التشنج العضلي عند الحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٢ ، ٢٧ أبريل ٢٠٢٠
التشنج العضلي عند الحامل

التشنج العضلي عند الحامل

تُعدّ التشنجات العضلية من الآلام الشائعة أثناء الحمل، وهي تقلصات عضلية لا إرادية تصيب عضلة ربلة الساق أو القدم أكثر من عضلات الذراعين والظهر والبطن أثناء الحمل، ولا يزال السبب الدقيق المؤدي إلى الإصابة بتشنج العضلات أثناء الحمل غير واضح.[١]

تكتسب معظم النساء الحوامل مزيدًا من الوزن أثناء الحمل، ويسبب الإجهاد المرتبط بهذا الوزن تشنج العضلات، وتميل التشنجات العضلية --خاصة تشنجات عضلات الساق- إلى أن تكون أكثر شيوعًا خلال الثلث الثاني من الحمل، وتحدث تشنجات عضلات الساق بسبب ضغط الرحم المتنامي على الأوردة التي تنقل الدم إلى الساقين. ومع تقدم الحمل يصبح من الصعب على الحامل إيجاد وضعية مريحة للنوم أثناء الليل، وتسبب كثرة الدوران والتقلب خلال الليل، وعدم الحصول على قسط كافٍ من النوم المريح الإصابة بتشنجات عضلات الذراعين والساقين والظهر.[١]


أسباب الإصابة بتشنج العضلات أثناء الحمل

يمكن أن تسهم العديد من العوامل في الإصابة بالتشنجات العضلية أثناء الحمل، ومن الأسباب الشائعة للإصابة بتشنجات العضلات أثناء الحمل -خاصة عضلات الساقين- ما يلي:[٢]

  • الاستخدام المفرط للعضلات، وحمل الأوزان الثقيلة خلال الحمل، ويكون التشنج العضلي ناجمًا عن زيادة وزن الجسم نفسه خلال الحمل.
  • الجفاف، وعدم شرب كمية كافية من السوائل.
  • التغير في تدفق الدم أو الدورة الدموية، وهذا الأمر طبيعي -خاصة في الساقين- بسبب ضغط الرحم على أوردة الساقين.
  • ضغط الرحم على أعصاب الساقين (عرق النسا) الممتد من الساقين إلى الظهر.
  • نقص المعادن؛ مثل: البوتاسيوم، والكالسيوم، والمغنيسيوم.


علاج التشنج العضلي أثناء الحمل

تُعدّ التمارين الرياضية الوسيلة الفعالة للتقليل من تشنج العضلات في الساقين، والذراعين، والظهر أثناء الحمل، والتمارين الخفيفة؛ مثل: المشي، وتمديد العضلات، وتمارين ثني الساقين آمنة وفعّالة بشكل عام للنساء الحوامل. وقبل الانخراط في أية تمارين أثناء الحمل تجب استشارة الطبيب في مدى ملائمة هذه التمارين للأم الحامل والجنين، ويجب عدم الإفراط في التمارين أيضًا؛ إذ تزيد التمارين الحادة والقاسية من سوء التشنجات العضلية لدى الحامل.[١]

يمكن التقليل من التشنجات العضلية عن طريق استعمال مغاطس المياه الدافئة، أو أداء التمارين الرياضية داخل الماء للتقليل من التشنجات العضلية والتورم إذا كان موجودًا، ويساعد تدليك العضلات المتشنجة يدويًا في التخفيف من الألم، أو استخدام أجهزة التدليك كذلك. وعند الإصابة بتشنجات الساق تساعد تمرينات إطالة ربلة الساق في الجانب المصاب في تخفيف الألم، وقد يساعد المشي ثم رفع الساقين بمستوى أعلى من مستوى الجسم في عدم عودة التشنج مرة أخرى، وقد يساعد وضع الثلج على العضلات المتشنجة في تقليل الألم عن طريق زيادة تدفق الدم إلى العضلة المتشنجة، لكن يجب عدم وضع الثلج على الجلد مباشرة، أو استخدامه لمدة تزيد على عشر دقائق في كل مرة.[١]


الوقاية من التشنجات العضلية أثناء الحمل

على الرغم من أنّ سبب تشنجات العضلات أثناء الحمل غير معروف، إلا أنّه يمكن أن تساعد بعض الخطوات في الوقاية من الإصابة بالتشنجات أثناء الحمل -خاصة تشنجات عضلات الساقين-، ومن هذه الخطوات ما يلي:[٣]

