أعراض الحمى الفيروسية

أعراض الحمى الفيروسية
أعراض الحمى الفيروسية

ما هي أعراض الحمى الفيروسية؟

الحمى الفيروسية (Viral Fever) هي ارتفاع درجة الحرارة الناتج عن الإصابة بعدوى فيروسية ووصولها إلى أعلى من 37.8 درجة مئوية عند قياسها بميزان الحرارة الفموي لدى الأشخاص البالغين، وقد يلاحظ الشخص ظهور بعض الأعراض عند معاناته من الحمى الفيروسية اعتمادًا على مسبب العدوى وموقعها في الجسم.[١]

كما قد يعاني الشخص من الأعراض العامة الآتية أيضًا في حالات الحمى الفيروسية:[٢]

  • القشعريرة.
  • التعرّق.
  • الجفاف.
  • الصداع.
  • آلام العضلات.
  • الشعور بالضعف العام.
  • فقدان الشهية للطعام.

كيف أتأكّد أنّ الحمى الّتي أعاني منها فيروسية؟

قد يكون من الصعب تحديد نوع الحمّى إن كانت فيروسية أو بكتيرية دون استشارة الطبيب، فقد يلجأ الطبيب إلى دراسة الأعراض الّتي يعاني منها الشخص، كما قد يجري فحوصات واختبارات معينة تساعده على تحديد مسبب الحمّى.[٣]

ويعدّ ذلك مهمًا؛ لأنّ العلاج يعتمد على تحديد نوع الالتهاب، فالالتهابات البكتيرية تحتاج عادةً إلى المضادات الحيوية، بينما لا تتأثّر الحمى الفيروسية بهذه المضادات، ويتم علاجها بطرقٍ أخرى.[٣]

كيف أتخلّص من الحمى الفيروسية؟

يعتمد علاج الحمى الفيروسية على الفيروس المسبب، وعلى شدة الأعراض الّتي يعاني منها الشخص،[٤] وقد يكون كالآتي:

علاج الحمى الفيروسية البسيطة

من الممكن أن يكتفي الطبيب بإعطاء الأدوية المسكنة للألم والخافضة للحرارة الّتي لا تحتاج إلى وصفة طبية مثل الباراسيتامول (البنادول)، إلى جانب سوائل تحتوي على الأملاح والمعادن، وقد ينصح الطبيب بأخذ حمام دافئ أيضًا، حيث تساهم هذه الخيارات في التخلّص من الحمى وتخفيف الأعراض مثل آلام العضلات والتعب.[٤]

علاج الحمى الفيروسية الشديدة

في حالات الحمى الفيروسية الشديدة، قد يصف الطبيب الأدوية ذاتها المستخدمة في الحمى البسيطة، لكن بجرعات أعلى أو بطرق أخرى (مثل إعطائه عن طريق الوريد مثلًا) في حالات معينة.[٤]

كما قد يصف الطبيب مضادات حيوية، لكنّها لا تكون للتخلّص من الحمى، بل لتقليل فرصة الإصابة بعدوى بكتيرية ثانوية، لكن لا يمكن تناول هذه المضادات الحيوية دون استشارة الطبيب، فهو الأعلم بحالة كل شخص، وبنوع المضاد الحيوي المناسب له، وبالجرعة والمدة المناسبين للاستخدام.[٤]

هل عليّ زيارة الطبيب؟

عادةً ما تختفي العدوى الفيروسية وحدها دون التسبب بمشكلات أو مخاطر على الشخص، لكن في حال كانت الحمى شديدة (أي بمقدار 39 درجة مئوية أو أعلى للبالغين)، أو بمقدار 38 درجة مئوية أو أعلى عن طريق ميزان الحرارة الشرجي للرّضع، فيُنصح بزيارة الطبيب.[٢]

كما يُنصح بزيارة الطبيب في حال ملاحظة الأعراض الآتية إلى جانب الحمى الفيروسية:[٢]

  • الصداع الشديد.
  • صعوبة التنفس.
  • ألم في الصدر.
  • ألم في المعدة.
  • تقيؤ متكرر.
  • طفح جلدي، خصوصًا في حال تطوّره بسرعة.
  • الارتباك.
  • التشنّجات أو النوبات التشنّجية.

ملخص المقال

تتمثّل الحمى الفيروسية بارتفاع درجة الحرارة إلى أعلى من 38 درجة مئوية لدى البالغين عند قياسها بميزان الحرارة الفموي، وقد يلاحظ الأشخاص الّذين يعانون من الحمى الفيروسية بعض الأعراض كالصداع، والقشعريرة، والتعرّق، والجفاف، وألم العضلات، والضعف العام، وضعف الشهية للطعام، كما قد تظهر أعراض أخرى اعتمادًا على نوع مسبب العدوى ومكانها.

المراجع

  1. Rachel Nall (7/3/2019), "What to know about viral fever", medicalnewstoday, Retrieved 30/8/2022. Edited.
  2. ^ أ ب ت Jill Seladi (31/7/2018), "A Guide to Viral Fevers", healthline, Retrieved 30/8/2022. Edited.
  3. ^ أ ب "All about Viral Fever- Don’t miss out", yashodahospitals, 8/11/2021, Retrieved 30/8/2022. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث Dr Sanjeev Kumar Chhaparia (16/5/2022), "A Guide to Viral Fevers", medanta, Retrieved 30/8/2022. Edited.

فيديو ذو صلة :

31 مشاهدة