أثر القهوة على الدورة الشهرية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٢ ، ١١ سبتمبر ٢٠١٩

القهوة

تُعرَف القهوة بأنها من أكثر المشروبات استهلاكًا في العالم، وأظهرت نتائج العديد من الدراسات الحديثة فوائد القهوة الصحية، والأضرار التي قد تسببها، وتُعدّ القهوة من المشروبات منخفضة السعرات الحرارية، بالإضافة إلى أنّ القهوة تتميز باحتوائها على العديد من الخصائص المضادة للأكسدة، والتي تعود على الجسم بالعديد من الفوائد الصحية على الجسم، وللقهوة العديد من التأثيرات في الجسم، وخاصة في مرحلة الدورة الشهرية.[١]


أثر القهوة في الدورة الشهرية

بالرغم من الفوائد الصحية للقهوة إلّا أنّه ينصح بتخفيف من استهلاكها قبل الدورة الشهرية وخلالها؛ ذلك لما لها من آثار في الجسم، ولعل من أهم هذه تأثيرات ما يلي:[٢]

  • زيادة أعراض الدورة الشهرية، يؤدي شرب المشروبات المحتوية على الكافيين -كالقهوة- إلى المعاناة من أعراض غير مريحة للدورة الشهرية عند النساء، ويؤدي شرب المزيد من الكافيين إلى زيادة تكرار حدوث مُتلازمة ما قبل الدورة الشهرية.
  • تضيّق الأوعية الدموية، وزيادة القلق والتوتر، يؤدي الكافيين إلى رفع مستويات هرمونات التوتر؛ مثل: نورإبينفرين، والكورتيزول، والإبينيفرين.
  • تنمل الثدي وزيادة التشنُجات؛ ذلك بسبب أنّ الكافيين يسبب زيادة التشنُجات، والمعاناة من كل من التخدر والتنميل في الثدي نتيجة طبيعته في شكل مُدرّ للبول؛ والذي يؤدي إلى الجفاف، وتجدر الإشارة إلى أنّ الكافيين يحتوي على زيوت التي تسبب إثارة الأمعاء، وزيادة التشنُجات.
  • حدوث اضطرابات في الدورة الشهرية، يؤدي الكافيين إلى تضيّق الأوعية الدموية، والذي يؤدي إلى التقليل من التدفق الدموي إلى الرحم، بالتالي حدوث اضطرابات في الدورة الشهرية.


القيمة الغذائية للقهوة

تتميز القهوة باحتوائها على العديد من العناصر الغذائية المهمة للجسم التي تتمثل بـ: الدهون، والكافيين، والبروتين، والفسفور، والبوتاسيوم، والصوديوم، والمغنيسيوم، والصوديوم، بالإضافة إلى مجموعة من الفيتامينات؛ مثل: فيتامين ب2، وفيتامين ب3.[٣]


فوائد القهوة

هناك العديد من الفوائد الصحية التي توفرها القهوة للجسم بفضل محتواها الغني بالمركبات والعناصر الغذائية المهمّة، ولعل من أهم فوائد القهوة ما يلي:[٤]

  • الوقاية من الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، أشارت بعض الدراسات العلمية إلى أنّ الأشخاص الذين يشربون القهوة أقلّ عرضةً للإصابة بمرض السكري من النوع الثاني مقارنةً بغيرهم من الذين لا يشربونها.
  • الوقاية من الإصابة بالخرف وألزهايمر، يُعدّ مرض ألزهايمر من أكثر الأمراض العصبية شيوعًا، حيث السبب الرئيس للإصابة بمرض الخرف، ويوقى منه من خلال ممارسة التمارين الرياضية، والحرص على تناول الطعام الصحي، بالإضافة إلى أنّ تناول القهوة يفيد في التقليل من خطر الإصابة بهذا المرض؛ إذ أشارت نتائج العديد من الدراسات إلى أنَّ خطر الإصابة بألزهايمر لدى الأشخاص الذين يتناولون القهوة بانتظام انخفضت لديهم بنسبة 65٪ تقريبًا.
  • الحماية من الإصابة بمرض باركنسون، أشارت نتائج العديد من الدراسات إلى أنَّ تناول القهوة يفيد في الوقاية من الإصابة بمرض باركنسون بنسبة قد تتراوح ما بين 32-60% تقريبًا، ويعزى هذا التأثير إلى الكافيين.
  • الوقاية من الإصابة بتليف الكبد، تفيد القهوة في الوقاية من الإصابة بتليف الكبد الناتج من أمراض الكبد المختلفة؛ مثل: مرض الكبد الدهني، والتهاب الكبد، وأظهرت إحدى الدراسات أنّ الأشخاص الذين يتناولون 4 أكواب من القهوة يوميًا انخفضت لديهم احتمالية الإصابة بالتليف الكبدي بنسبة قد تصل إلى 80%.
  • تقليل احتمالية الإصابة بالاكتئاب، أشارت نتائج العديد من الدراسات إلى أنّ تناول القهوة يوميًا يفيد في التقليل من خطر الإصابة بالاكتئاب بنسبة قد تصل إلى 20% تقريبًا.
  • حرق الدهون، يُعدّ الكافيين الموجود في القهوة من أبرز المواد الطبيعية التي تفيد في تحفيز حرق الدهون، وأظهرت العديد من الدراسات أنّ الكافيين يفيد في تعزيز عملية معدل الأيض بنسبة تتراوح ما بين 3-11%.
  • تعزيز مستويات الطاقة والذكاء، تفيد القهوة في التقليل من الشعور بالتعب؛ ذلك بفضل احتوائها على مادة منشطة تُعرَف باسم الكافيين، إذ إنه يُنقَل إلى الدماغ من خلال الدم، ويحفّز الخلايا العصبية، بالإضافة إلى أنّه يفيد في تحسين وظائف الدماغ، والتي تتضمن: المزاج، والذاكرة، ومستويات الطاقة، واليقظة، ورد الفعل.


المراجع

  1. "Coffee's Surprising Health Benefits", webmd, Retrieved 2019-8-25. Edited.
  2. "The Effects of Caffeine on a Woman's Menstrual Cycle", livestrong, Retrieved 2019-8-25. Edited.
  3. "Basic Report: 14209, Beverages, coffee, brewed, prepared with tap water a ", ndb.nal.usda, Retrieved 2019-8-25. Edited.
  4. "13 Health Benefits of Coffee, Based on Science", healthline, Retrieved 2019-8-25. Edited.