اسباب الدوالي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٦ ، ٢١ يونيو ٢٠١٨

يعاني العديد من الأشخاص من الدوالي التي أصبحت تُشكل جُزءًا من ألمهم اليومي،

وهي حالة تُصيب الإنسان عندما تتوسع الأوردة في أي مكان من جسمه، ولكن عادة ما تنشأ في الجزء السفلي منه،

ذلك لأن الساقين أكثر ما يتأثر بالجاذبية الأرضية التي هي عامل رئيسي في زيادة الضغط على أوردة الساق من خلال زيادة نسبة السوائل المحتبسة فيها.

يُمكن أن يُصنّف الألم الناتج عنها إلى عدد من التدرّجات هي:


  • عدم الراحة: يحدث ذلك لأن الدوالي تُعطي للساقين أو المكان المتواجدة فيه منظرًا غير جميل يستدعي قلق صاحبها باستمرار حيال هذا الموضوع، ولكن يُمكن حلّ هذه المشكلة ببساطة وبعدة خيارات تجميلية.
  • الألم الجسدي البسيط: يكون الألم الناتج عن الدوالي يُمكن أن يتحمله المُصاب، وأيضًا يُمكن أن يُخففه أو يُعالجه منزليًا بأدوات طبية أُعدت لذلك، أو حتى بالتدليك ورفع الساقين لتقليل الضغط على الأوردة.
  • الألم المُعقّد: في هذه الحالة يُصبح الوضع أكثر صعوبة للمصاب، لأن الألم يزداد مع الوقت والحلول المنزلية لم تعد تنفع، الأمر الذي يُؤثر على حركة المصاب ونشاطه، وهنا التدخل الطبي لا بُدّ منه لعلاج الدوالي في أقرب وقت، لأن الحالة لو تطورت يُمكن أن تؤثر على أعضاء أخرى من الجسم، ويمكن أن تُهدد الحياة,

العلامات والأعراض:


يُمكن أن تمتد الأوردة المتضررة على طول الساقين، فيمكن أن تظهر خلف الركبة،

وعلى الفخد، وأسفل الساق، أو في أي مكان آخر. يمكن أن تشمل الأعراض التي يشعر بها المصاب ما يلي:

  • ظهور الأوردة بصورة واضحة وباللون الأزرق الغامق.
  • تورّم الأوردة وانتفاخها.
  • ألم شديد في الساق وعدم القدرة على الوقوف أو ايجاد صعوبة في ذلك.
  • الشعور بارتفاع في درجة حرارة الساقين مع تصلب بسيط في العضلات.
  • الألم لا يزول عند الجلوس والراحة.
  • الرغبة الشديدة بالحك عند أو بالقرب من الأوردة.

يجدر التنبيه إلى أنه في حال الإصابة بتقرحات جلدية قريبة من منطقة الكاحل يجب الذهاب إلى الطبيب فورًا،

لأن هذا يمكن أن يدلّ على إصابة الشخص بمرض خطير.

أسباب الإصابة وعوامل الخطر:


  • التقدم في العمر.
  • الحمل والإنجاب.
  • تزداد فرص إصابة النساء بالدوالي أكثر من الرجال.
  • الجينات الوراثية.
  • زيادة الوزن والسمنة
  • الوقوف في نفس الوصعية فترة طويلة من الزمن.

العلاجات والأدوية:


كل إصابة يناسبها علاج خاص بها، وذلك حسب عمر المصاب،

مدى تقدم حالة الإصابة، هل يعاني من أمراض أخرى،

وغيرها من الأمور التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند العلاج. بعض الخيارات تشمل:

  • ممارسة التمارين الرياضية وبشكل منتظم.
  • الجراحة.
  • خسارة الوزن الزائد.
  • عدم الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة من الزمن.
  • الابتعاد عن ارتداء ملابس غير مريحة أو ضيقة.
  • الليزر.
  • ارتداء الجوارب الضاغطة (المطاطية).

وغيرها العديد من الطرق التي ساعدت على التخلص من الدوالي أو قامت بتخفيف أثر الألم على المصابين بها.