أسباب السمنة عند النساء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٧ ، ٢٦ أغسطس ٢٠١٩
أسباب السمنة عند النساء

السمنة

تُعدّ السمنة واحدة من أكبر المشاكل العالمية التي ترتبط بالإصابة بالعديد من الأمراض، وخاصّة تلك المعروفة باسم متلازمة التمثيل الغذائي، إضافة إلى ارتفاع ضغط الدم، وارتفاع نسبة السكر في الدم، وارتفاع الدهون في الدم،[١] وعادةً ما تُشخّص الإًابة بالسمنة عندما يكون مؤشر كتلة الجسم 30 أو أعلى من ذلك، وتُعدّ السمنة اضطرابًا مُعقّدًا؛ إذ تنطوي على زيادة كمية الدهون في الجسم، وترتبط بخطر الإصابة بعدد من الأمراض، ومنها: أمراض السكري، والقلب، وارتفاع ضغط الدم، ويجدر ذكر أنَّ إنقاص الوزن يُحسّن الصحة، ويمنع الإصابة بالعديد من المشاكل المُرتبطة بالسمنة، ويُجرى التخلّص من السمنة من خلال تغيير الأنماط الغذائيّة، وزيادة النشاط البدني، وتغيير نمط الحياة المتّبع، وما إلى ذلك من الأمور التي تُساعد في إنقاص الوزن.[٢]


أسباب السمنة لدى النساء

ترتبط السمنة بالعديد من الأسباب، وهي على النحو الآتي:[٣]

  • تناول العديد من السعرات الحرارية؛ إذ يؤدي تناول كمية كبيرة من السعرات الحرارية من دون استهلاك الطاقة إلى تخزين هذه السّعرات الزائدة داخل الجسم في شكل دهون، مما يتسبب في الإصابة بالسمنة وزيادة الوزن، ومن الأطعمة التي تحتوي على نسبة مرتفعة من السعرات الحرارية ما يلي:
  • الأطعمة السريعة.
  • الأطعمة المقلية.
  • اللحوم الدهنية.
  • العديد من منتجات الألبان.
  • الأطعمة ذات السكر المضاف، ومنها الأطعمة المخبوزة.
  • الأطعمة التي تحتوي على السكريات الخفيفة، وخاصة الكاتشاب، والعديد من المواد الغذائية المعلبة.
  • العصائر المحلاة، والمشروبات الغازية.
  • الأطعمة المصنعة عالية الكربوهيدرات؛ مثل: الخبز.
  • قلة النوم؛ تُشير الأبحاث إلى أنَّ قلّة النوم تزيد من خطر الإصابة بالسمنة، إذ تسبب حدوث تغييرات هرمونية تزيد من الشهيّة، ويُذكر أنَّ عدم كفاية النوم يؤدي إلى إنتاج هرمون الجريلين، وهو هرمون مُحفّز للشهيّة.
  • استخدام بعض الأدوية التي تؤدي إلى زيادة الوزن.
  • الوراثة؛ يُصاب بعض الأشخاص بالسمنة وزيادة الوزن لأسباب متعلقة بالوراثة، فالأهل المُصابون بالسمنة يُنجبون أطفالًا يعانون من السمنة.[١]
  • الإنسولين؛ إذ يرتبط ارتفاع مستويات الإنسولين ومقاومة الأنسولين بتطوّر الإصابة بالسمنة، وتُخفّض نسبة الإنسولين من خلال تقليل تناول الكربوهيدرات المكررة، وتناول كمية إضافية من الأطعمة الغنية بالألياف.[١]
  • مقاومة اللبتين؛ يرتبط هرمون اللبتين بالسمنة، وتتمثّل وظيفته بخفض شهية الجسم للطعام، لكن تتوقف وظيفة هذا الهرمون عن العمل لدى العديد من الأفراد الذين يعانون من السمنة المفرطة.[١]
  • الخمول وقلة النشاط؛ يؤثر الخمول في عدد السعرات الحرارية التي يحرقها الجسم، إذ يقلّ عدد السعرات الحرارية التي تُحرَق.[٢]
  • الإصابة بأمراض؛ تحدث السمنة نتيجة الإصابة بالعديد من الأمراض، ومنها: متلازمة برادر ويلي، ومتلازمة كوشينج.[٢]


الوقاية من السمنة

تساعد النصائح التالية في منع زيادة الوزن غير الصّحية:[٢]

  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، إذ يحتاج الجسم إلى ممارستها باعتدال أسبوعيًّا لمدة تتراوح ما بين (150-300 دقيقة)، وتتمثّل هذه الأنشطة بالمشي السريع والسباحة.
  • التزام خطة تغذية صحيّة، يجب التركيز على تناول الأطعمة المغذّية ومنخفضة السعرات الحرارية، وخاصّة الفواكه، والخضراوات، والحبوب الكاملة، ولا بُدَّ من تجنب الدهون المشبعة، والتقليل من الحلويات.
  • مراقبة الوزن بصورة منتظمة، فالأشخاص الذين يزنون أنفسهم مرة واحدة في الأسبوع هم أكثر نجاحًا في التغلب على زيادة الوزن.
  • التمسك بخطة الوزن الصحيّ.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Kris Gunnars (4-5-2018), "10 Leading Causes of Weight Gain and Obesity"، www.healthline.com, Retrieved 7-7-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Mayo Clinic Staff (10-6-2015), "Obesity"، www.mayoclinic.org, Retrieved 7-7-2019. Edited.
  3. Yvette Brazier (2-11-2018), "What is obesity and what causes it?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 7-7-2019. Edited.