أثر دوالي الخصية على الإنجاب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٦ ، ١٣ يناير ٢٠٢٠

دوالي الخصية

دوالي الخصية هي حالة يتعرض فيها الرجال لحدوث تورم وانتفاخ وتضخم في الأوردة الموجودة في كيس الصفن، وتشبه حالة دوالي الأوردة التي تصيب الساقين إلى حد كبير، وتتشكل دوالي الخصية على واحدة من الخصيتين عادةً، خاصةً الخصية اليسرى.

تُلاحَظ هذه الدوالي بوضوح في وضعية الوقوف عادةً، في حين لا تتضح في وضعيات الاستلقاء، ولا تشكل دوالي الخصية حالةً مُلحقةً للضرر على العموم، إلا أنها قد تسبب الضيق والألم، وقد تؤثر على الخصوبة والإنجاب إلى حد ما، وقد ينجم عنها ضمور الخصيتين أيضًا، وتشيع إصابة الرجال خاصةً فئات الشباب بها؛ إذ تتشكل لدى حوالي 10-15 رجلًا من بين كل 100 رجل، وقد تستلزم بعض حالات دوالي الخصية المسببة للمشكلات الحاجة إلى زيارة اختصاصي المسالك البولية.[١]


أثر دوالي الخصية على الإنجاب

لا يواجه معظم الرجال الذين يعانون من دوالي الخصية حدوث مشكلات في الخصوبة والإنجاب، إلا أن معدّلات العقم لديهم مرتفعة مقارنةً مع معدلات العقم لدى الرجال الذين لا يعانون من هذه الحالة، وقد يحدث ذلك نظرًا لتأثير دوالي الخصية على قدرة الجسم على إنتاج الحيوانات المنوية وتخزينها، وقد أشارت إحدى الدراسات إلى دور دوالي الخصية في التسبُّب بالعقم لدى الرجال أحيانًا.[٢]

تتفاوت نتائج الأبحاث في ما يتعلق بمساهمة علاج دوالي الخصية في تحسين الخصوبة، فقد خَلُص أحد الأبحاث إلى دوره في تحسين الخصوبة وامكانية الإنجاب، خاصةً لدى الأزواج الذين يعانون من العقم مجهول السبب، إلا أنه ينبغي إجراء المزيد من البحوث للتأكيد على هذه النتائج، وقد تؤثر دوالي الخصية على الإنجاب نظرًا لاحتمالية تسبب انتفاخ الخصية بإلحاق الضّرر والتلف للحيوانات المنوية وتقليل عددها، وهو ما يثير القلق حول هذه الحالة.[٣]

كما قد تسبب دوالي الخصية الإصابة بالعقم، فقد تزيد من درجة الحرارة الموضعية في الخصية أو المنطقة المحيطة بها، مما يؤثر على تكوين الحيوانات المنوية وجركتها ووظيفتها.[٤] ومن ناحيةٍ أخرى تقلّ احتمالية تأثير دوالي الخصية على الإنجاب أو تسببها بإصابة الرجال بالعقم لدى الرجال الذين يوجد لديهم متوسط المعدل الطبيعي من الحيوانات المنوية، لذا ينبغي للأزواج الذين يعانون من تعذّر الإنجاب إجراء مجموعةٍ من الاختبارات، مثل فحص عدد الحيوانات المنوية.[٣]


أسباب دوالي الخصية

تتمثّل وظيفة الحبل المنوي بنقل الدم من الخصيتين وإليهما، ويعدّ السّبب الدّقيق الكامن وراء الإصابة بدوالي الخصية غير مؤكد، ويعتقد العديد من الخبراء بتشكُّلها نتيجةً لإعاقة الصمامات الموجودة داخل الأوردة في الحبل المنوي من تدفق الدم كما ينبغي، وينجم عن تدفق الدم إلى الخلف وتجمّعه توسع الأوردة في الخصية وتمدّدها، مما يلحق ضررًا في الخصية ويؤثر على الخصوبة، ويعاني الرجال من هذه الحالة خلال مرحلة البلوغ، وتتطوّر في الجانب الأيسر من الخصيتين عادةً؛ وذلك بسبب موقع وريد الخصية الأيسر على الأغلب.[٤]


أعراض دوالي الخصية

قد لا يواجه البعض نشوء أيّ أعراض مصاحبة لدوالي الخصية، إلا أنه في حالة ظهورها فقد تتضمّن ما يأتي:[٥]

  • حدوث تورم وانتفاخ في واحدة من الخصيتين.
  • حدوث تورّمٍ في كيس الصفن.
  • ظهور واضح للأوردة المنتفخة أو الملتوية في كيس الصفن، ويشبه مظهر هذه الأوردة كيسًا من الديدان.
  • الشعور بألم غير واضح ومتكرر في كيس الصفن.


المراجع

  1. "What Is a Varicocele?", www.webmd.com,1-12-2017، Retrieved 3-10-2019. Edited.
  2. Hamid Shafi, Seddigheh Esmaeilzadeh, Mouloud Agajani Delavar, and others, "Prevalence of Varicocele among Primary and Secondary Infertile Men: Association with Occupation, Smoking and Drinking Alcohol"، www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 3-10-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Zawn Villines (30-10-2018), "What is the link between varicocele and infertility?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 3-10-2019. Edited.
  4. ^ أ ب Mayo Clinic Staff (27-12-2017), "Varicocele"، www.mayoclinic.org, Retrieved 3-10-2019. Edited.
  5. Jaime Herndon and Brian Wu (6-9-2017), "Varicocele"، www.healthline.com, Retrieved 3-10-2019. Edited.