بحث عن أجهزة جسم الإنسان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٣ ، ١٢ يناير ٢٠٢٠

جسم الإنسان

يعرف جسم الإنسان بأنه نظام ديناميكي يحافظ على شكله ووظائفه، إذ يتكون من عناصر كيميائية، وإلكترونات، ومواد خلوية مكوّنة للخلايا، بالإضافة إلى الأنسجة والأعضاء، والأنظمة الحيوية التي تعمل معًا بتكامل وانسجام، وتُشكّل الخلايا الوحدات البنائبة لجسم الإنسان، أما الأنسجة فهي مجموعة من الخلايا المتشابهة في الشكل والوظيفة، وتتمثّل بأربعة أنواع، وهي: الأنسجة العضلية، والأنسجة العصبية، والأنسجة الطلائية، والأنسجة الضامة، وتتحد هذه الأنسجة معًا مكوّنةً أعضاء جسم الإنسان وأجزاءه المختلفة، ومن هذه الأعضاء والأجزاء تتشكّل أجهزة الجسم الحيوية المختلفة.[١]


أجهزة جسم الإنسان

تتضمن أجهزة جسم الإنسان ما يأتي:

  • الجهاز اللحافي: يضم الجهاز اللحافي الجلد والشعر والأظافر، وتتركز وظيقته في الدفاع عن الجسم ضد مسببات الأمراض الخارجية، والمساعدة على التخلص من الفضلات والسموم عبر عملية التعرق التي تحدث من خلال الجلد، والتي تُساعد على تنظيم حرارة الجسم.[٢]
  • الجهاز اللمفاوي: يتكوّن الجهاز اللمفاوي من الغدد اللمفاوية والقنوات اللمفاوية والأوعية اللمفاوية، كما أنه يُطلق اللمف، وهو سائل شفاف يحتوي على كريات الدم البيضاء، يكمن دوره في حماية الجسم والدفاع عنه ضد مسببات الأمراض، ومكافحة العدوى.[٢]
  • الجهاز الهضمي: يختص الجهاز الهضمي بهضم الطعام وتحويله إلى مواد بسيطة يسهل امتصاصها واستخلاص الطاقة منها، إذ يتكوّن من القناة الهضمية، وهي أنبوب عضلي طويل يتكون من قسمين رئيسين، هما: القناة الهضمية العليا، والقناة الهضمية السفلى، بالإضافة إلى الأعضاء الملحقة بالقناة التي تفرز إنزيمات ومواد تُساعد في عملية الهضم، وهي الكبد والبنكرياس.[٣]
  • الجهاز التنفسي: تتلخص عملية التنفس بدخول الأكسجين إلى الرئتين وخروج ثاني أكسيد الكربون، لذا يُعد الجهاز التنفسي من أهم الأجهزة الحيوية في جسم الإنسان، إذ يُزوّده بالأكسجين الضروري للحياة، والذي يُمكن أن يؤدي نقصه الجزئي أو الكلي إلى الوفاة، إذ تتعرض خلايا الدماغ للموت بعد مرور أربع دقائق تقريبًا دون أكسجين، وتبعًا لمركز لانجون الطبي التابع لجامعة نيويورك فإن الإنسان البالغ يتنفس 12-16 نَفَسًا في الدقيقة، أما المواليد فيبلغ معدل التنفس الطبيعي لهم حوالي 40 مرةً في الدقيقة، وقد يتباطأ ليصل إلى عدد يتراوح بين 20-40 نَفَسًا في الدقيقة عندما يكون الطفل نائمًا.[٤]
  • الجهاز العصبي: يتكوّن الجهاز العصبي من مجموعة من الخلايا العصبية أو الأعصاب، ويكمن دوره في تمكين الإنسان من التواصل مع المحيط الخارجي، والتحكّم بكثير من وظائف الجسم وعمليات الأيض؛ إذ يتحكّم الدماغ بردود فعل الجسم للآلام ولمس المواد الساخنة وغيرها، وذلك من خلال استقبال الإحساس ومعالجته، ثم إرسال رد الفعل عبر الأعصاب، ومن الأمثلة على ذلك رفع اليد عن الشيء الساخن فور لمسه.[٥]
  • جهاز الدوران: يتكوّن الجهاز الدوري من القلب والأوعية الدموية والدم، إذ يُنقَل الدم الغني بالأكسجين من الرئتين والقلب إلى جميع أنحاء الجسم عبر الشرايين، ثم يمر بعدها عبر الشعيرات الدموية الواقعة بين الشرايين والأوردة، ثم يعود الدم غير المشبع بالأكسجين إلى الرئتين والقلب عبر الأوردة.[٦]
  • جهاز الغدد الصماء: يكمن دور جهاز الغدد الصماء في عملية النمو، وعملية التمثيل الغذائي، والوظيفة الجنسية، وذلك من خلال الهرمونات التي يتم إطلاقها في الدم من ثماني غدد رئيسة موجودة في الجسم.[٢]
  • جهاز المناعة: تتركز مسؤولية الجهاز المناعي في حماية الجسم من مسببات الأمراض، مثل: الفيروسات، والبكتيريا، والطفيليات، وغيرها، ويتكون من مجموعة من الأجزاء، وهي: الغدد اللمفية، والطحال، ونخاع العظم، والخلايا اللمفية، والغدة الزعترية، وخلايا الدم البيضاء.[٧]
  • الجهاز العضلي: يُعد الجهاز العضلي الجهاز المسؤول عن الحركة وتدفق الدم؛ فهو يتكون من 650 عضلةً مقسّمة إلى ثلاثة أنواع رئيسة؛ العضلات الهيكلية، والعضلات الملساء، وعضلة القلب التي تضخّ الدم.[٢]
  • الجهاز البولي: يُعدّ الجهاز البولي من الأجهزة المسؤولة بصورة أساسيّة عن تخليص الجسم من الفضلات، والحفاظ على التوازن الكيميائي فيه، كما يُساعد في الحفاظ على توازن الماء والأملاح كالبوتاسيوم والصوديوم في الجسم، بالإضافة إلى تنظيم ضغط الدم، وإنتاج هرمون الإريثروبويتين، والحفاظ على نسبة السوائل.[٨]
  • الجهاز التناسلي: يُمكّن الجهاز التناسلي الأشخاص من التكاثر، ويختلف في تركيبه الداخلي عند كل من الأنثى والرجل على الرغم من امتلاكه الوظيفة ذاتها؛ إذ يتكون الجهاز التناسلي الذكري من القضيب والخصيتين، بينما يتكون الجهاز التناسلي الأنثوي من الرحم والمبيض والمهبل.[٢]
  • الجهاز الهيكلي: يتكون الجهاز الهيكلي من الأسنان، والعظام، والأوتار، والأربطة، والغضاريف، ويبلغ عدد العظام في جسم الإنسان 206 عظمة، ويُقسم الجهاز الهيكلي إلى قسمين رئيسين، هما: الهيكل العظمي المحوري، والهيكل العظمي الطرفي.[٩]


