علاجات البروستاتا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٢ ، ٢٢ مارس ٢٠٢٠
علاجات البروستاتا

البروستاتا

تُعرَف البروستاتا بأنّها غدّة تناسلية ذكرية توجد أسفل البطن وتفرز الحيوانات المنوية، وتُحاط بما يُسمّى العقود البروستاتية، وتضخّ الدم لتساعد على الانتصاب، وتتكوّن من مكوّنين أساسين؛ الأول هو الجزء الغددي الموجود في الداخل، ويتخلله الجزء الثاني، وهو الغدد الليمفيَّة، وتُغذّي البروستاتا أوعيةٌ دمويةٌ وشبكة من الأوردة تُسمّى العقود البروستاتية. وفي هذا المقال توضيح لأهم الأمراض التي تصيب البروستات، وكيفية علاجها، والوقاية من الإصابة بها.[١] [٢] [٣]


التهاب البروستاتا

يُعدّ هذا الالتهاب من الحالات المرضيّة التي تصيب الرجال في مختلف الأعمار، لكنه أكثر شيوعًا بين الرجال الأصغر سنًا، والذين تتراوح أعمارهم ما بين 30-50 عامًا.[١]


أنواع التهاب البروستاتا

يوجد نوعان رئيسان من التهاب البروستاتا، هما:[١]

  • التهاب البروستاتا البكتيري، الذي قد يكون حادًا أو مزمنًا.
  • التهاب البروستاتا غير البكتيري، الذي يُعرَف أيضًا باسم متلازمة آلام الحوض المزمنة.

في أغلب الحالات لا يُعرَف سبب التهاب البروستاتا، وفي حال نتج عن عدوى بكتيرية فإنّ العلاج يكون باستخدام المضادات الحيوية، ويُعدّ التهاب البروستاتا غير البكتيري النوع الأكثر شيوعًا، وأكثر صعوبةً في العلاج، إذ تختلف الأعراض التي تظهر بسببه من شخص إلى آخر، ولا يوجد فحص واحد فقط لتشخيصه، لذا يستثني الطبيب عادةً أيّ مسبب آخر قد يصبح المسؤول عن ظهور هذه الأعراض قبل تشخيص هذا النوع من الالتهاب.

ومن المُسببات التي قد تكون مسؤولةً عن الإصابة بمتلازمة آلام الحوض المزمنة ما يأتي:[١]

  • الإصابة بالتهاب البروستاتا البكتيري مسبقًا.
  • تهيّج المنطقة بسبب التعرض لبعض المواد الكيميائية.
  • وجود مشكلة تتعلق بالجهاز العصبي الذي يرتبط بالمسالك البولية السفلية.
  • حدوث مشكلات في عضلات الحوض.
  • العنف الجنسي.
  • وجود مشكلات نفسية، منها: القلق، والتوتر المزمن.


علاج التهاب البروستاتا

يعتمد علاج التهاب البروستاتا على المُسبب له، إذ تتضمن خيارات العلاج ما يأتي:[٤]

  • المضادات الحيوية: تُعدّ من أشهر العلاجات المُستخدمة لالتهاب البروستاتا، ويعتمد اختيار الطبيب للنوع المناسب منها على نوع البكتيريا المُسببة لهذا الالتهاب، وعادةً ما تُستخدَم لمدة تتراوح ما بين 4-6 أسابيع، لكنّ هذه المدة تكون أطول في حال كان المصاب يعاني من التهاب البروستاتا المزمن أو المتكرر، وفي حال كان يعاني من أعراض حادة تُستخدَم المضادات الحيوية عن طريق الوريد للعلاج.
  • حاصرات ألفا: التي تساهم في ارتخاء عضلات عنق المثانة والألياف العضلية في البروستاتا، مما يقلل من أعراض الالتهاب، مثل الألم أثناء التبول.
  • مضادات الالتهاب غير الستيرويدية: التي تخفف من الألم، وتوفّر الشعور بالراحة.


