أين يقع الحبل الشوكي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١١ ، ١٦ أبريل ٢٠٢٠

جهاز الأعصاب المركزي

يُؤلّف الجهاز العصبي المركزي من الدماغ والحبل الشوكي، وعكس أجهزة الجسم المختلفة التي تؤدي كل منها وظيفة واحدة، فإنّ هذا الجهاز يتحكم بإجراء وظائف الجسم الإرادية كلها؛ مثل: التحدث، والمشي، ويتحكم بالوظائف اللاإرادية؛ مثل: التنفس، والرمش، وغيرهما، كما أنّه مركز الأفكار والعواطف والإدراك، وهو من أكثر الأجهزة المحمية في الجسم؛ فهو محاط بعظام الجمجمة والعمود الفقري، اللذان يكوّنان حاجزًا صلبًا يحمي الجهاز من أية إصابات، كما يوجد فراغ مملوء بسائل أسفل هذه العظام يمتص أية صدمات يتعرض لها جهاز الأعصاب، لكن لسوء الحظ خلايا جهاز الأعصاب المركزي لا تستطيع الانقسام أو تكوين خلايا جديدة؛ لذا تعرضها للضرر يصعّب علاجه ويصعّب الشفاء من إصابة الدماغ أو الحبل الشوكي.[١]


الحبل الشوكي

هو مجموعة من الأعصاب التي تمتد من أسفل الدماغ حتى أسفل الظهر، ويمتد داخل قناة شوكية محاطة بعظام تسمى الفقرات التي تكوّن العمود الفقري، وتُقسّم هذه الفقرات 7 فقرات عنقية، و12 فقرة صدرية، و5 فقرات قطنية، و5 فقرات عجزية، و4 فقرات عصعصية، ووظيفة هذه الفقرات هي حماية الحبل الشوكي من التعرض للإصابات. ويتفرّع من الحبل الشوكي 31 زوجًا من الأعصاب التي تصل إلى الذراعين والساقين والصدر والبطن، وتنقل هذه الأعصاب الإشارات من الدماغ إلى عضلات الذراعين والساقين لتتحرك، كما تتحكم بأداء وظائف القلب والرئتين والأمعاء والمثانة، فعلى سبيل المثال، تتحكم هذه الأعصاب بمعدل نبضات القلب وسرعة التنفس، كما توجد مجموعة أعصاب أخرى تمتد من الأطراف إلى الحبل الشوكي لتنقل المعلومات من الجسم إلى الدماغ؛ مثل: الشعور باللمس، والألم، والحرارة.[٢]


وظيفة الحبل الشوكي في جسم الإنسان

يشكّل الدماغ والحبل الشوكي الجهاز العصبي المركزي للجسم، إذ يعدّ المخ مركز القيادة للجسم، أما الحبل الشوكي فيعدّ الوسيلة التي يرسل بها الدماغ الرسائل إلى الجسم والتي يرسلها الجسم إلى الدماغ، ويتكوّن الجهاز العصبي المحيطي من شبكةٍ من الأعصاب الفرعية على الجانبين الأيسر والأيمن للحبل الشوكي من خلال الفتحات الموجودة بين كل فقرةٍ على القناة الشّوكية.

تنتشر هذه الأزواج العصبية في جميع أنحاء الجسم لتوصيل الأوامر من العقل والحبل الشوكي من أجزاء الجسم المختلفة وإليها، ويعمل الجهاز العصبي المركزي والجهاز العصبي المحيطي معًا ليتمكّن العقل من التحكّم بوظائف الجسم العديدة، والتي تشمل ثلاث مجالات مهمّة، وهي:[٣]

  • وظائف الحركة، وهي توجّه حركات العضلات الإرادية في الجسم.
  • الوظائف الحسّية، وهي تتحكّم بإحساس اللمس، والضغط، ودرجة الحرارة، والألم.
  • الوظائف اللإرادية، تنظّم عمليات الهضم، والتبوّل، ودرجة حرارة الجسم، ومعدّل ضربات القلب، وتمدّد الأوعية الدموية أو انقباضها، وهو ضغط الدم.


إصابة الحبل الشوكي

تعرّض أي جزء من الحبل الشوكي أو من الأعصاب المتصلة به للضرر قد يؤدي إلى تغير دائم في قوة الجسم، أو الإحساس، أو يؤدي إلى اضطراب وظائف الجسم في المكان المصاب، وتعتمد أعراض إصابة الحبل الشوكي على موقع الإصابة وحدتها، وقد تكون الإصابة كاملة؛ أي يفقد المريض الشعور بالجسم كله، ويفقد القدرة على التحرك في أسفل منطقة الإصابة، أو تكون الإصابة غير كاملة يستطيع فيها المريض أداء بعض وظائف الحركة والحس أسفل منطقة الإصابة، ويوصف الشلل الناتج من إصابة الحبل الشوكي بشلل رباعي؛ أي إصابة الأطراف الأربعة بالشلل إضافة إلى الجذع وأعضاء الحوض، أو شلل نصفي سفلي يؤثر في الجذع والساقين وأعضاء الحوض فقط.[٤]

تؤدي إصابة الحبل الشوكي بشكل عام إلى ظهور أحد الأعراض التالية أو عدد منها:[٤]

  • فقدان القدرة على الحركة.
  • فقدان الإحساس أو تغيّره؛ مثل: القدرة على الشعور بالحرارة، أو اللمس، أو البرد.
  • فقدان القدرة على التحكم بـالمثانة أو الأمعاء.
  • الإصابة بتشنجات أو حركات انعكاسية مبالغة.
  • اضطراب الوظائف الجنسية والخصوبة.
  • الشعور بألم أو وخز شديد نتيجة الضرر الذي أُلحِق بالألياف العصبية.
  • صعوبة التنفس، أو الإصابة بالسعال، أو خروج إفرازات من الرئتين.


علاج إصابة الحبل الشوكي

إصابة الحبل الشوكي إصابة غير ظاهرة لا يكتشفها الطبيب إلا بعد تصوير المريض بالأشعة التشخيصية، ذلك عند تعرض المريض لحادث أصيب فيه الحبل الشوكي، ويجب تثبيت رأس المريض ورقبته في مكان الحادث قبل نقل المريض بواسطة رقبة صناعية صلبة توضع حول رقبة المريض، ثم ينقل المريض على حاملة صلبة، ويعطى مهدئًا لتقليل حركته، ويُركّب له أنبوب تنفس إذا كان المريض عرضة للإصابة بأزمة تنفس، وعند الوصول إلى المستشفى يعيد الطبيب استقامة العمود الفقري باستخدام دعامة صلبة، أو بالجر المحوري لتمديد الحبل الشوكي وإزالة الضغط من عليه، ويجب تثبيت العمود الفقري مبكرًا قدر الإمكان لزيادة فرص استعادة وظائف الجسم ثم إصلاح أية فقرات مكسورة، أو أقراص منفتقة، أو أي ضغط على الحبل الشوكي جراحيًا.[٥]


المراجع

  1. "How the spinal cord works", christopherreeve, Retrieved 2019-6-30.
  2. Jason C. Eck, "Spinal Cord Injury Facts"، medicinenet, Retrieved 2019-6-30.
  3. "What does the spinal cord do?", www.uab.edu, Retrieved 10-8-2019. Edited.
  4. ^ أ ب Mayo Clinic Staff (2017-12-19), "Spinal cord injury"، mayoclinic, Retrieved 2019-6-30.
  5. "Spinal Cord Injury", ninds, Retrieved 2019-6-30.