  • ممارسة تمارين إطالة العضلات قبل النوم: قد تساعد في منع حدوث التشنجات العضلية أثناء الحمل، ويمكن تطبيق هذه التمارين عن طريق الوقوف على بعد ذراع عن الحائط، ثم وضع اليدين على الحائط وتحريك القدم اليمنى خلف القدم اليسرى، وثني الساق اليسرى إلى الأمام ببطء، مع المحافظة على بقاء القدم اليمنى في وضع مستقيم وتثبيت كعبها على الأرض، ويجب الاستمرار في هذا التمرين لمدة 30 ثانية مع الحرص على أن تكون الظهر في وضع مستقيم مع دفع الوركين إلى الأمام، ويجب عدم تدوير القدمين إلى الداخل أو مدّ أصابع القدمين إلى الأمام، ومن ثم تبديل الساقين وتكرار الخطوات.
  • المحافظة على النشاط، إذ يساعد النشاط البدني المنتظم في الوقاية من التشنجات العضلية أثناء الحمل.
  • تناول مكملات المغنيسيوم، إذ تشير الأبحاث إلى أنّ تناول مكملات المغنيسيوم قد يساعد في الوقاية من تشنجات العضلات أثناء الحمل، لكن تجب استشارة الطبيب قبل تناول مكملات المغنيسيوم، ويمكن الحصول على المغنيسيوم بصورة طبيعية من بعض الأطعمة؛ مثل: الحبوب الكاملة، والبقوليات، والفاكهة المجففة، والمكسرات، والبذور.
  • المحافظة على رطوبة الجسم؛ إذ إنّ المحافظة على رطوبة العضلات تساعد في الوقاية من تشنج العضلات، وتمكن معرفة إذا كانت رطوبة الجسم كافية أو لا من خلال لون البول؛ فإذا كان لونه أصفر فاتحًا أو صافيًا فهذا يعني أنّ الجسم رطب بشكل كافٍ، أمّا لون البول الداكن فيشير إلى عدم شرب الماء بكميات كافية.
  • اختيار الأحذية المناسبة، إذ يجب عند اختيار الحذاء أثناء الحمل الأخذ في الاعتبار أن يكون الحذاء مريحًا، ويوفّر الدعم الكافي للجسم، ويساعد ارتداء الأحذية ذات الجزء الخلفي المتين الذي يحيط بالكعب في دعم القدم وتثبيتها.


أسئلة شائعة حول التشنج العضلي عند الحامل

هل حدوث التشنج العضلي طبيعي أثناء الحمل؟

تعد تشنجات العضلات من الحالات الشائعة خلال الحمل؛ إذ تحدث معظمها في الساقين، كما من الممكن أن تحدث في الظهر والبطن والقدمين واليدين، وغالبًا ما يسبب التشنج العضلي ألم شديد ويتكرر خلال ساعات المساء.[٤]

كيف يمكن التخلص من التشنج العضلي عند الحامل خلال النوم

تنصح النساء الحوامل اللواتي يعانين من التشنج العضلي أثناء النوم بأخذ حمام دافىء قبل النوم، واستخدام كمادات اماء الساخن أو زجاجة مملوءة بالماء الساخن وتطبيقها على المنطقة، والحفاظ على شرب السوائل.[٥]

هل تشنجات الساق من علامات الإجهاض

نعم، تعد تشنجات الساق المزمنة من العلامات الدالة على حدوث الإجهاض، ومن الأعراض الأخرى الشائعة للإجهاض النزيف المهبلي، وتشنجات المعدة، ونزول سوائل من المهبل، وإفرازات المهبل.[٦]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث TAMARA MOFFETT, "Leg, Arm & Back Cramps in Pregnancy"، livestrong, Retrieved 8-4-2019. Edited.
  2. "Muscle Cramps During Pregnancy", americanpregnancy, Retrieved 8-4-2019. Edited.
  3. Myra Wick (6-4-2016), "What causes leg cramps during pregnancy, and can they be prevented?"، mayoclinic, Retrieved 8-4-2019.Edited.
  4. "Treating Muscle Cramps Naturally During Pregnancy", americanpregnancy.org, Retrieved 27-4-2020. Edited.
  5. "Leg Cramps and Leg Pain", www.webmd.com, Retrieved 27-4-2020. Edited.
  6. "Miscarriage symptoms", www.tommys.org, Retrieved 27-4-2020. Edited.