edited.

فيديو ذو صلة :

106 مشاهدة