أسباب الاصابة المتكررة بالزكام

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٦ ، ٤ أبريل ٢٠١٩
أسباب الاصابة المتكررة بالزكام

الزكام

يُعدّ مرضًا فيروسيًا مُعديًا يصيب الجهاز التنفسي العلوي، وهو من أكثر الأمراض المُعدية شيوعًا، وينتج من الفيروسات التاجية أو الفيروسات الأنفية؛ وذلك لوجود أكثر من 200 نوع من الفيروس مسؤولة عن الإصابة بالزكام، ولا تمكن لجسم الإنسان مقاومة هذا العدد من الفيروسات، ويُصاب الأشخاص البالغون مرتين بالزكام سنويًا أو ثلاث مرات، أما الأطفال تصل عدد الإصابات إلى 12 مرة سنويًا، وينتشر الزكام عن طريق الهواء عند السعال والعطس، أو لمس الأسطح المتعرضة لهذا الهواء، حيث العدوى تنتقل قبل يوم من بدء ظهور الأعراض أو يومين إلى أن تنتهي الأعراض.[١]


أسباب الإصابة بالزكام

يكثُر التعرض للزكام لعدة أسباب وظروف معينة، ومن أبرزها ما يلي:

  • عدم الحصول على ما يكفي من الراحة، إذ يساعد النوم في تنشيط عمل جهاز المناعة كما ينبغي، وفي حال التعرض للإصابة بالزكام يجب الحرص على النوم لساعات إضافية لمحاربة الزكام، حيث الأشخاص الذين ينامون أقل من سبع ساعات يوميًا أكثر عُرضة للزكام من الأشخاص الذين ينامون لمدة ثماني ساعات أو أكثر.[٢]
  • عدم شرب ما يكفي من السوائل، يؤدي هذا الأمر إلى الإصابة بالجفاف، والتهاب الحلق، والصعوبة في البلع، كما تؤدي الإصابة بالزكام وارتفاع درجة حرارة الجسم إلى فقدان رطوبة الجسم، وإفراز الجسم للمخاط، لذا يُنصح بشرب كميات كافية من الماء والشوربة؛ لتخفيف المخاط في الأنف والرأس، وتجنب شرب القهوة والشاي والكافيين أثناء المرض، إذ إنها تخفّف من نسبة سوائل الجسم.[٢]
  • التعرض للإجهاد، يؤثر التعرض للتعب الشديد خلال العمل أو متاعب الحياة في النظام المناعي، والقدرة على محاربة الفيروسات، والتعرض لإصابات الزكام، ويقلل من قدرة الجسم على الاستجابة للكورتيزول، وهو الهرمون المسؤول عن استجابة الجسم للفيروسات المسببة للزكام.[٢]
  • عدم غسل اليدين بانتظام، تُعد اليدان من أكثر الوسائل نقلًا للجراثيم ونشرًا للأمراض، فهما تلمسان العديد من الجراثيم على مدار اليوم، ثم تلمسان الوجه أو الشفتين أو الطعام، لذا يجب غسل اليدين بالماء والصابون المضاد للبكتيريات لمدة 20 ثانية بعد كل نشاط يجرى عبرهما، ويُنصح باستخدام معقم يدين يحتوي الكحول بنسبة لا تقل عن 60% من الكحول؛ للمحافظة على اليدين نظيفتين وبصحة جيدة، وتجنب البكتيريا المسببة للأمراض، كما يجب الحرص على تنظيف الأسطح، ومقابض الأبواب، والإلكترونيات؛ مثل: الهاتف، أو جهاز الكمبيوتر؛ وذلك لمنع انتشار الأمراض.[٣]
  • اضطرابات الجهاز المناعي، يحدث خلل في الجهاز المناعي في حال عدم محاربته لمسببات الالتهابات الضارة، وتشمل البكتيريا والسموم، والخلايا السرطانية، والفيروسات، والفطريات، ومسببات الحساسية -كحبوب اللقاح-، إذ يُنتج الجسم السليم الأجسام المضادة، وهي بروتينات تُدمر المواد الضارة، وعند بعض الأشخاص لا تعمل أجهزة المناعة كما يجب، إذ إنّها لا تُتنج الأجسام المضادة الفعالة في الوقاية من المرض، وفي حالات معنية تنتج اضطرابات جهاز المناعة من الوراثة، أو سوء التغذية، ويضعُف نظام المناعة مع تقدم العمر.[٣]
  • الوراثة، إذ يؤدي انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء إلى زيادة معدل الإصابة بالزكام، وينتج الزكام من حالة وراثية أو بسبب مرض آخر، وكلما انخفض عدد كريات الدم البيضاء يزداد خطر العدوى، حيث خلايا الدم البيضاء العالية تحمي من الأمراض على عكس انخفاضه، وأيضًا ارتفاعه ناتج من حالة وراثية.[٣]


المراجع

  1. Michael Paddock (20-12-2017), "All about the common cold"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 10-3-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "6 Reasons Why Your Cold Won’t Go Away", www.webmd.com, Retrieved 10-3-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت Kimberly Holland, Valencia Higuera (5-7-2019), "Why Am I Always Sick?"، www.healthline.com, Retrieved 11-3-2019. Edited.