ضرس العقل والصداع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠١ ، ١١ نوفمبر ٢٠١٨

ضرس العقل

تعتبر أضراس العقل التي تنمو في أواخر سن المراهقة أو في أوائل العشرينيات من العمر هي المجموعة الثالثة والأخيرة من الأسنان التي يحصل عليها معظم الناس، وفي بعض الأحيان تنمو هذه الأضراس بشكل سليم ومتناسق، ولكن في أحيان أخرى تكون غير متماثلة وتنمو بشكل أفقي أو تكون مائلة على الأضراس التي تتقدمها وهي أضراس المجموعة الثانية، أو تنمو بشكل مائل للداخل أو الخارج، ونموها بشكل غير متناسق يسبب تلف للأسنان المحيطة بها أو تلفًا لعظم الفك أو الأعصاب، فتحتاج إلى إزالة، وتحيط بأضراس العقل أنسجة لينة وعظم الفك، وعند اندفاع ضرس العقل فإنه يؤثر سلبًا على هذه الأنسجة أو على العظم، وكذلك يفتح اللثة وتكون عرضة للبكتيريا، وهذا يسبب ألمًا شديدًا أو تورمًا، أو تصلب الفك، وتكون أيضًا عرضة للتسوس وأمراض اللثة، وذلك بسبب موضعها البعيد الذي يصعب تنظيفه بفرشاة وخيط الأسنان.[١]


ضرس العقل والصداع

ليس بالضرورة أن يكون لأضراس العقل علاقة بالصداع، فالصداع له أسباب كثيرة، ومن الممكن أن يكون سببه التغيرات التي تحدث في الجسم وإفراز الهرمونات في سن المراهقة، فلا يجب ربط الصداع بأضراس العقل لأن للصداع أسبابًا متعددةً، ولكن في بعض الحالات قد تسبب أضراس العقل ألمًا في الفك وعند العض، ويؤثر على المفصل الصدغي الفكي ليصبح مضغوطًا أو شبه مخلوع، وهذا يتطلب جهدًا إضافيًا من العضلات المحيطة بالفك، مما يجعلها تعمل فوق طاقتها وتبدأ بالتقلص، من هذه النقطة من الممكن أن ينتقل الألم عبر الرقبة والوجه والرأس ليسبب الصداع.[٢]


أعراض ضرس العقل

عند بعض الأشخاص تنمو أضراس العقل دون ألم وبلا أية مشاكل، وبعض الأشخاص يعانون عند نموها من ألم كبير وأعراض واضحة، فقد يسبب ضرس العقل عند نموه تمزقًا للثة، مما يؤدي إلى أن تعلق الأطعمة والأكل بينها مما يجعل تنظيفها صعبًا، ومن أعراض ضرس العقل:[٣]

  • ألم وتورم حول الفك.
  • رائحة كريهة للفم.
  • احمرار اللثة وتورمها ونزيفها.
  • الشعور بطعم غريب بالفم.
  • صعوبة في فتح الفم.


علاج ضرس العقل

بعض الأطباء يوصون بخلع أضراس العقل لما تسببه من مشاكل، والجراحة هي الأكثر شيوعًا، إذ تجري بسهولة ويمكن العودة للمنزل بنفس اليوم، ومن أنواع التخدير المستخدمة لجراحة خلع ضرس العقل: [٣]

  • تخدير موضعي لتخدير الفم.
  • تخدير مهدئ للاسترخاء ومنع الألم.
  • التخدير العام لجعل المريض ينام ولا يشعر بأي ألم أثناء العملية.

أثناء العملية يقطع الطبيب اللثة ويفتحها ويخرج العظم الإشكالي، ثم يخلع السن، ويغلق مكان فتح اللثة بالغرز ويعبئ مكانها بالشاش، كما تستغرق هذه العملية من نصف ساعة إلى ساعة.


ما بعد إزالة ضرس العقل

معظم الأشخاص يعودون لممارسة حياتهم الطبيعية بعد أيام قليلة من الجراحة، أما بالنسبة لمكان الجراحة فقد يستغرق ستة أسابيع لشفائه تمامًا، ويجب بعد الجراحة تناول بعض الأطعمة الخفيفة لأنه يكون من الصعب فتح الفم بشكل طبيعي، وبعض الأشخاص يعانون بعد الجراحة من نزف وتورم وألم، يمكن تخفيفها بتناول المسكنات أو استخدام الكمادات الباردة.[٣]


المراجع

  1. "Dental Health and Wisdom Teeth", www.webmd.com, Retrieved 7-11-2018. Edited.
  2. Central Dental (12-4-2017), "Can Wisdom Teeth Cause Headaches?"، www.centraldental.com, Retrieved 6-11-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت Julie Marks (29-9-2017), "What You Should Know About an Impacted Wisdom Tooth"، www.healthline.com, Retrieved 7-11-2018. Edited.