الأعضاء الحيوية في جسم الإنسان

يشتمل جسم الإنسان على خمسة من الأعضاء الضرورية للبقاء على قيد الحياة، يُطلق عليها اسم الأعضاء الحيوية، وهي: الدماغ، وهو مركز التحكم الأساسي في جسم الإنسان، والقلب المسؤول عن ضخ الدم إلى كامل أنحائه، والرئتان اللتان تزودان الجسم بالأكسجين من الهواء وتتخلصان من ثاني أكسيد الكربون، والكلى التي تعمل على تنقية الجسم من الفضلات، والكبد الذي ينقّي الجسم من السموم ويُنتج البروتينات المهمة للدم.[٢]


المراجع

  1. "Human body", www.newworldencyclopedia.org,10-7-2009، Retrieved 11-9-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح Rachael Rettner (10-3-2016), "The Human Body: Anatomy, Facts & Functions"، www.livescience.com, Retrieved 11-9-2019. Edited.
  3. "Gastrointestinal tract", www.newworldencyclopedia.org,23-5-2017، Retrieved 11-9-2019. Edited.
  4. Kim Ann Zimmermann (23-8-2019), "Respiratory System: Our Avenue for Gas Exchange"، www.livescience.com, Retrieved 11-9-2019. Edited.
  5. "How does the nervous system work?", www.ncbi.nlm.nih.gov,19-8-2016، Retrieved 11-9-2019. Edited.
  6. William C. Shiel (12-4-2018), "Medical Definition of Circulatory system"، www.medicinenet.com, Retrieved 11-9-2019. Edited.
  7. Kim Ann Zimmermann (17-10-2018), "Immune System: Diseases, Disorders & Function"، www.livescience.com, Retrieved 11-9-2019. Edited.
  8. "Anatomy and Function of the Urinary System", www.stanfordchildrens.org, Retrieved 11-9-2019. Edited.
  9. Kim Ann Zimmermann (8-8-2019), "The Human Skeletal System"، www.livescience.com, Retrieved 11-9-2019. Edited.