نزيف السن بعد الخلع

نزيف السن بعد الخلع
نزيف السن بعد الخلع

خلع الأسنان

يُعرَف خلع الأسنان أنّه إزالة الضّرس لسببٍ ما، ويُعدّ خلع الأسنان ظاهرةً شائعةً نسبيًا لدى البالغين، وتوجد العديد من الأسباب التي تستلزم إزالة الأضراس، مثل: التهاب السّن أو تسوّسها الشّديد، وبعض أمراض اللثة، وحدوث تلفٍ في السّن نتيجة إصابةٍ ما، ويُضاف إلى هذه الأسباب أيضًا إزالة الأسنان بهدف العلاج الكيميائي، أو في حالة نقل الأعضاء، إذ قد يُزال ضرس بهدف الحفاظ على صحّة الفم، ويُجري عملية إزالة الأسنان طبيب مختصّ أو جرّاح فم، وتُعدّ عملية إزالة الأسنان أمرًا بسيطًا، إلّا أنّ الأسنان المكسورة وغير الظّاهرة تحتاج في العادة إلى إجراء جراحي.[١][٢]


نزيف السن بعد الخلع

ممّا يجدر معرفته أنّه يوجد نزيف بسيط يَحدث دائمًا بعد إزالة الأسنان، وقد يستمرّ لمدة يومٍ بعد الخلع، ويُصاب البعض بالهلع نتيجة كمية الدم التي تنزف، لكن في الحقيقة يختلط الدم النّازف مع اللُعاب، ممّا يظهر كأنّ النّزيف شديدًا، لكن في حالة ملاحظة نزيف يجب القيام بما يأتي:[٣]

  • تجنّب غسل الفم بالماء.
  • الضّغط على مكان خلع السن بوساطة قطعة نظيفة من القطن على الأقلّ لمدة 15 دقيقةً، ويجب التّأكد من أنّ الضّغط يقع فوق مكان الخلع وتبديل القطن كلما لزم.
  • إبقاء الرأس أعلى من مستوى القلب، وذلك لأنّ النّزيف يقلّ بانخفاض ضغط الدم، ويمكن تحقيق ذلك من خلال وضع الوسادات تحت الرأس خلال الاستلقاء عل السرير.[٤]
  • وضع كيس من الشاي مكان السن المخلوعة لمدة 30 إلى 45 دقيقةً، وعند استخدام هذه الطريقة يجب التأكّد من أنّ الكيس رطبًا، ويحتوي على الشاي الأسود، إذ إنّ الشاي الأسود يحتوي عل حمض التانيك الذي يُعدّ مخثّرًا للدم.
  • الراحة، تسلتزم عملية إزالة الأسنان الرّاحة وتجنّب النّشاط وممارسة الرياضة، إذ إنّ النشاط الزائد يعزز النّزيف ويؤخّر الشفاء.


نصائح لتخفيف نزيف السن بعد الخلع

توجد بعض النصائح التي يمكن اتباعها للتخفيف من نزيف السن بعد الخلع، ومنها ما يأتي:[١]

  • وضع كيس من الثلج على الخدّ بعد إزالة الضّرس مباشرةً؛ وذلك بهدف تقليل التورّم، ويُنصَح باستخدامه لمدة 10 دقائق في كلّ مرة.
  • تناول الأدوية التي يصفها الطبيب، بالإضافة إلى الأدوية التي لا تستلزم وصفةً طبيةً لتسكين الألم.
  • عدم استخدام قشّة الشرب أو قصبة الشرب لمدة 24 ساعةً.
  • وضع الطبيب الشاش على مكان الخلع، ويُنصَح بالشّد عليها بعد وضعها قدر الإمكان؛ وهذا لتكوين خثرة تمنع النزيف، وإبقائها لمدة أربع ساعات أو إلى حين امتلائها بالدم.
  • عدم التدخين.
  • تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون كالمعتاد مكان الخلع.
  • تناول الأطعمة الخفيفة، مثل: الزّبادي، وصودا الخبز، وصلصة التفاح.
  • إضافة نصف معلقة من الملح إلى كوبٍ من الماء الدّافئ وغسل الفم بهذا المحلول، مع الحرص على مضي 24 ساعةً من وقت خلع الضّرس.

يُشفَى مكان الخلع بعد عدّة أيام، ومن الممكن حينها العودة إلى تناول الطّعام المعتاد، وفي حال استمرّ الألم أو ظهرت أعراض التهاب، مثل: الألم الشّديد، وارتفاع في درجة الحرارة، وظهور القيح مكان خلع السّن يُفضّل زيارة الطبيب.


المراجع

  1. ^ أ ب Ana Gotter (9-2-2018), "What to Expect During a Tooth Extraction"، www.healthline.com, Retrieved 24-2-2019. Edited.
  2. Mariah Adcox (19-4-2018), "Tips for Recovering from a Tooth Extraction"، www.healthline.com, Retrieved 24-2-2109. Edited.
  3. "What to do following an extraction", www.dentalhealth.org, Retrieved 24-2-2019. Edited.
  4. "How To Stop Bleeding After A Wisdom Tooth Extraction Or Dental Implants", www.sarasotadentistry.com, Retrieved 24-2-2019. Edited.

626 مشاهدة