أفضل الأماكن لوضع الكمادات

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤١ ، ٢٣ سبتمبر ٢٠١٩
أفضل الأماكن لوضع الكمادات

الكمادات الباردة

الكمادات الباردة هي مادة متجمّدة أو باردة مثل علبة مليئة بالثلج أو منشفة مبللة، وتُستخدم في التخفيف من الآلام، وعلاج الحمى، والتخلص من تورم الأنسجة والعضلات، والحدّ من الصداع، ولعلاج حساسية العين وألمها، وتتوافر عدة أنواع من الكمادات الباردة، ومنها ما هو محلّي الصنع ومنها ما هو تجاري، ويُستخدم كلّ نوع منها في علاج إصابات مختلفة، فعلى سبيل المثال، قد يعجز بعضهم عن وضع أكياس الثلج على العين؛ نظرًا لشدة برودته. بينما تشكّل المنشفة الباردة خيارًا مناسبًا وأكثر أمنًا على منطقة العين.[١]


أفضل الأماكن لوضع الكمادات

تختلف الأماكن التي توضع فيها الكمادات حسب نوع الإصابة، ومن ذلك ما يلي:


أماكن وضع الكمادات الباردة لعلاج الحمى

تبلغ درجة حرارة الجسم الطبيعية 37 مئوية، ويصاب الأشخاص بالحمى في حال ارتفاع درجة حرارة أجسامهم على 38 مئوية، وتحدث الحمى لعدد من الأسباب، ومن أكثرها شيوعًا العدوى والإصابات والجروح، أو نتيجة بعض أنواع الأمراض؛ مثل: التهاب المفاصل، ويجرى علاجها لدى الأشخاص البالغين باستخدام الكمادات الباردة من خلال بًلِّ منشفة بالماء البارد أو لفّ علبة ثلج بمنشفة صغيرة ووضعها على المنطقة الخلفية من الرقبة أو على الجبين.[٢] كما توضع الكمادات الباردة أسفل الذراعين أو على الفخذين، خاصةً عندما تحدث الحمى بسبب عوامل خارجية؛ مثل: الوجود خارجًا تحت أشعة الشمس الشديدة لساعات طويلة، أو ممارسة التمارين الرياضية، مع العلم بأنّ الحمى تعود بعد الانتهاء من استخدام الكمادات الباردة.[٣]


أماكن وضع الكمادات الباردة لعلاج الالتهابات والتورم

تسبب بعض أنواع الإصابات والالتهابات؛ مثل: إصابات الأوتار، والتهابات الجراب إتلاف الأنسجة المكوّنة لها، وتساعد الكمادات الباردة تخدير المنطقة المصابة، والتقليل من الآلام، والتورم، والالتهابات، وتُستخدَم هذه الكمادات من خلال وضعها على المنطقة المصابة، وتُستخدَم المنشفة عبر تبليلها بالماء البارد ثم طوها ووضعها في كيس محكم الإغلاق وتركها في الثلاجة لـ15 دقيقة قبل وضعها على مكان الإصابة، أو من خلال وضع مكعبات الثلج في كيس محكم الإغلاق وتعبئته جزئيًّا بالماء وإغلاق الكيس جيدًا ولفّه في منشفة مبللة قبل وضعه على المنطقة المتضررة.[٤]


الكمادات الدافئة

تُستخدم الكمادات الدافئة من أجل تحفيز الدم للتدفق إلى مناطق معينة من الجسم، ويعمل تدفق الدم القوي هناك للتخفيف من الآلام، وتسريع عملية الشفاء، وتُستخدم الكمادات الدافئة في علاج حالات مرض معينة؛ مثل: التهاب العضلات، وتشنّجات الحيض، والتهابات الأذن، واحتقان الجيوب الأنفية، والمشاكل التي تصيب العين، ولعلاج الدمامل والخراج، ويتوافر نوعان من الكمادات الدافئة؛ هما:[٥]

  • الكمادات الدافئة الرطبة، تعتمد على استخدام سائل دافئ من أجل تطبيق الحرارة على المنطقة المصابة من الجسم؛ مثل: المنشفة المغموسة في الماء الدافئ.
  • الكمادات الدافئة الجافة، تعتمد على استخدام سطح جاف من أجل نقل الحرارة إلى المنطقة المصابة من الجسم؛ مثل: زجاجات الماء الساخنة، ووسادات التسخين.

تقدّم الكمادات الدافئة الرطبة نتائج أفضل من الكمادات الدافئة الجافة، خاصةً عند استخدامها في علاج الآلام العميقة في الأنسجة العضلية، وكشفت إحدى الدراسات التي أُجريت عام 2013 للميلاد عن تمكّن الكمادات الرطبة من تخفيف الآلام في ربع الوقت الذي احتاجته الكمادات الجافة لتحقيق ذلك، ويُنصح باستخدامها في علاج الاحتقان وآلام العضلات والصداع المرافق لمشاكل الجيوب الأنفية، وتُستخدَم من خلال نقع منشفة في الماء الدافئ لكن ليس الحارق، وعصرها وطوها ووضعها على المنطقة المصابة وتركها هناك 20 دقيقة.[٥]


المراجع

  1. Cynthia Cobb (29-5-2019), "How to make and use a cold compress"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 10-8-2019. Edited.
  2. "Fever in Adults", www.drugs.com,19-1-2019، Retrieved 10-8-2019. Edited.
  3. Kristina Duda (15-5-2019), "Safe Ways to Treat a Fever"، www.verywellhealth.com, Retrieved 10-8-2019. Edited.
  4. "Ice Packs vs. Warm Compresses For Pain", www.urmc.rochester.edu, Retrieved 10-8-2019. Edited.
  5. ^ أ ب Kathryn Watson (5-5-2019), "How to Make a Dry or Moist Warm Compress"، www.healthline.com, Retrieved 10-8-2019. Edited.