سرطان فقرات الظهر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٥ ، ٧ يونيو ٢٠٢٠
سرطان فقرات الظهر

سرطان فقرات الظهر

يعد الورم الفقري أحد أنواع أورام العمود الفقري التي تؤثر في عظامه وفقراته، وتسمى أورام العمود الفقري التي تبدأ بالحبل الشوكي، أو التي تغطي الحبل الشوكي أو المسمى بالجافية بأورام الحبل الشوكي. وغالبًا ما تصاب فقرات الظهر بالسرطان نتيجة انتشاره من أجزاء أخرى من الجسم إليها، وتدعى في هذه الحالة الأورام الثانوية أو الأورام النقيلية، لكن هناك بعض الأورام الأولية التي تنشأ داخل عظام الفقرات؛ مثل: الورم الحبلي، والساركوما الغضروفية، وورم البلازماويات، وساركوما يوينغ.[١]

يمكن أن تؤثر الأورام الفقرية في الوظائف العصبية للعمود الفقري نتيجة الضغط على الحبل الشوكي أو جذور الأعصاب القريبة، وقد يسبب نمو هذه الأورام داخل عظام الفقرات ألمًا في الفقرات أو كسرًا فيها، أو عدم استقرار في العمود الفقري، وسواء أكان الورم في فقرات العمود الفقري سرطانيًا أم لا يكون مهددًا للحياة ويسبب العجز الدائم للمصاب.[١]


ما هي أنواع سرطانات فقرات الظهر؟

تصنف الأورام في فقرات العمود الفقري وفقًا لموقعها في العمود الفقري، وتعرف هذه الأورام بالأورام خارج الأعصاب؛ لأنها تنشأ خارج الحبل الشوكي، وفي كثير من الأحيان تنتقل السرطانات من أماكن أخرى في الجسم إلى عظام الفقرات، ومن أكثر الأورام النقيلية شيوعًا التي تنتشر إلى فقرات العمود الفقري سرطان البروستاتا، وسرطان الثدي، وسرطان الرئة، وسرطان الكلى، ومن أنواع الأورام التي تصيب فقرات العمود الفقري ما يأتي:[٢][٣][٤][٥]

البلازماويات (Plasmacytoma)

تسمى بورم بلازما العظام، وهو ورم ينشأ من خلايا البلازما، ويمكن أن يحدث هذا الورم في أي عظم من عظام الجسم، لكنه يعد أكثر شيوعًا في عظام العمود الفقري. وتعد البلازما من مكونات الجسم الأساسية؛ فهي تلعب دورًا مهمًا في الجهاز المناعي، وتُعدّ مكونًّا أساسيًّا من مكونات الدم؛ لأن الخلايا البلازمية نوع من خلايا الدم البيضاء، وتصنع جميع خلايا البلازما وخلايا الدم في النخاع العظمي، وتنشأ أورام البلازماويات في العظام نتيجة تطور خلايا البلازما (خلايا الدم) غير الطبيعية في نخاع العظم.

وقد يسبب ورم البلازماويات ألمًا خفيفًا في فقرات الظهر؛ لأنها تدمر العظام الطبيعية، أما عند تضاعف الورم ونموه فقد يؤدي إلى كسر في الفقرات والعمود الفقري وضغط مؤلم عليهما، وتختلف أعراض ورم البلازماويات حسب حجم الورم، وموقعه في العمود الفقري.

أثناء نمو ورم البلازماويات تضغط على جذور الأعصاب القريبة منها أو الحبل الشوكي مما يؤدي إلى إتلاف هذه الأنسجة، وقد يسبب الضغط على جذور الأعصاب نتيجة الورم الشعور بالألم في الذراعين والساقين، والضعف، والتنميل، وفي بعض الأحيان قد يؤدي الضغط على الحبل الشوكي نتيجة نمو الورم إلى فقد السيطرة على الأمعاء أو المثانة.

الورم العظمي (Osteoid Osteoma)

يتطور في العظام الطويلة للجسم مثل عظم الفخذ والظنبوب (عظم الساق)، و يمكن أن ينشأ في عظام العمود الفقري، ويعد هذا الورم غير سرطاني؛ أي ورمًا حميدًا ولا ينتشر في جميع أنحاء الجسم، ويمكن أن يؤثر هذا الورم في جميع الفئات العمرية إلا أنه يعد أكثر شيوعًا لدى الشباب والأطفال. ويسبب الورم العظماني ألمًا شديدًا وقد يزداد الألم سوءًا في الليل، وقد يعاني العديد من الأشخاص منه لعدة سنوات قبل زيارة الطبيب وتشخيص إصابتهم بهذا الورم.

أورام بانيات العظم (Osteoblastoma)

هو ورم أولي حميد، لكن يتحول إلى ورم خبيث بنسبة كبيرة خاصة عندما تكون خلايا الورم شرسة، وينشأ هذا الورم من الخلايا بانية العظم، وتبني هذه الخلايا أشباه عظام جديدة هشة وتكسّر العظام السليمة الموجودة، ويكون نسيج العظام الجديدة التي تنتجها خلايا ورم بانيات العظم غير طبيعية وأضعف بكثير من العظم الطبيعي ويمكن أن ينمو الورم بشكل كبير جدًا، وتحدث 40% من حالات الإصابة بورم بانيات العظم في عظام العمود الفقري، وتسبب هذه الأورام الآلام الشديدة التي لا تستجيب للأدوية المضادة للألم، ويدمر هذا الورم فقرات الظهر الطبيعية وتُستَبدَل عظام ضعيفة وغير طبيعية بها.

