الماء الدافئ للبواسير

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٦ ، ٧ يناير ٢٠٢٠

البواسير

تُعدّ البواسير أوردة منتفخة في منطقة الشرج والمستقيم السفلي، وتعدّ من المشكلات الشّائعة التي يُعاني منها الكثير من الأشخاص، ويمكن أن تكون البواسير داخلية، تحدث داخل المستقيم، أو بواسير خارجية، تحدث تحت الجلد حول فتحة الشرج، ومعظم حالات البواسير تنتج بسبب الضّغط على الأوردة المحيطة بالشرج، ممّا يُسبب انتفاخها، ويمكن أن تحدث البواسير في المستقيم السّفلي لعدّة أسبابٍ، منها:[١]

  • الإجهاد خلال حركة الأمعاء.
  • الجلوس لفتراتٍ طويلة على المرحاض.
  • الإصابة بالإسهال أو الإمساك المزمن.
  • السّمنة.
  • الحمل.
  • تناول نظام غذائي منخفض الألياف.
  • رفع الأثقال باستمرار.


الماء الدافئ للبواسير

إنّ الماء الدافئ يُساعد على تهدئة البواسير المتهيّجة؛ إذ يُمكن استخدام حمام المقعدة لنقع منطقة الشرج في الماء الدافئ، وحمام المقعدة؛ حوض صغير من البلاستيك، يتناسب مع مقعد المرحاض، أو يمكن أخذ حمامًا كاملًا بالماء الدافئ، وبحسب الدراسات[٢] فإنّ أخذ حمام دافئ لمدة 20 دقيقة بعد كل حركة أمعاء، سيكون فعّالًا لتهدئة تهيّج البواسير، كما يمكن إضافة الملح الإنجليزي إلى الماء الدافئ، التي تُوفّر مزيدًا من الراحة، وتحدّ من الألم،[٣] كما يمكن نقع منطقة الشرج بالماء الدافئ لمدة 15 دقيقة تقريبًا، وتكرار العملية مرتين أو ثلاث مرات في اليوم، وبعد كل حركة أمعاء، ويجب غسل منطقة الشرج بصابونٍ غير معطّر، وترك المنطقة حتى تجفّ.[٤]


أعراض البواسير

أمّا أعراض البواسير، فتعتمد على نوع البواسير وهي كالتالي[١]:

  • أعراض البواسير الخارجية:
    • التهيج والحكة في منطقة الشرج.
    • الشعور بالألم والانزعاج.
    • تورم حول منطقة الشرج.
    • النزيف.
  • أعراض البواسير الدّاخلية:
    • نزيف غير مؤلم أثناء حركة الأمعاء، وقد يلاحظ المصاب كمياتٍ قليلة من الدم الأحمر السّاطع في المرحاض أو مع البراز.
    • الألم والتهيّج.


علاج البواسير

يمكن علاج البواسير بعدّة طرقٍ مختلفة، ويمكن التخفيف من أعراض البواسير بالطّرق التّالية:[٥]

  • الكريمات والمراهم الموضعية: تتوفر عدة أنواع من الكريمات أو التّحاميل التي لا تستلزم وصفاتٍ طبية، وتساعد في التّخفيف من أعراض البواسير، مثل؛ الكريمات أو التحاميل التي تحتوي على الهيدروكورتيزون، كما يتوفر أنواع من الوسادات التي تحتوي على بندق الساحرة أو مواد مخدّرة أخرى، يُمكن تطبيقها على الجلد.
  • حزم الثلج والكمادات الباردة: إنّ تطبيق الكمادات الباردة أو أيّ مصدر بارد على المنطقة المصابة يُساعد في التخفيف من التورم.
  • استخدام المسكنات التي تُخفف من الألم والانزعاج مثل؛ الأسبرين، والإيبوبروفين، والأسيتامينوفين.
  • عدم استخدام المناشف الرطبة أو ورق التواليت الجافة؛ لتنشيف المنطقة المصابة، لأنّها قد تزيد من تفاقم المشكلة.
  • تقنية إزالة البواسير غير الجراحية؛ هي الأكثر شيوعًا لعلاج البواسير الداخلية، وتقوم بربط شريط مطاطي أو شريطٍ مرنٍ على قاعدة البواسير، لقطع إمدادات الدم الواصلة للأوردة المنتفخة، ممّا يُؤدي لانكماش البواسير أو سقوطها.
  • العلاج بالتصليب: ويُجرى من خلاله حقن محلول في البواسير الداخلية، لتشكيل ندبة تقوم بقطع تدفق الدم إلى البواسير.
  • علاج البواسير بالتخثير الضوئي؛ بالأشعة تحت الحمراء أو التخثير الكهربائي.
  • العلاجات الجراحية للبواسير؛ إذ تُزيل البواسير كاملة، وتُعرَف باستئصال البواسير، وقد تتضمن أيضًا إعادة البواسير بعد معالجتها إلى مكانها فيما يعرف بالتدبيس، وهذه العملية الجراحية، تحدث بعد تخديرٍ كامل وعام للمصاب، الذي يُمكن له العودة إلى منزله في نفس اليوم بعد العملية.


المراجع

  1. ^ أ ب Mayo Clinic Staff (3-7-2019), "Hemorrhoids"، www.mayoclinic.org, Retrieved 11-9-2019. Edited.
  2. "Hemorrhoids and what to do about them", www.health.harvard.edu, Retrieved 07-01-2020. Edited.
  3. Ana Gotter (19-4-2017), "8 Home Remedies for Hemorrhoids"، www.healthline.com, Retrieved 11-9-2019. Edited.
  4. Minesh Khatri (18-9-2018), "How can warm baths help with hemorrhoids?"، www.webmd.com, Retrieved 11-9-2019. Edited.
  5. Christian Nordqvist (23-11-2017), "Hemorrhoids: Causes, treatments, and prevention"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 11-9-2019. Edited.