أين يوجد البروتين النباتي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٦ ، ٢٩ يوليو ٢٠١٩
أين يوجد البروتين النباتي

البروتين النباتي

يعدّ البروتين من المصادر الصحية الغذائية المفيدة جدًا في بناء العضلات والحفاظ عليها، ومن المهم تضمين مصادر صحيّة للبروتين في النظام الغذائي، وعند التفكير بالبروتين قد يتبادر إلى الذّهن شرائح اللحم أو الدّجاج؛ لأنّها تحتوي على كميات عالية من البروتين، إلّا أنّه توجد خيارات نباتية أخرى قد توفّر الكمية الموصى بها والتي يحتاجها الجسم،إذ يوجد الكثير من الخضروات الغنيّة بالبروتين والمتوفّرة على مدار السنة، ويمكن الاستمتاع بكل منها بمفردها كطبق جانبيّ، أو قد تدخل في وصفات مختلفة في الطّبق الرّئيس.[١]


مصادر البروتين النباتي

يوجد البروتين في الخضروات التي تكوُّن النظام الغذائي اليوميّ، ومنها ما يأتي:[٢]

  • الفطر: يعدّ الفطر مصدرًا غنيًا جدًا بالبروتين، ومع ذلك ليس لديه جزيئات البروتين بأكملها، ويمكن جعل الفطر بروتيناتٍ كاملةً عندما يرتبط بالأطعمة التي تحتوي على الأحماض الأمينية المفقودة، فيمكن مزج الفطر مع القرنبيط أو حتّى الذرة لجعله بروتينًا كاملًا وصحيًا.
  • البروكلي: يحتوي على كمية جيدة من البروتين ونسبة قليلة من الدهون والسعرات الحرارية الأقلّ، كما أنّه مليء بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة التي تعزّز الجسم السليم.
  • البازيلاء: تعدّ مصدرًا جيّدًا للبروتين النباتي، وتحتوي على كمية جيدة من الألياف، وهي قليلة الدهون ولا تحتوي على نسبة عالية من الكوليسترول.
  • اللفت: يحتوي اللفت على بعض الخصائص المضادّة للأكسدة، مثل مركّبات الفينول، وهو مصدر مهم آخر للبروتين النباتي، ويمكن بسهولة غلي اللفت وتناوله يوميًا للحصول على فوائده.
  • السبانخ: يعدّ واحدًا من أكثر الخضروات الخضراء المورقة التي تحتوي على العديد من العناصر الغذائية.
  • الهليون: يعدّ أحد المصادر الغنية بالبروتين، إلى جانب النّحاس، والمنغنيز، والفوسفور، والمغنيسيوم، فهو يحتوي على العديد من العناصر الغذائية، ويمكن تناول الهليون مشويًا، أو مسلوقًا، أو على البخار، أو حتّى مقليًا.
  • القرنبيط: يحتوي على كمية كبيرة من البروتين وعدد قليل من السعرات الحراريّة.
  • الذرة الحلوة: تعدّ الذرة الحلوة مصدرًا كبيرًا للبروتين، وتلبّي حوالي 9% من الكميّة اليوميّة الموصى بها من البروتين، وتعدّ أيضًا قليلة الدّسم.


البروتين الأفضل للصحة

تحتوي الأطعمة النباتية على ألياف مفيدة جدًا للجهاز الهضمي، وعند الاختيار بين مصادر البروتين النباتية والحيوانية يجب مراعاة العناصر الغذائية الأخرى التي يجب توفُّرها في الأطعمة، والأطعمة الغنية بالبروتين يمكن أن يكون لها الكثير من الفوائد الغذائيّة، كما تحتوي بعض مصادر البروتين الحيواني على مستويات عالية من الحديد وفيتامين ب12، بينما لا تحتوي الأطعمة النباتية على هذه العناصر الغذائية، فإنّ المواد الغذائية النباتية التي تسمّى المغذّيات النباتية تحتوي على بعض المواد المضادّة للأكسدة غير المتوفّرة في مصادر البروتين الحيواني.

كما تحتوي المنتجات الحيوانية على الدهون المشبعة ومستويات أعلى من الكوليسترول من مصادر البروتين النباتي، وقد يرغب الشّخص بتجنّب المنتجات الحيوانية لهذه الأسباب، ويساعد تناول المزيد من البروتين النباتي على تحسين الصحّة العامّة للشخص؛ فتحتوي الأطعمة النباتية على الألياف الصحّية، ممّا يساهم في الحفاظ على توازن الجهاز الهضمي.[٣]


المراجع

  1. Jane Chertoff (11-3-2016), "19 High-Protein Vegetables and How to Eat More of Them"، www.healthline.com, Retrieved 30-6-2019.
  2. Sarika Rana (31-8-2018), "8 High-Protein Vegetables You Must Start Eating Right Now!"، food.ndtv.com, Retrieved 30-6-2019.
  3. Jon Johnson (21-8-2018), "What is the difference between animal and plant proteins?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 30-6-2019.