تضخم البروستاتا غير السرطاني

الذي يُعرف باسم تضخم البروستاتا الحميد، إذ يُعدّ من الحالات الأكثر شيوعًا مع تقدم السن، وليس من الأمراض التي تؤثر في حياة المُصاب، لكنّه يؤثر بنسبة كبيرة في نوعيتها، كما يؤثر تضخم غدة البروستاتا على مجرى البول؛ إذ يؤدي إلى حدوث تضيق فيه، ويؤثر على المثانة ويزيد من الضغط عليها، ويؤدي هذا في النهاية إلى حدوث انسداد في مجرى البول.[١]


أعراض تضخم البروستاتا الحميد

تختلف حدّة الأعراض وشدتها من شخص إلى آخر، لكنها تزداد شدّةً تدريجيًّا مع مرور الوقت، ومن أشهر الأعراض التي تظهر على الشخص المُصاب ما يأتي:[٥]

  • تكرار دخول الحمام، أو الحاجة الطارئة إلى التبوّل.
  • زيادة عدد مرات التبول أثناء الليل، ومواجهة صعوبة فيه.
  • عدم القدرة على تفريغ المثانة كاملةً.


علاج تضخم البروستاتا الحميد

يوجد العديد من العلاجات التي تُستخدم لتضخم البروستاتا، تتضمن الأدوية، والعلاجات الجراحية البسيطة، ويعتمد اختيار آلية العلاج على عوامل مختلفة، منها:[٥]

  • حجم البروستاتا.
  • العمر.
  • الحالة الصحية للمصاب بصورة عامّة.
  • طبيعة الألم الذي يعاني منه المصاب، ومدى تأثيره فيه.

يُؤجَّل البدء بالعلاج وتُراقَب هذه الأعراض فقط إذا كانت بسيطةً ومُحتَمَلةً، وتقلّ وتختفي وحدها لدى بعض الرجال دون استخدام العلاج، ومن العلاجات المُستخدمة للمصاب بتضخم البروستاتا الحميد ما يأتي:[٥]

  • الأدوية: التي تُستخدم في علاج الحالات المرضية البسيطة إلى المتوسطة، وتتضمنالخيارات ما يأتي:
    • حاصرات ألفا، التي تساهم في ارتخاء عضلات عنق المثانة والألياف العضلية في البروستاتا، مما يقلل من الألم أثناء التبول.
    • مثبطات اختزال ألفا 5، تساهم هذه المجموعة من العلاج في تقليص حجم البروستاتا، ذلك عن طريق منع التغييرات الهرمونية التي تؤدي إلى حدوث نمو وتضخم فيها.
    • تادالافيل، الذي يُستعمَل في علاج ضعف الانتصاب لدى الرجال، إذ تشير الدراسات إلى إمكانية استخدامه أيضًا في علاج تضخم البروستاتا الحميد.

يصف الطبيب حاصرات الألفا مع مثبطات اختزال الألفا 5 للمصاب في حال كان العلاج باستخدام كلّ واحد منهما على حدة غير فعّال.

  • العلاج الجراحي البسيط: يوجد العديد من الإجراءات الجراحية التي تُجرى في حال الإصابة بتضخم البروستاتا الحميد، خاصّةً إذا كان المصاب يعاني من أعراض متوسطة إلى حادة، وفي حال فشل الأدوية في التخفيف من الأعراض، وفي حال وجود انسداد في مجرى البول، أو حصى في الكلى، ووجود دم في البول، ومشكلات في الكلى.[٥]


سرطان البروستاتا

يعدّ من أشهر أنواع السرطان التي تصيب الرجال، لكنه أيضًا من السرطانات القابلة للعلاج في حال تشخيصه مُبكّرًا، ويصيب غدّة البروستاتا التي توجد ما بين الإحليل والمثانة.[٦]


أعراض سرطان البروستاتا

لا توجد أعراض واضحة في المراحل الأولى للسرطان، لكن يساعد الكشف المبكّر على ملاحظة التغييرات التي قد تحدث نتيجة الإصابة به، ويُكشَف عنه من خلال أخذ عينة من الدم، وإجراء فحص مخبري لها لتحديد مستوى مستضد البروستاتي النوعي؛ إذ يدل ارتفاعه على احتمال وجود سرطان، وقد يُلاحظ بعض المصابين وجود أعراض عدّة، منها:[٦]

  • صعوبة البدء بالتبول وخلاله.
  • الحاجة الطارئة إلى التبوّل، خاصّةً في الليل.
  • وجود دم في البول أو السائل المنوي.
  • الشعور بالألم أثناء التبول.
  • الشعور بالألم عند القذف في بعض الحالات.
  • الشعور بالألم وعدم الراحة عند الجلوس، ذلك في حال وجود تضخم في البروستاتا.


