التهاب عروق اليد

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٤ ، ١١ يونيو ٢٠١٩

التهاب عروق اليد

يسمّى التهاب عروق اليد التهاب الأوردة، ويصيب اليدين والساقين، وهو مصطلح يُستخدم في وصف التهاب الأوردة والشعور بألم فيها واحمرارها. ويسمى التهاب الأوردة أيضًا التهاب الوريد الخثاري؛ ويعني وجود جلطة دموية في الوريد تسبب التورم والألم والالتهاب، ويُقسّم التهاب الأوردة الخثاري قسمين، وهما:[١]

  • التهاب الوريد الخثاري السطحي؛ يعني وجود جلطة دموية في أحد الأوردة الموجودة تحت الجلد مباشرة، وعادةً لا تُنقَل هذه الخثرة أو الجلطة إلى الرئة إلا إذا وصلت إلى الأوردة العميقة، لكن يكون التهاب الوريد الخثاري السطحي مؤلمًا، وقد تكون هناك حاجة إلى العلاج.
  • التهاب الوريد الخثاري العميق؛ يصيب هذا النوع من الجلطات الأوردة العميقة في الجسم، ويمكن لهذا النوع من الجلطات الانتقال إلى الرئة، ويسبب انسدادها أو الانصمام الرئوي ويفضي إلى الموت، وتتطلب معظم حالات التهاب الوريد الخثاري العميق العلاج على الفور.


أعراض التهاب الوريد الخثاري السطحي

يسبب التهاب الوريد الخثاري السطحي ظهور العديد من الأعراض، وتشمل هذه الأعراض ما يلي: [٢]

  • التهاب الجلد واحمراره على طول الوريد.
  • دفء الجلد والأنسجة حول الوريد.
  • الألم والتورم، اللذان يزدادان شدة مع الضغط.
  • ألم في اليد المصابة.
  • سواد الجلد فوق الوريد.
  • تصلب الوريد.

يجب الاتصال بالطبيب إذا ظهرت الأعراض السابقة، أو إذا ازدادت شدة، أو إذا ظهرت أعراض جديدة؛ مثل: الحمى، والقشعريرة، إذ يمكن أن تدل هذه الأعراض على الإصابة بمرض أو حالة أكثر خطورة.


أسباب الإصابة بالتهاب الوريد الخثاري السطحي

هناك عدة عوامل تزيد من خطر الإصابة بالتهاب الوريد الخثاري السطحي، وتشمل العوامل الأكثر شيوعًا ما يلي: [٢]

  • أخذ السوائل عن طريق الوريد، والقسطرة الوريدية، أو الحقن في الوريد.
  • الجلوس أو الاستلقاء لمدة طويلة جدًا؛ مثل ما يحدث في الرحلات الطويلة.
  • دوالي الوريد.
  • الحمل.
  • العدوى.
  • الاضطرابات التي تزيد من تخثر الدم.
  • السمنة.
  • التدخين.
  • استخدام وسائل منع الحمل التي تؤخذ عن طريق الفم، والأدوية البديلة للهرمونات.
  • تجاوز سن 60 عامًا.
  • التهيج الكيميائي؛ مثل: التعرض لعلاج السرطان.
  • سكتة الدماغ.
  • الإصابات التي تسبب الشلل في الذراعين أو الساقين.

يرتبط التهاب الوريد الخثاري السطحي بحالات طبية خطيرة، وتشمل هذه الحالات ما يلي:

  • تجلط الأوردة العميقة.
  • السرطانات التي تصيب البطن؛ مثل: سرطان البنكرياس.
  • العامل الخامس لايدن؛ هو اضطراب وراثي في تخثر الدم.
  • الطفرة في جين البروثرومبين؛ هي طفرة جينية تسبب اضطراب تخثر الدم.


