علاج التهاب الغدد اللمفاوية بالاعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:١٤ ، ٢ ديسمبر ٢٠١٨
علاج التهاب الغدد اللمفاوية بالاعشاب

الغدد اللمفاوية

الغدد اللمفاوية أو ما تُعرف بالعقد اللمفاوية هي جزء من الجهاز اللمفاوي في جسم الإنسان، وهو جزء من الجهاز المناعي في الجسم، والعقد اللمفاوية هي مجموعات صغيرة من الخلايا المحاطة بكبسولة تدخل القنوات وتخرج منها، إذ تتوزع هذه العقد في الجسم؛ فهي موجودة على شكل سلسلة في مقدمة الرقبة، وفي أطراف العنق، وفي الجزء الخلفي من الرقبة خلف الأذنين، وتوجد أيضًا تحت الذقن، وفي الإبطين، والصدر، والفخذ، والبطن، ووظيفة هذه العقد هي جلب الليمف إلى الدورة الدموية عبر الأوردة لمقاومة العدوى وحماية الجسم؛ والليمف هو سائل الأنسجة المحيط بالخلايا التي تحتوي على خلايا الدم البيضاء (الخلايا اللمفاوية)، والسوائل من الأمعاء (chyle)، وبعض خلايا الدم الحمراء.[١]


علاج التهاب الغدد اللمفاوية بالأعشاب

كجميع الأمراض فإن التهاب الغدد اللمفاوية له نوعان من العلاجات؛ دوائي وطبيعي، وفي كل الحالات يفضل الطبيب البدء بالعلاجات الطبيعية من خلال الأعشاب، وترك الأدوية خيارًا أخيرًا في حال عدم الاستجابة للأعشاب، ومن الأعشاب العلاجية ما يأتي:[٢]

  • زيت عشبة الأوريجانو (حصى البان): زيت الأوريجانو لديه فعالية مضادة للبكتيريا ضد بعض السلالات البكتيرية المقاومة للمضادات الحيوية، وفعالية مضادة للالتهابات الفيروسية والفطرية.
  • جذر الاستراغالوس: لهذا الجذر خصائص قوية وفعالة في مقاومة العدوى والميكروبات التي تُصيب الجهاز اللمفاوي بالتضخم، ويُؤخذ على شكل كبسولات كمكمل غذائي، أو كشرائح مجففة تُنقع في الماء الساخن، ويُشرب أكثر من مرة في اليوم.
  • الثوم: يحتوي الثوم الخام على الكثير من المركبات الكيميائية الفعالة في قتل الكائنات الحية الدقيقة التي لا تُعد ولا تُحصى، والمسؤولة عن كل من الأمراض الشائعة والنادرة ومن هذه المركبات الأليسين، والذي يساعد كثيرًا في تخفيف عدوى الجهاز الليمفاوي.
  • زيت شجرة الشاي: يُكافح هذا الزيت العدوى الفيروسية والبكتيرية التي تُصيب الغدد اللمفاوية بالالتهاب، وذلك عن طريق استنشاقه، حيث لا يستخدم هذا الزيت استخدامًا داخليًّا.
  • عسل مانوكا: إن العسل الخام عامةً لديه مستوى منخفض من الرقم الهيدروجيني ومحتوى عالٍ من السكر، وهو ما يُقلل من نمو الميكروبات، وعسل مانوكا خاصةً يقتل هذه الميكروبات ويمنع انتشارها في الجسم، ويُعالج الالتهابات البكتيرية التي تُسبب تضخمًا في الغدد اللمفاوية.
  • خل التفاح: يحتوي خل التفاح على حمض الخليك؛ الذي يقتل البكتيريا الخطيرة سريعًا، ولهذا يُعدّ خل التفاح مضادًا حيويًا طبيعيًا يقوي جهاز المناعة، ويُنشط خل التفاح الجهاز اللمفاوي على إزالة السموم وتعزيز التصريف اللمفاوي، ولمعالجة التهاب الغدد اللمفاوية تُخلط ملعقتان من خل التفاح مع كوب من الماء، وتُشرب ثلاث مرات في اليوم.


أسباب التهاب الغدد اللمفاوية

يحدث التهاب الغدد اللمفاوية خلال قيامها بوظيفتها؛ فعندما ترسل الغدد اللمفاوية الليمف لمقاومة الأمراض قد تصاب هي بالعدوى، وقد تكون الإصابة فيروسية أو بكتيرية، ويسبب التهابها تضخمًا وتورمًا، وهناك تورمات تحدث بسبب إصابة العقد اللمفاوية بالسرطان؛ مثل اللوكيميا، وسرطان الغدد اللمفاوية، وعامةً فإن أعراض التهاب الغدد اللمفاوية تتمثل فيما يأتي:[٣]

  • تضخم وتورم في الغدد اللمفاوية في الرقبة والفخذ والإبطين.
  • التهاب في الحلق وارتفاع في درجة الحرارة.
  • تصلب وتوسيع العقد اللمفاوية، والتي يمكن أن تشير إلى وجود ورم.
  • تعرق ليلي.


المراجع

  1. : John P. Cunha, DO, FACOEP, "Swollen Lymph Nodes"، www.emedicinehealth.com, Retrieved 17-11-2018. Edited.
  2. Christine Ruggeri, CHHC, "9 Lymphadenitis Natural Treatments"، draxe.com, Retrieved 17-11-2018. Edited.
  3. Kati Blake, "Lymph Node Inflammation (Lymphadenitis)"، www.healthline.com, Retrieved 17-11-2018. Edited.