ألم الشد العضلي

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٤ ، ٢ سبتمبر ٢٠١٩
ألم الشد العضلي

ألم الشدّ العضلي

هي انقباضات تحدث في العضلات بشكل لا ارادي، حيث الشد يحدث بقوة دون استرخاء، مما قد يسبب تصلبًا واضحًا للعضلات، وتستمر تشنجات العضلات في أي مكان من بضع ثوانٍ إلى ربع ساعة، أو في بعض الأحيان لمدة أطول، كما تتكرر التشنجات عدة مرات حتى تختفي، وقد يصيب التشنج جزءًا من العضلات أو بأكملها، أو قد تصيب عدة عضلات تعمل معًا عادةً. والشد العضلي أمر شائع بين الناس، إذ يعاني كل شخص تقريبًا من التشنّج في وقت ما من حياته، خاصةً البالغون، وتصبح متكررة بشكل متزايد مع تقدم العمر، حيث تشنّجات الأطراف -خاصّة الساقان والقدمان- هي الأكثر شيوعًا.[١]


أسباب الشد العضلي

تحدث تشنجات العضلات بسبب العديد من الحالات أو الأنشطة؛ مثل:[٢]

  • الإفراط في استخدام العضلات، أو التعرض لإصابة.
  • الحمل، فقد تشعر المرأة الحامل بـتشنجات أثناء الحمل نتيجة انخفاض كميات المعادن؛ مثل: الكالسيوم والمغنيسيوم في جسمها.
  • درجات الحرارة الباردة؛ مثل: الاستحمام في الماء البارد جدًا قد يسبب التشنجات للعضلات.
  • أمراض أخرى؛ مثل: أمراض الشرايين الطرفية، وأمراض الكلى، وأمراض الغدة الدرقية، والتصلّب المتعدد.
  • الوقوف على سطح صلب مدة طويلة، أو الجلوس مدة طويلة، أو وضع الساقين في أوضاع خاطئة أثناء النوم.
  • نقص كمية البوتاسيوم والكالسيوم والمعادن الأخرى في الدم.
  • الجفاف.
  • تناول بعض الأدوية؛ مثل: مضادات الذهان، وحبوب منع الحمل، ومدرات البول، والمنشّطات.


علاج الشد العضلي

يجرى علاج الشد العضلي من خلال وضع ضغط ساخن أو بارد على العضلات المتشنّجة لتخفيف الآلام، حيث استخدام قطعة قماش ساخنة، او وسادة التدفئة، أو قماش بارد، او جليد، كما تساعد إطالة العضلات المتأثرة وتمديدها في تخفيف آلام تقلّصات العضلات؛ فمثلًا: إذا كانت الساق تعاني من تشنّج تُسحَب القدم إلى أعلى باليد لتمديد عضلة الساق، فإذا لم يخفّ الألم فيمكن تناول أدوية مضادة للالتهابات؛ مثل: الإيبوبروفين، التي قد تساعد في تمديد العضلات برفق، وقد يصف الطبيب في بعض الحالات مرخيات العضلات، وقد يوصي بالمكملات الغذائية إذا كانت مستويات الكالسيوم أو البوتاسيوم المنخفضة تؤدي إلى تشنّجات.[٣]


الوقاية من الشد العضلي

تُعدّ أفضل طريقة لمنع تقلصات العضلات وشدّها هي تجنّب ممارسة التمارين التي تُجهِد العضلات وتسبب تشنجات، واتباع النصائح التالية في منع تعرض الشخص للإصابة بتقلصات في عضلات الجسم:[٣]

  • أداء تمارين التمدد أو الإحماء قبل ممارسة الرياضة؛ لأنّ عدم الإحماء يؤدي إلى إجهاد العضلات والإصابة.
  • تجنب ممارسة الرياضة بعد الأكل مباشرة.
  • التقليل من استهلاك الطعام والشراب اللذين يحتويان على الكافيين؛ مثل: القهوة والشوكولانة.
  • التأكد من شرب كمية كافية من السّوائل لتجنّب الجفاف، إذ يفقد الجسم المزيد من الماء عندما يكون نشطًا بدنيًا، لذا تجب زيادة كمية السّوائل عند ممارسة الرياضة.
  • زيادة كمية الكالسيوم والبوتاسيوم التي يتناولها الشخص بشكل طبيعي، حيث الحصول على الكالسيوم والبوتاسيوم بشكل طبيعي من خلال شرب الحليب وعصير البرتقال وتناول الموز.
  • تناول مكمّلات الفيتامينات إذا احتاج الجسم إلى ذلك؛ لتعويض النقص الموجود.


المراجع

  1. "Muscle Cramps", www.emedicinehealth.com, Retrieved 1/8/2019. Edited.
  2. "Muscle Cramps", www.healthlinkbc.ca, Retrieved 1/8/2019. Edited.
  3. ^ أ ب Valencia Higuera (March 9, 2016), "What Causes Muscle Cramp?"، www.healthline.com, Retrieved 1/8/2019. Edited.