متى يتوقف النزيف بعد خلع الضرس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٣ ، ٢٦ نوفمبر ٢٠٢٠
متى يتوقف النزيف بعد خلع الضرس

متى يتوقف النزيف بعد خلع الضرس؟

قد يقرر طبيب الأسنان خلع الضرس، ويُعدّ خلع الضرس حلًا علاجيًا لحالات عدّة تختلف في شدتها وتشخيصها، وقد تتراوح من مجرد تسوس في الضرس إلى حالات أكثر تعقيدًا كخلع أضراس العقل ، ومن الجدير بالذّكر أنّ الإجراء المتبع للتجهيز لخلع الضرس يعتمد على عمر الشّخص، فمثلًا قد لا يحتاج البالغون إلّا لحقن المادة المخدرة موضعيًا حول الضرس، بينما قد يخضع الأطفال للتخدير العام.

ويُعدّ الاهتمام بصحة الفم والمنطقة التي تعرضت لخلع الضرس ضمن نسيج اللثة من الأمور الواجب مراعاتها، ومن العلامات التي يجب مراقبتها النّزيف الذي يتوقع حدوثه وهذا أمر طبيعي ومن الطبيعي أن يستمر من 8-12 ساعة بعد خلع الضرس، كما يوجد عدّة عوامل تتحكم بشدته سواء عوامل موضعية، أو عوامل على نطاق أوسع تتعلق بمشكلات التخثر وغيرها.[١]

في هذا المقال سنناقش أهم المعلومات التي تتعلق بمرحلة ما بعد خلع الضرس.


احذر أن تفعل الآتي إذا كنت تعاني من نزيف بعد خلع الضرس!

قد يُقدّم لك الطبيب مجموعة من الأمور التي يجب تجنُبها إذا كان الشخص يُعاني من نزيف وتورُّم بعد خلع الضرس؛ لأنّها تؤثر سلبًا على عملية تخثر الدّم مكان الجرح، ومن أهم هذه الأمور:[٢]


  • تجنب تناول أي نوع مسكنات أو أدوية دون إطلاع الطبيب مسبقًا عليها.
  • تجنُب المضمضة؛ المضمضة يُمكن أن تُثبط تجلّط الجرح مكان خلع الضرس.
  • تجنُب استِخدّام المصاصات لشرب العصائِر أو الماء؛ تُسبب المصاصة إلى زيادّة الضغط في الفم الأمر الذي يُسبب عدم التِئام الجرح.
  • تجنُب التدخين؛ وخاصّة في أول يومين من خلع الضرس وذلك بسبب زيادّة الضغط في الفم، وبالتالي التأثير على الخثرة الدّموية التي تتكون لتسد مكان الجرح.
  • تجنُب النوم دون رفع الرأس؛ النوم مستلقيًا دون رفع الرأس يُسبب في رجوع الدّم إلى الرأس الأمر الذي يبطء عملية التعافي.


كيف يمكن التخفيف من النزيف ما بعد خلع الضرس؟

يُمكن للأمور التالية من أن تُخفف من النزيف والشعور بالألم بعد خلع الضرس؛ أهمُها:[٣]

  • تناول المُسكنات الموصوفة من قِبل الطبيب وفي وقتُها المُحدّد.
  • الراحة لمُدّة 24 ساعة على الأقل والتقليل من الأنشطة اليومية المُختلفة لمُدّة يومين.
  • العض بلطف على ضمادّة الشاش التي توضع بعد الخلع للمُساعدّة في التِئام مكان خلع الضرس والتقليل من النزيف؛ ويُنصح بترك هذه الضمادّة مدّة تتراوح 3 - 4 ساعات؛ وقبل أن تُغطى الضمادّة تماماً بالدّم يتم تغييرُها.
  • يُمكن وضع أكياس الثلج على مكان الخلع -من الخارج -للتقليل من التورُّم والألم المُصاحب للخلع.
  • الاستِمرار في تنظيف الأسنان بمعجون الأسنان وخيط الأسنان؛ ولكن يُنصح في تجنُب مكان خلع الضرس؛ فتنظيف الأسنان يُساعِد على التقليل من خطر العدوى إلى الأسنان الأُخرى.
  • تناول الأطعِمة الطرية والسائلة؛ مثل: العصائِر ولبن الزبادّي خاصّة في اليوم الأول من خلع الضرس؛ ثُم إدخال الأطعِمة الصلبة بشكلٍ تدريجي.
  • بعدّ 24 ساعة من الخلع يُمكن غسل الفم بلطف شديد باستِخدّام محلول ملحي يُمكن إعدادُه بسهولة منزليًا من خِلال مزج 1/2 ملعقة من الملح مع كوب من الماء.