تسبب عدة حالات نادرة جدًا التهاب الوريد الخثاري السطحي، وتتضمن هذه الحالات ما يلي:

  • نقص مضاد الثرومبين الثالث.
  • نقص البروتين سي.
  • نقص البروتين إس.


علاج التهاب الوريد الخثاري السطحي

لا يُعدّ التهاب الوريد الخثاري نوعًا من الالتهابات الشائعة، لذلك لا يفيد علاجه بالمضادات الحيوية، وتساعد النصائح التالية في التقليل من الألم والتورم: [٣]

  • رفع اليد، للتقليل من التورم.
  • الحفاظ على النشاط، لضمان استمرارية كفاءة عمل الدورة الدموية.
  • استخدام الثلج في الضغط على الوريد لتخفيف الألم.
  • تناول مسكنات الألم المضادة للالتهاب؛ مثل: الأيبوبروفين.
  • وضع كريم أو جل مضاد للالتهاب إذا كانت المنطقة المصابة صغيرة.


مضاعفات التهاب الوريد الخثاري السطحي

التهاب الوريد الخثاري السطحي في العادة يكون حالة قصيرة الأمد ولا تسبب المضاعفات، وقد تشمل المضاعفات عند حدوثها ما يلي: [٢]

  • التهاب النسيج الخلوي؛ ينجم هذا الالتهاب من العدوى البكتيرية، ويُعالَج في معظم الحالات بالمضادات الحيوية.
  • التهاب الوريد الخثاري العميق؛ -كما ذُكِر سابقًا- تحدث هذه الحالة عندما تُشكّل جلطة دموية في الأوردة العميقة في الجسم، وتكون هذه الحالة مهددة لحياة المريض إذا انفصلت الجلطة وانتقلت إلى الرئة.

باستثناء هذه المضاعفات النادرة من المتوقع أن يشفى المصاب بالتهاب الوريد الخثاري السطحي بشكل تام في غضون أسبوع إلى أسبوعين، وقد يتطلب المصاب بتصلب الوريد وقتًا أطول للشفاء. وقد يستغرق التعافي وقتًا أطول في حالة الإصابة بالعدوى، أو إذا كان المريض يعاني من التهاب الوريد الخثاري العميق. وربما يتكرر التهاب الوريد الخثاري السطحي إذا كان المريض يعاني من الإصابة بدوالي الوريد، وقد يكون من الضروري إجراء المزيد من الفحوصات والعلاج عند الإصابة بالتهاب الوريد الخثاري السطحي بشكل متكرر دون الإصابة بدوالي الوريد.


الوقاية من الإصابة بالتهاب الوريد الخثاري السطحي

تُعدّ الوقاية من التهاب الوريد الخثاري السطحي محدودة، لكن هناك بعض الخطوات التي يمكن اتخاذها للتقليل من خطر الإصابة بالتهاب الوريد الخثاري السطحي، وتشمل هذه الخطوات ما يلي: [٢]

  • إذا تسببت سوائل الوريد في الإصابة بالتهاب الوريد الخثاري السطحي تجب إزالة موقع سوائل الوريد أو تغييرها عند ظهور أول علامة التهاب.
  • التأكد من الوقوف والحركة كل بضع ساعات، وتحريك الذراعين والساقين عند الجلوس أو الاستلقاء لمدة طويلة.
  • الحفاظ على رطوبة الجسم عن طريق شرب كميات كافية من الماء.
  • عند التخطيط لرحلة طويلة، أو إذا كان المريض معرضًا لبعض العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالتهاب الوريد الخثاري السطحي تجب استشارة الطبيب في أخذ جرعة منخفضة من الأسبرين يوميًا.


المراجع

  1. "Superficial Thrombophlebitis", clevelandclinic, Retrieved 21-5-2019.
  2. ^ أ ب ت ث Julie Roddick, "Superficial Thrombophlebitis"، healthline, Retrieved 21-5-2019.
  3. "Phlebitis (superficial thrombophlebitis)", nhs, Retrieved 21-5-2019.