أثر الجدري على الحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٣:٤١ ، ٢٨ أبريل ٢٠٢٠
أثر الجدري على الحامل

مرض الجدري

مرض الجدري مُعدٍ ومميت، ويظهر على هيئة طفح جلدي وبثور سوداء مملوءة بسائل غامق، ويظهر في أوقات موسمية أغلبها في فصل الشتاء وبداية الربيع، إذ لا يحدث الجدري بشكل طبيعي؛ لأنّ الفيروس الذي يسبب الجدري قد تخلص الشخص المصاب منه بفعل أخذ المطعوم، واحتُفِظَ بعينات فيروس الجدري لأغراض البحث، مما أدى إلى مخاوف من استخدام الجدري يومًا ما في شكل أحد عوامل الحرب البيولوجية، إذ لا يوجد دواء أو علاج للجدري، ويؤخذ المطعوم تجنبًا للإصابة بالجدري.[١][٢]


أثر الجدري في الحامل

النساء الحوامل معرضات لخطر حدوث مضاعفات عند أخذ المطعوم ضد الجدري، لذلك لا ينصح بأخذ المطعوم للنساء الحوامل، ويُعتقد أنّ الجدري في الحمل أشدّ منه في النساء غير الحوامل أو الرجال البالغين، وقد أظهرت بعض الأبحاث حدوث وفيات ناتجة من تشوهات خلقية بفعل التطعيم في الثلث الأول من الحمل، ومع ذلك لا يوجد دليل كافٍ من هذه الدراسات على أنّ لقاح الجدري للنساء في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل له أي تأثير ضار في الجنين النامي.[٣][٤]


أعراض الجدري

لا تظهر أية أعراض لمدة تتراوح بين سبعة و17 يومًا، ومع ذلك بمجرد انتهاء مدة الحضانة أو مرحلة تطور الفيروس تحدث أعراض شبيهة بالأنفلونزا، وهي الآتي:[٥]

  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • قشعريرة برد.
  • صداع الرأس.
  • ألم شديد في الظهر.
  • ألم بطن.
  • تقيؤ.

تختفي هذه الأعراض في غضون يومين إلى ثلاثة أيام، ثم يشعر المريض بالتحسن. ومع ذلك يظهر بعدها طفح جلدي يبدأ بالانتشار على الوجه ثم على اليدين والساعدين والجزء الرئيس من الجسم، ويكون الشخص شديد العدوى حتى يختفي الطفح الجلدي، وخلال يومين من ظهوره يتطور الطفح إلى خراجات مملوءة بالسوائل والقيح، وتفتح الخراجات ويخرج ما فيها، وتسقط قشور البثور تاركة علامات، وحتى هذا الوقت يبقى الشخص مُعدِيًا.[٥]


علاج الجدري

يوجد دواء واحد معروف يمكنه علاج الجدري، إذ وافقت الجهات المختصة على استخدام عقار تيكوفيريمات في عام 2018 م في علاج مرض الجدري في حالة ظهور أعراض الفيروس عليه، وقد عملت عقاقير سيدوفوفير أيضًا بشكل جيد في الدراسات المبكرة، ويُعدّ الحصول على اللقاح في غضون 3 إلى 4 أيام بعد الإصابة بالفيروس عاملًا قد يجعل المرض أقل حدة، أو ربما يساعد في الوقاية منه، وبالإضافة إلى ذلك تهدف الرعاية الطبية إلى تخفيف الأعراض؛ مثل: الحمى، وآلام الجسم، والسيطرة على أية أمراض أخرى يصاب بها الشخص عند ضعف الجهاز المناعي، وتساعد المضادات الحيوية في العلاج عند الإصابة بالعدوى البكتيرية أثناء الإصابة بالجدري.[٦]


