اصفرار اسنان الاطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٦ ، ٢٦ فبراير ٢٠١٩
اصفرار اسنان الاطفال

ن

أسنان الأطفال

عادةً ما تكون أسنان الأطفال بيضاء ناصعةً في مرحلة الطفولة المبكرة، ولكن عندما يدخل الأطفال في مرحلة فقدان الأسنان اللبنية، وتبدأ أسنانهم الدائمة بالظهور تختلط الأسنان اللبنية مع الأسنان الدائمة في الفم، ممّا يؤدي إلى ظهور تباين واختلاف ملحوظ بين لون الأسنان الدائمة والأسنان اللبنية، إذ تميل الأسنان الدائمة إلى اللون الأصفر، ولا تكون ناصعة البياض مثل الأسنان اللبنية.

يمكن أن يؤدّي التباين في اللون بين الأسنان الدائمة واللبنية إلى توليد حالة من القلق لدى الآباء، ولكن لا يوجد ما يدعو للقلق لأنّ هذا اللون المائل للصفرة يُعدّ طبيعيًّا، ويعود السبب في اصفرار الأسنان الدائمة إلى أنّ مينا الأسنان الدائمة أسمك وهي طبقة شفّافة تكشف طبقة العاج التي تقع تحت المينا، وتكون طبقة العاج أيضًا أكثف في الأسنان الدائمة ولونها أصفر، وهذا ما يعطي الأسنان الدائمة لونًا أصفر أكثر من الأسنان اللبنية، وفي بعض الأحيان قد يدلّ اللون الأصفر على وجود مشكلة في الأسنان الدائمة إذا كان الاصفرار أكثر من الحد الطبيعي، أو إذا ظهر الاصفرار في الأسنان اللبنية. [١]


أسباب اصفرار أسنان الأطفال

تنقسم أسباب تغيّر لون أسنان الأطفال إلى قسمين؛ القسم الأول وهو الاصفرار الذي يحدث لأسباب خارجية، إذ يكون هذا التلون أو التبقع مؤقّتًا بسبب الأطعمة والمشروبات وغيرها، والقسم الثاني وهو اصفرار أسنان الأطفال لأسباب داخلية، وفي أغلب الأوقات يحدث هذا الاصفرار لسبب طبي، أو بسبب اضطراب في التمثيل الغذائي، أو بسبب نقص نسيج المينا، ومن الأسباب الشائعة لاصفرار أسنان الأطفال ما يأتي: [٢][٣]

  • الأطعمة والمشروبات: ما يأكله الطفل أو يشربه يمكن أن يلطخ الأسنان، ويسبب ظهور بقع صفراء على الأسنان، وتوجد كثير من الأصباغ المستعملة في الطعام، مثل: مادة البوليفينول التي توفّر الأصباغ الطبيعية للطعام، ويمكن أن تلطخ مينا الأسنان، كما أنّ الأطعمة والمشروبات المصبوغة بشكل كبير كالحلويات والعصائر يمكن أن تترك بقعًا صفراء على الأسنان مثل صبغات التوت والكرز، ويُعدّ تناول الطفل للمشروبات مثل الشاي والقهوة بشكل مستمر من الأسباب الأكثر شيوعًا التي تؤدّي إلى اصفرار أسنانه، ويُفضّل أن يشطف الطفل فمه بشكل جيّد بعد تناول الأطعمة والمشروبات المصبوغة لتلافي مشكلة تصبغ الأسنان باللون الأصفر.
  • نقص العناية بالفم: لا يساعد التنظيف بالفرشاة والمعجون على التخلّص من مادة البلاك والتصبغات التي تصيب الأسنان خاصةً أسنان الأطفال، لذلك تجب زيارة طبيب الأسنان كلّ ستة أشهر على الأقل؛ لمتابعة صحة الأسنان وتلافي مشكلة تصبغ الأسنان واصفرارها.
  • الأسباب الداخلية: تكون الأسنان أكثر عرضةً للتسوس وتغيّر لونها عندما يكون مينا الأسنان رقيقًا أو غير مكوّن بشكل صحيح، إذ يؤدي ترقّق المينا إلى ظهور العاج الأصفر الداخلي، ممّا يجعل الأسنان تبدو أكثر اصفرارًا، وأيضًا يمكن للصدمات والحوادث أن تُلحِق الضرر بمينا الأسنان ممّا يؤدّي إلى ترقّقها أو تلفها، كما أنّ النزف الداخلي للسن يمكن أن يؤدّي إلى إعتام لون السن، وتغيير لونه إلى اللون الأسود أو الأزرق.
  • الاضطرابات الوراثية: يمكن أن تؤدي الاضطرابات الوراثية، أو سوء التغذية قبل الولادة، أو في مرحلة الطفولة المبكرة إلى افتقار سن الطفل إلى المينا اللازمة لحماية الأسنان من التسوس والبقع، مما يجعل الأسنان أكثر اصفرارًا وأكثر عرضةً للتسوس.
  • الأدوية: يرتبط اصفرار أسنان الأطفال بالأدوية في بعض الأحيان، إذ قد يؤدّي العلاج الكيميائي أو تناول مكمّلات الحديد أثناء الطفولة إلى تعريض تركيبة الأسنان للخطر ممّا يُسبّب تآكل طبقة المينا، وعادةً ما ترتبط هذه الحالة بالمضادات الحيوية من فئة التتراسيكلين، وخاصةً إذا استُخدمت أثناء فترة الحمل، أو خلال مرحلة الطفولة المبكرة أي قبل سن الثمانية سنوات، إذ يُعرّض هذا الدواء أسنان الأطفال للفلوريد بشكل مفرط خلال مرحلة تكوين الأسنان، ممّا يؤدّي إلى سحب المعادن من أسنان الأطفال تاركًا بقعًا بيضاء أو صفراء أو خطوطًا على الأسنان.
  • الأمراض: توجد بعض الأمراض، مثل: مرض التهاب الكبد الوبائي، وتكرار الحمى لدى الطفل، التي يمكن أن تؤدّي إلى تغيّر لون أسنان الأطفال إلى اللون الأصفر.
  • اليرقان: قد تؤدي إصابة الطفل باليرقان الحادّ بعد الولادة إلى تلوّن أسنان الأطفال باللون الأصفر عند نموّها وبدء التسنين.


