الماء وضغط الدم المرتفع

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٠ ، ١٥ يناير ٢٠٢٠
الماء وضغط الدم المرتفع

ارتفاع ضغط الدم

يُعد ارتفاع ضغط الدم من المشكلات التي تواجه ملايين الأشخاص، ويُمكن التخلص من هذه المشكلة من خلال اتباع العديد من الطرق الطبيعية؛ فلا يقتصر العلاج على الأدوية الموصوفة، إذ يُمكن أن يكون من خلال تحسين النظام الغذائي، واتباع نظام غذائي صحي، فذلك من العلاجات الطبيعية الرئيسة لمشكلة ارتفاع الضغط.[١]

يُعد ضغط الدم مرتفعًا عندما يصل إلى نحو 180/120 ملليمترًا من الزئبق، ويُصاحبه ظهور العديد من الأعراض، ويُذكر منها صداع الرأس، والغثيان، والتقيؤ، والدوخة، وعدم وضوح الرؤية أو الرؤية المزدوجة، وحدوث نزيف في الأنف، وخفقان القلب، وضيق في التنفس.[٢]


الماء وضغط الدم المرتفع

يُعد الماء من العلاجات الطبيعية المميزة لعلاج ارتفاع ضغط الدم، لذا ينبغي الإكثار من شرب الماء لمنع جفاف الجسم، وموازنة السوائل، والوقاية من التعب، واستبدال المشروبات الأخرى كالعصائر والصودا والقهوة المحلاة والشاي به، والحرص على شرب حوالي ثمانية أكواب أو أكثر كلّ يوم،[١] فشرب المياه العذبة يُحافظ على الرطوبة، والشعور بالامتلاء، ويُساعد على تقليل الوزن الزائد؛ إذ يخفض كمية السعرات الحرارية المتناولة، ويؤدي خفضها إلى خسارة الوزن، مما يقلل من ارتفاع ضغط الدم.

يجدر بالذكر أنَّ الماء يُخفف دقات القلب التي تحدث بعد تناول الكافيين، إذ يتسبب بتضيُّق الأوعية الدموية، ويزيد من ضغط الدم مؤقتًا، لكن قد تؤدي زيادة كمية الماء إلى حدوث العديد من المشكلات، فعندما يعاني الشخص من مشكلات قلبية ومشكلات أخرى لا يتمكن جسمه من موازنة مستويات السوائل، فقد يزداد حجم الدم، ويتطلب الأمر شرب الماء بكمية معتدلة وعدم الإسراف في ذلك،[٣] كما أثبتت الأبحاث العلمية أنَّ تدعيم ماء الشرب بالكالسيوم والمغنيسيوم يُخفض ضغط الدم المرتفع.[٤]


كيفية خفض ضغط الدم المرتفع

يُمكن خفض ضغط الدم المرتفع من خلال اتباع الطرق الآتية:[٥]

  • المشي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام، إذ تُعد الرياضة من أفضل الأمور التي تخفض ضغط الدم المرتفع، فممارستها باعتدال تُقوي عضلة القلب، وتزيد من فعالية ضخ الدم، وتُقلل الضغط على الشرايين، ومن هذه الرياضات المشي مدة 150 دقيقةً، أو الجري مدة 75 دقيقةً أسبوعيًا، إذ إنَّ المشي مدة نصف ساعة في اليوم يُساعد على خفض ضغط الدم.
  • تقليل كمية الصوديوم في الأطعمة، فذلك من الطرق المميزة للأشخاص الذين يمتلكون حساسيةً ضد الملح؛ إذ تربط العديد من الدراسات الملح بارتفاع ضغط الدم ومشكلات القلب، كالسكتة الدماغية.
  • تناول الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم، الذي يُمثّل أحد المعادن الضرورية لتخليص الجسم من الصوديوم، وتقليل الضغط على الأوعية الدموية، ومن الأطعمة التي تحتوي على البوتاسيوم ما يأتي:
    • الخضروات، خاصّةً الخضار الورقية، والطماطم، والبطاطا، والبطاطا الحلوة.
    • الفواكه، خاصّةً الموز، والبطيخ، والأفوكادو، والمشمش، والبرتقال.
    • منتجات الألبان، مثل: الحليب، والزبادي.
    • سمك التونة، وسمك السلمون.
    • المكسرات والبذور.
    • الفاصولياء.
  • تقليل تناول الكافيين، إذ يُمكن أنْ يُسبب ارتفاعًا في ضغط الدم لدى بعض الأشخاص.
  • السيطرة على الإجهاد، إذ يُعدّ الدافع الرئيس لارتفاع ضغط الدم، لذلك ينبغي التخلص منه، والسيطرة على مسبباته من خلال الطرق المخصصة لذلك.
  • تناول الشوكولاتة الداكنة ومسحوق الكاكو؛ فهي تحتوي على مركبات نباتية، والتي تُساعد على استرخاء الأوعية الدموية، وتخفض ضغط الدم المرتفع.
  • فقدان الوزن يُساعد على خفض ضغط الدم المرتفع.
  • الإقلاع عن التدخين.


المراجع

  1. ^ أ ب Jillian Levy (18-3-2016), "High Blood Pressure Diet & Natural Remedies"، www.draxe.com, Retrieved 23-9-2019. Edited.
  2. Adam Felman (25-2-2019), "What to know about high blood pressure"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-9-2019. Edited.
  3. Barrett Barlowe, "Can Drinking a Lot of Water Lower Blood Pressure?"، www.livestrong.com, Retrieved 23-9-2019. Edited.
  4. Catharine Paddock (9-5-2019), "Can drinking mineral-rich water prevent hypertension?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-9-2019. Edited.
  5. Kerri-Ann Jennings (31-7-2017), "Fifteen natural ways to lower your blood pressure"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-9-2019. Edited.