هل تناول أدوية معينة يعزز من نزيف الضرس بعد الخلع؟

نعم؛ يُمكن لأدوية مثل الأسبرين (Aspirin) أو الوارفارين (Warfarin) من أن تُعزز من نزيف الضرس بعدّ الخلع؛ لذا تجدّر الإشارة إلى أهمية إعلام الطبيب حول الأدوية التي يتم تناولها وما إن كان الشخص يُعاني من حالة مرضية مُعينة يُمكن أن تُسبب في استمرار النزيف إلى فترات طويلة؛ مثل الأشخاص الذين يُعانون من اضطرابات النزيف أو نقص في الصفائِح الدموية.[٤]


ماذا يجب أن أفعل إذا استمر النزيف بعد خلع الضرس؟

هُناك العديد من الأمور التي يُمكن فعلُها في المنزل في حال استمر النزيف؛ ولكن ينبغي التنبيه إلى أهمية مُراجعة الطبيب أو المُختص وعدّم تجربة أي شيء أو الاستِعاضة به عن الخطة العِلاجية الموصوفة من قبل الطبيب المُعالج للحالة؛ ومن أهم هذه الأمور؛ الأتي:[٤]

  • تجنُب المضمضة بشكلٍ قوي الأمر الذي يؤدي إلى إزالة الجلطة الدموية المُتكونة مكان خلع الضرس.
  • في حال عدّم توقُف النزيف بالشاشة الطبية يُمكن استِخدّام أكياس الشاي المبللة بالماء لإيقاف النزيف؛ والعض عليها مدة 30 دقيقة، وذلك بسبب أنّ الشاي يحتوي على حِمض التانيك (Tannic acid ) الذي من خصائصه تضييق الأوعية الدموية الأمر الذي يُساهِم في التقليل من النزيف.
  • في حال استِمرار النزيف لأكثر من نِصف ساعة حتى بعد الضغط المُستمر على مكان الخلع يجب وبشكلٍ فوري مُراجعة الطبيب؛ كمّا يجب مُراجعة الطبيب في حالات عدّيدة تابع القراءة لمعرِفتِها.


متى يجب مراجعة طبيب الأسنان؟

كمّا ذُكِر سابِقاً أنّ استِمرار النزيف لأكثر من نصف ساعة يتطلب المُعالجة الفورية؛ أمّا في حال استمرار الألم والنزيف لأكثر من 4 ساعات أيضاً وفي حال وجود الأعراض التالية أيضاً يجب مُراجعة الطبيب بشكلٍ فوري؛ وتتضمّن الأعراض الآتي:[٣]

  • الشعور بالغثيان والاستِفراغ.
  • الحُمى والقشعريرة في الجسم.
  • وجود احمرار وتورُّم يصاحبه إفرازات في المنطقة المُصابة.
  • الشعور بضيق في التنفُس يصاحبه ألم في الصدر.
  • السُعال المُستمر.
  • الشعور بألم شديد يُمكن أن إلى الأُذن.[٢]



أسئلة شائِعة عن النزيف بعد خلع الضرس

هل يُمكن أن يستمر النزيف لأيام؟

في بعض الحالات يُمكن فيها أن يستمر النزيف لأيام وهو ما يُطلق عليه النزيف الثانوي؛ ويحدُّث نتيجة فُقدان الجلطة الدموية الموجودّة مكان الخلع أو إصابة الجرح؛ لذا يُنصح في مُراجعة الطبيب الذي سيقوم بفحص الجرح وإعطاء المريض المُضادات الحيوية للقضاء على أي عدوى مُحتملة.[٤]


ماذا عن الأطفال الذين يُعانون من النزيف بعد الخلع؟

عملية التعافي للأطفال الذين يُعانون من النزيف بعد الخلع قد تكون مُشابه للطرق التعافي للبالغين؛ ولكن يُنصح الأهل دائِماً في استِشارة الطبيب ما إن كان هُناك أي قلق حول الألم والنزيف الذي يُعاني منه الطِفل.[٢]


المراجع

  1. Sumanth Kumbargere ,Nagraj,corresponding,Eachempati Prashanti, Himanshi Aggarwal (2018-03-03), "Interventions for treating post extraction bleeding", ncbi.nlm.nih, Retrieved 2020-11-22. Edited.
  2. ^ أ ب ت Jon Johnson (2019-08-22), "Tooth extraction aftercare: A how-to guide", medicalnewstoday, Retrieved 2020-11-23. Edited.
  3. ^ أ ب Alfred D. Wyatt Jr (2020-09-12), "Pulling a Tooth (Tooth Extraction)", webmd, Retrieved 2020-11-23. Edited.
  4. ^ أ ب ت "Bleeding Tooth Socket After Extraction", myhealth, Retrieved 2020-11-24. Edited.