علاج اصفرار أسنان الأطفال

توجد طرق كثيرة يمكن أن تساعد في تبييض أسنان الاطفال والتخلص من البقع الصفراء، ومن أكثر الطرق شيوعًا للتعامل مع اصفرار أسنان الأطفال ما يأتي: [٣]

  • استخدام صودا الخبز والماء لتنظيف أسنان الأطفال للتخلص من بقع الأسنان الصفراء.
  • التأكد من تنظيف أسنان الطفل بشكل جيد بعد تناول مكملات الحديد.
  • استخدام فرشاة الأسنان ومعجون الأسنان الخاص بالبالغين لتنظيف أسنان الأطفال، لأنّها توفّر خصائص تنظيف أفضل من فرشاة ومعجون الأسنان الخاصة بالأطفال.
  • قد تكون بعض تقنيات وخلطات تبييض الأسنان فعّالةً لتبييض أسنان الأطفال، ولكن يجب استخدامها تحت إشراف طبيب مختصّ.


طرق الوقاية من إصفرار أسنان الأطفال

توجد خيارات عديدة لعلاج تلوّن وتبقّع أسنان الأطفال باللون الأصفر، ومع ذلك من الأفضل اعتماد التدابير الوقائية المسبقة لمنع أي تغير في لون أسنان الأطفال، ومن طرق الوقاية الشائعة للحفاظ على أسنان الأطفال من الاصفرار ما يأتي: [٣]

  • استخدام معجون أسنان يحتوي على نسبة منخفضة من الفلوريد، إذ يمكن أن يؤدّي التعرّض الزائد للفلوريد إلى تبقّع أسنان الأطفال واصفرارها.
  • يجب البدء بتنظيف أسنان الأطفال بمجرد ظهورها أي في سن الرضاعة، و يمكن البدء بتنظيف أسنان الطفل بقطعة قماش قطنية ناعمة، ومن ثم التحول بالتدريج لاستعمال فرشاة الأسنان.
  • عدم إطعام الأطفال الأغذية التي تحتوي على نسبة عالية من السكر، لأنّها يمكن أن تؤدّي إلى تبقّع الأسنان و التسوّس ممّا يغيّر لون السن الطبيعي لدى الطفل.
  • تنظيف الأسنان عادةٌ يجب أن ترسّخ في أذهان الأطفال في سن مبكرة، ولكن قد يقلق الآباء من ابتلاع الأطفال لمعجون الأسنان، لذلك يجب تعليم الأطفال كيفية بصق معجون الأسنان.
  • منع الأطفال من النوم مع زجاجة الحليب في الليل، إذ قد يؤدي وجود الحليب والسكر في فم الطفل لوقت طويل خلال الليل إلى تهيئة بيئة مناسبة لنمو البكتيريا والفطريات في فم الطفل.


المراجع

  1. "My child’s teeth are yellow!", highpointpediatricdentistry, Retrieved 26-6-2018.
  2. CHRISTINA MCDONALD, "What Are the Causes of Yellow Teeth in Children?"، livestrong, Retrieved 14-10-2017.
  3. ^ أ ب ت Mrunal (1-10-2018), causestreatment-and-prevention/ "Yellow and Other Discoloration of Teeth in Children"، parenting.firstcry.