لقاحات الجدري

يُعدّ اللقاح أكثر الوسائل فاعلية للوقاية من عدوى الجدري، إذ يعطى اللقاح في مدة تصل إلى أربعة أو خمسة أيام بعد الإصابة بالفيروس، إذ من شأن ذلك أن يقلل من شدة الأعراض أو يمنع ظهورها، كما أن التطعيم لمدة تصل إلى سبعة أيام بعد التعرض قد يوفر بعض الحماية من مرض الجدري، وتنتج منه حالة أقل حدة بكثير من المرض، إذ يُحقَن اللقاح بإبرة خاصة ذات شقّين مغموسة في محلول اللقاح، ثم تُستخدَم الإبرة في وخز الجلد في الجزء العلوي من الذراع، وتشمل الآثار الجانبية للقاح الجدري الشعور بألم في مكان الوخز، وقد تتضخم الغدد الموجودة في الإبطين، وقد يصاب الشخص بحمى منخفضة الدرجة، وقد تتطور بثور حمراء وحكة خلال ثلاثة أيام إلى أربعة أيام، وتظهر بثرة مليئة بالقيح ويبدأ التصريف بعدها، ويجف البثر خلال الأسبوع الثاني، وتسقط قشرة البثرة التي تُشكّل في النهاية تاركة ندبة صغيرة للقاح، إذ يجب أن يظلّ مكان التطعيم مغطى بضمادة ويجب عدم لمسها.[٧]


أسئلة شائعة حول الجدري عند الحامل

هل يمكن للجدري أن يسبب تشوهات خلقية؟

لم يثبت أن لقاح الجدري يسبب تشوهات خلقية خطيرة أو غيرها من المضاعفات الضارة بالجنين، بما في ذلك الولادة المبكرة، أو انخفاض وزن الجنين عند الولادة، أو الإجهاض.[٨]

هل يمكن للجدري أن يعبر المشيمة؟

نعم، من الممكن أن يعبر الفيروس المسبب لمرض الجدري المشيمة، كما أن هناك أنواع أخرى من الفيروسات المسببة للعدوى عند الأم يمكن أن تعبر من المشيمة، مثل: الحصبة الألمانية، والنكاف، وشلل الأطفال، والزهري، والملاريا، والتكسوبلازما.[٩]

ما نوع الجدري الذي تعد الحوامل أكثر عرضة للإصابة به؟

يصيب الجدري النزفي جميع الأعمار ومن كلا الجنسين، ولكنه أكثر شيوعًا عند البالغين، كما تين أن النساء الحوامل أكثر عرضة للإصابة به.[١٠]


المراجع

  1. "Smallpox", www.mayoclinic.org, Retrieved 29-6-2019. Edited.
  2. "Smallpox in Nature", www.health.gov.il, Retrieved 29-6-2019. Edited.
  3. "Smallpox during Pregnancy and Maternal Outcomes", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 29-6-2019. Edited.
  4. "THE EFFECT OF SMALLPOX VACCINATION DURING PREGNANCY ON THE INCIDENCE OF CONGENITAL MALFORMATIONS", www.pediatrics.aappublications.org, Retrieved 29-6-2019. Edited.
  5. ^ أ ب Shannon Johnson (4-1-2016), "What Are the Symptoms of Smallpox?"، www.healthline.com, Retrieved 29-6-2019. Edited.
  6. "Treatment", www.webmd.com, Retrieved 29-6-2019. Edited.
  7. John P. Cunha, DO, FACOEP, "Is There a Vaccine to Prevent Smallpox?"، www.emedicinehealth.com, Retrieved 29-6-2019. Edited.
  8. "Women with Smallpox Vaccine Exposure During Pregnancy Reported to the National Smallpox Vaccine in Pregnancy Registry --- United States, 2003", www.cdc.gov, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  9. "Infection in Maternal-Fetal Medicine: An Overview", www.glowm.com, Retrieved 29-4-2020. Edited.
  10. "Smallpox", www.cdc.gov, Retrieved 29-4-2020. Edited.