علاج سرطان البروستاتا

تعتمد خيارات العلاج المُستخدمة للمصابين بـسرطان البروستاتا على مرحلة الإصابة، وعوامل أخرى مختلفة، وتتضمن طرق العلاج ما يأتي:[٦]

  • الجراحة.
  • الإشعاع.
  • العلاج الهرموني.
  • العلاج الكيماوي.


أفضل علاج للبروستاتا بالأعشاب

في ما يأتي بعض العلاجات العشبيّة المستخدمة لأمراض البروستات:[٧]

  • نبات القراص: تعرف هذه النبتة باسم القرّيص، وقد تسبّب أوراقها اللاذعة ألمًا حادًا شديدًا، لكن مستخلصها له فوائد للبروستاتا؛ إذ يحتوي جذر النبتة على مواد كيميائية حيوية أساسيّة تساعد على تقليص أنسجة البروستاتا، وتشجّع أيضًا على التخلص من الفضلات الالتهابية عن طريق التبوّل، ويمكن تناول نبات القراص كمشروب، بإضافة الأوراق المجففة إلى الماء الساخن، وتركه مدّة 10 دقائق، ثمّ تصفيته وشرب المزيج 2-3 مرات يوميًا.
  • خلّ حمض التفاح: يُعدّ هذا الخل جيّدًا جدًا للبروستاتا، يساعد الخام منه على تقليص غدة البروستاتا المتضخّمة، ويمنع كذلك بعض المضاعفات، مثل عدوى المسالك البوليّة، ويمكن تحضيره بخلط خل التفاح الطبيعي غير المصفّى مع العسل في كوب واحد من الماء الدافئ، وشرب المزيج مرّتين على الأقل يوميًا.
  • فول الصويا: يُعرف بأنّه نبات طبّي صينيّ قديم يعزّز من كفاءة الجهاز المناعيّ لدى مرضى السرطان، ويحافظ على صحة البروستاتا، بالإضافة إلى أنّه يقلل من آثار تضخّمها الحميد.
  • البلميط المنشاري: تُستخرج هذه العشبة من لبّ الثمرة من شجرة النخيل الأمريكية، استخدمت لعلاج مشكلات البروستاتا منذ عام 1800، ويعدّ هذا النبات شائعًا بصورة خاصّة بين الرجال الذين يعانون من ضعف تدفّق البول وأعراض التبوّل المتكرّر بسبب البروستات المتضخّمة، ووفقًا للنتائج فإنّ أكثر من نصف الرجال الذين جربوا العلاج خفّت لديهم الأعراض إلى حدّ ما، كذلك وجدت بعض الأبحاث أنّ البلميط المنشاري يبدو أنّه يخفّف من أعراض صعوبة التبوّل، لكن من جانب آخر وجدت دراسة نشرت في عام 2006 أنّه لم يكن له أي تأثير على البروستات المتضخّمة، وعند اتخاذ القرار باستخدام هذا النبات يوجد العديد من الأمور التي يجب مراعاتها؛ إذ يجب الالتزام بالجرعة الموصى بها عمومًا، التي تبلغ 320 مليغرامًا يوميًا، إذ إنّ العشبة آمنة في هذا المستوى، ولا توجد أدلّة على فعالية زيادة الجرعة، ومن الجدير بالذّكر أنّ هذه الأعشاب ليست بديلًا عن مراجعة الطبيب، فيجب إجراء فحص شامل ومراجعة الطبيب قبل تجربة أيّ منتج عشبي.[٨]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج "Prostate disease", betterhealth, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  2. "picture of the prostate", webmd, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  3. "The Prostate Gland", teachmeanatomy, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  4. "prostatitis", mayoclinic, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث "benign prostatic hyperplasia", mayoclinic, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  6. ^ أ ب ت "What's to know about prostate cancer?", medicalnewstoday, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  7. David Samadi (20-3-2019), "4 Natural Home Remedies For BPH"، prostatecancer911.com, Retrieved 19-7-2019. Edited.
  8. "Herbal Treatments for Prostate Problems", consumer.healthday.com,1-1-2019، Retrieved 19-7-2019. Edited.