سبب تغير براز الرضيع للون الأخضر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٨ ، ٢٠ فبراير ٢٠٢٠
سبب تغير براز الرضيع للون الأخضر

براز الطفل الرضيع

يشير كينيث وايل -الأستاذ المشارك في طب الأطفال- إلى أنّ الرّضّع يُخرِجون الكثير من البراز في اليوم الواحد، ويعتمد ذلك على النظام الغذائي الخاص بالطفل، ويمتلك الأطفال الذين يحصلون على الحليب الطبيعي برازًا أخفّ من الذين يحصلون على الحليب الاصطناعي، ومن الطبيعي أن يُخرجوا البراز من 5 إلى 6 مرات يوميًا، وتشير باري شتاينميتز -طبيبة الجهاز الهضمي للأطفال- إلى أنّ حركة الأمعاء تختلف كثيرًا من طفل إلى آخر، وقد يُخرِج بعض الأطفال البراز من 7 إلى 8 مرات في اليوم، بينما يُخرجه بعضهم كلّ بضعة أيام.[١]


سبب تغير براز الرضيع للون الأخضر

من الطبيعي جدًا أن يُخرِج الأطفال والرضع الذين تقل أعمارهم عن عام واحد برازًا باللون الأخضر، وتشير الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال إلى أنّ الأطفال الذين يحصلون على الحليب الطبيعي يُخرِجونه باللون الأصفر كالخردل، وقد يحتوي على ظلال خفيفة من اللون الأخضر أحيانًا، ويعتمد ذلك على النظام الغذائي الذي تتبعه الأم.[١]

كما يشار إلى أنّ سبب لون البراز يرتبط كثيرًا بالوقت الذي يستغرقه الحليب للمرور في الجهاز الهضمي الخاص بالرضيع؛ إذ إنّ البراز يظهر باللون الأصفر غالبًا عند مروره بسرعة داخل الجهاز الهضمي، بينما يتحوّل إلى الأخضر عند استغراقه وقتًا أطول للمرور،[٢] ويرتبط لون البراز الأخضر بطبيعة غذاء الأم، فيؤثر تناول الأم للخضروات الورقية الخضراء في لون البراز؛ لاحتوائها على مادة الكلوروفيل، ومن أمثلة هذه الخضروات؛ السبانخ، واللفت، والخس، أو أنّ تناول الأطعمة المحتوية على الصبغات الغذائية الخضراء مثل؛ الكعك المحتوي على الألوان الصناعية.[٢]

بالرغم من أنّ البراز الأخضر لا يدعو إلى القلق عند الأطفال الرضع، غير أنّ حدوثه مع الإسهال أمر خطير، ويُعدّ الاسهال السبب الثاني لوفاة الأطفال دون سن الخامسة من الناحية الطبية في أنحاء العالم جميعها، ويسبب الإسهال الإصابة بالجفاف، وتتضمن علامات الجفاف؛ عدم تبوّل الطفل لأكثر من 3 ساعات، وبكاء الطفل دون دموع، وجفاف الشفتين والفم، والعينين الغارقتين، وظهور بقع ناعمة أعلى الرأس، خاصةً في الحالات المتقدمة، ويجب على الوالدين عرض الرضيع المصاب بالإسهال الذي يقل عمره عن شهرين على الطبيب فورًا.[٢]


علاقة البراز بتناول الطعام

تلاحظ الأم حدوث تغييرات في طبيعة براز الطفل الرضيع حال بدئه تناول الطعام؛ إذ يتحوّل لون البراز ليظهر باللون البني أو البُنّي الداكن، وقوام أكثر سمكًا قريب مع بقائه طريًا، وتصبح رائحته أقوى من ذي قبل، ويتغيّر لونه بحسب الأطعمة التي يتناولها الطفل؛ إذ يظهر باللون الأحمر أو البرتقال أو الأزرق الداكن عند تناول التوت الأزرق، وقد يصبح أحمر عند تناوله للبنجر، أو البرتقالي عند أكل الجزر.[٣]

تلاحظ بعض الأمهات خروج قطع من الطعام مع البراز حال بدء الطفل تناول بعض أنواع الأطعمة الصلبة، وهو أمر لا يدعو إلى القلق، ويحدث بسبب قابلية بعض الأطعمة للهضم الجزئي فقط، أو انتقالها بسرعة كبيرة عبر الأمعاء، مما لا يمنحها الوقت الكافي للهضم، أو بسبب تناول الطفل كميات كبيرة من النوع نفسه من الطعام.[٣]


ألوان أخرى لبراز الرضيع ودلالاتها

قد يظهر براز الرضيع بألوان مختلفة إضافةً إلى الأخضر، تشير إلى حالاتٍ مختلفة تواجه الرضيع، ويمكن توضيح ذلك كالآتي:[٤]

  • البراز الأسود، يظهر البراز الأول لحديثي الولادة بلون أسود وقوام يشبه القطران، ويحتوي على المخاط، وخلايا من الجلد، والسائل الأمنيوسي.
  • البراز ذو اللون الأصفر الفاقع، ويظهر لدى الرضع الذين يتناولون الحليب الطبيعي أو الصناعي أحيانًا.
  • البراز البرتقالي، ويظهر بسبب صبغات موجودة في الجهاز الهضمي للرضيع.
  • البراز الأحمر، وقد يظهر هذا البراز نتيجة تناول الأطعمة والمشروبات الداكنة، مثل عصير الطماطم أو البنجر، وقد يشير البراز الأحمر إلى وجود دم في البراز ناجم عن عدوى معوية أو حساسية من الحليب أو شق شرجي، وتستلزم هذه الحالات العلاج.
  • البراز الأبيض أو الرمادي، وقد يشير ذلك إلى عدم إنتاج جسم الرضيع كميات كافيةً من العصارة الصفراء التي تساعد على هضم الطعام.


المراجع

  1. ^ أ ب Lisa Zamosky, "The Truth About Baby Poop"، www.webmd.com, Retrieved 3-10-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت Zawn Villines (26-7-2018), "Why is my kid's poop green?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 3-10-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Baby poop guide", www.babycenter.com, Retrieved 3-10-2019. Edited.
  4. Kristeen Cherney (25-6-2018), "What Does Your Baby’s Poop Color Say About Their Health?"، www.healthline.com, Retrieved 24-9-2019. Edited.