تحدث معظم أورام بانيات العظم في القسم الخلفي من الفقرة، ويمكن أن تحدث في القسم الأمامي، وهو القسم الحامل للوزن من الفقرة، ويؤدي حدوث هذا الورم في الجزء الأمامي من ورم بانيات العظم إلى حدوث كسر في الفقرة نتيجة الضغط، وقد تسبب تشنجات العضلات ويمكن أن تؤدي إلى حدوث الجنف، الذي هو انحناء العمود الفقري والتواؤه مما يسبب الألم في الظهر.

قد يتشكل ورم بانيات العظم قرب الحبل الشوكي أو جذور الأعصاب، وقد ينتج عن الضغط على الحبل الشوكي وجذور الاعصاب تلف لأنسجتها، ويمكن أن تؤدي إلى حدوث ألم يشع في الذراعين والساقين، والضعف في الذراعين والساقين وتخدرهما، وفقدان السيطرة على المثانة والأمعاء.

الأورام الوعائية (Hemangioma)

هي أورام غير حميدة مُكوّنة من أوعية دموية غير طبيعية، ويمكن أن تحدث في أي مكان في الجسم؛ مثل: الجلد، أو العظام، أو العضلات، أو الأعضاء الداخلية، ويشيع ظهور الأورام الوعائية في عظام فقرات العمود الفقري وعادةً تتطور بعد سن 50. وتظهر في منتصف الظهر أو أسفل الظهر، ولا تظهر لها أعراض إلا في 5% فقط من المصابين بالورم الوعائي، وغالبًا ما يجرى اكتشافها عن طريق الصدفة عند إجراء تصوير بالأشعة السينية، أو غيرها من اختبارات التصوير للعمود الفقري. وعندما تحدث أعراض الأورام الوعائية فإنها تشمل ألم الظهر، والتنميل، والضعف، ويمكن أن يؤثر الورم الوعائي في الحركة، وفي حالات نادرة يمكن أن تسبب الشلل.


ما أسباب الإصابة بسرطانات فقرات الظهر؟

تُعد السرطانات التي تحدث في العمود الفقري نادرة جدًا، ولا يزال سبب تكونها غامضًا، ويشك الخبراء في أن الخلل في الجينات له دور في الإصابة بها، لكن عادةً لا تمكن معرفة إذا ما كانت الأورام موروثة، أو أنها تطورت بفعل عوامل؛ مثل: وجود مشكلة ما في البيئة، أو التعرض لبعض المواد الكيميائية. ومعظم الأورام التي تصيب فقرات العمود الفقري عادةً نقيلية انتشرت من أعضاء أخرى في الجسم إلى فقرات العمود الفقري، ويمكن لأي نوع من السرطانات أن ينتشر إلى فقرات العمود الفقري، وقد تنتشر سرطانات العظام الأخرى؛ مثل الورم النقوي المتعدد أيضًا إلى فقرات العمود الفقري. [١]


مضاعفات الإصابة بسرطانات فقرات الظهر

يمكن أن تسبب الأورام السرطانية وغير السرطانية الضغط على الأعصاب النخاعية، مما يؤدي إلى فقدان الحركة أسفل مكان الورم أو الإحساس به، وقد يؤدي الضغط أيضًا إلى حدوث تغيير في وظائف المثانة والأمعاء واضطرابها، وقد يؤدي إلى تلف دائم في الأعصاب.

وقد تؤدي الأورام الفقرية أيضًا إلى تلف عظام العمود الفقري وتجعله غير مستقرًا، مما يؤدي إلى ارتفاع خطر كسر الفقرات أو انهيارها المفاجئ، مما قد يؤدي إلى إصابة الحبل الشوكي. ومع ذلك يساعد الاكتشاف المبكر للأنواع المتعددة لسرطانات فقرات العمود الفقري ومعالجته في تجنب فقدان وظائف العمود الفقري، وتمكن استعادة وظائف الأعصاب. [١]


أسئلة شائعة حول سرطان فقرات الظهر

هل السرطان في العمود الفقري مميت؟

نعم، من الممكن أن يكون سرطان العمود الفقري قاتل بسرعة خلال أشهر قليلة في حال ترك من دون علاج.[٦]

ما هو أكثر أنواع سرطان العمود الفقري شيوعًا؟

تعد الأورام الوعائية الفقرية من أكثر أنواع أورام العمود الفقري الأولية شيوعًا، أما بالنسبة للأورام الثانوية المنتشرة للعمود الفقري فأكثرها شيوعًا سرطان الرئة، وسرطان الثدي، وسرطان البروستاتا.[٧]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Mayo Clinic Staff (16-5-2018), "Vertebral tumor"، mayoclinic, Retrieved 16-3-2019. Edited.
  2. "Plasmacytoma", columbiaspine, Retrieved 16-3-2019.Edited.
  3. "Osteoid Osteoma", orthoinfo, Retrieved 16-3-2019.
  4. Fred Ortmann, "Osteoblastoma"، emedicine.medscape, Retrieved 16-3-2019.Edited.
  5. "Spinal Hemangioma", aurorahealthcare, Retrieved 16-3-2019.Edited.
  6. "Spinal cord cancer: Lymphoma", healthengine.com.au, Retrieved 7-6-2020. Edited.
  7. "Spinal Tumors", www.aans.org, Retrieved 7-6-2020. Edited.