علاج التهاب بصيلات الشعر بالاعشاب

علاج التهاب بصيلات الشعر بالاعشاب
علاج التهاب بصيلات الشعر بالاعشاب

هل يمكن فعلًا علاج التهاب بصيلات الشعر بالأعشاب؟

يحدث التهاب بصيلات الشعر عند الإصابة ببكتيريا أو حدوث انسداد في بصيلة الشعر، ممّا يُسبب التهابها، وتورمها، واحمرارها، وتُعدّ هذه المشكلةُ من الحالات الجلديّة الشائعة، وقد تحدث في أيّ مكانٍ في الجسم كون بصيلات الشعر موجودة في معظم أجزاء الجسم، ولكن من المرجح حدوثها في منطقة الرقبة، أو الفخذ، أو الأرداف، أو الإبط، وتختلف الأعراض باختلاف المسبب الرئيسيّ لالتهاب البصيلات ومدى شدّته، وقد تظهر على شكل نتوءات حمراء صغيرة برؤوس بيضاء، بالإضافة إلى احمرار المنطقة وتورمها، وقد تكون مؤلمة ومثيرة للحكة.[١]


وهناك بعض الأعشاب التي قد تساعد على تقليل التهاب بصيلات الشعر، إذ إنّه يمكن علاج بعض حالات التهاب بصيلات الشعر بطرق مختلفة وتدابير منزلية سهلة، إلا أنَّ من المهم الأخذ بعين الاعتبار أنَّ تأثير هذه الأعشاب غير مؤكد، فما زالت هناك حاجة إلى إجراء دراساتٍ حول مدى فعالية وأمان استخدامها، كما أنَّ هناك بعض الحالات التي قد تكون أكثر خطورة، وقد تحتاج إلى زيارة الطبيب، ولذلك يُنصح دائماً باستشارة الطبيب قبل استخدام الأعشاب لعلاج التهاب بصيلات الشعر:[٢][١]


عشبة شجرة الشاي

ونخص بالذكر هنا زيت شجرة الشاي المستخلص من هذه العشبة، وليس العشبة نفسها، ويمتلك هذا الزيت خصائص مضادةً للبكتيريا والفطريات، ويمكن استخدامه بعدة طرق، نذكر منها ما يأتي:

  • وضعه مباشرةً على البشرة في المنطقة التي تعاني من التهاب بصيلات الشعر.
  • إضافته إلى شامبو أو غسول الجسم.

ولكن يجدر التنبيه هنا إلى أنّ بعض الأشخاص قد يعانون من حساسية اتجاه زيت شجرة الشاي، وقد يسبب استخدامهم له ردّ فعلٍ تحسسياً، ولذلك يُنصح قبل البدء باستخدامه بإجراء فحص بسيط من خلال وضع كمية بسيطة منه على مساحة صغيرة من الجلد، ومراقبة أي ردات فعل تحسسية.[٢]


الكركم

يتميز الكركم بامتلاكه خصائص مضادة للأكسدة، والالتهابات، والميكروبات، كما يشيع استخدامه للعديد من المشاكل الجلديّة، ويمكن استخدامه للتخفيف من التهاب بصيلات الشعر بهذه الطريقة:[٢]

  • تناول 600 مليغرامٍ من مستخلصات الكركم ذات الجودة العالية ثلاث مراتٍ يومياً.
  • تحضير معجون الكركم، وذلك عن طريق مزج نصف ملعقةٍ صغيرةٍ من مسحوق الكركم، ومزجها مع زيت جوز الهند أو الماء حتى تشكل قواماً شبيهاً بالمعجون، ووضعه فوق المنطقة المصابة، ثم تغطيتا وتركها طوال الليل، ويمكن تكرار ذلك حسب الحاجة.


وهناك بعض المواد الطبيعية الأخرى التي يمكن استخدامها للتخفيف من التهاب بصيلات الشعر، ونذكر منها ما يأتي:


جل الصبار

قد يساعد استخدام جل الصبار على التئام الجلد بسرعة، وقد يساعد على تهدئة الحكة، والاحمرار، والتورم، بالإضافة إلى أنَّه قد يساعد أيضاً على الحماية من بعض أنواع البكتيريا المسببة للعدوى، ويمكن استخدامه بهذه الطريقة:[٣]

  • اختيار أنواع جل الصبار التي لا تحتوي على معطراتٍ أو موادّ كيميائية مضافة.
  • تنظيف المنطقة المصابة بالماء والصابون.
  • وضع جل الصبار على المنطقة بعد تنظيفها.


خل التفاح

يحتوي خل التفاح على مادةٍ تُسمّى حمض الأسيتيك، وقد وُجد أنّ هذه المادة تثبط نمو بعض أنواع البكتيريا، ويجدر التنبيه إلى أنّ خل التفاح يُعدّ من المواد عالية الحموضة، ولذلك يجب عدم وضعه مباشرةً على الجلد، وإنما تخفيفه قبل استخدامه، ويمكن استخدامه للتخفيف من التهاب بصيلات الشعر بهذه الطريقة:[٢]

  • مزج ملعقةٍ كبيرةٍ من خل التفاح مع كوبٍ من الماء.
  • غمر قطعةٍ من القطن في المزيج، ووضعها على المنطقة المصابة مدة 20 دقيقة.
  • تكرار هذه الخطوات مرتين يومياً.


بيروكسيد الهيدروجين

يمكن شراء بيروكسيد الهيدروجين (hydrogen peroxide) من الصيدليات، وقد يساعد اساخدامه على التخلص من بعض أنواع البكتيريا والفطريات التي تسبب التهاب بصيلات الشعر، ويمكن استخدامه بهذه الطريقة:[٣]

  • تخفيف بيروكسيد الهيدروجين بالماء المقطر.
  • وضعه على الجلد المصاب لاستخدام قطعةٍ قطنية.
  • الانتظار حتى يجف، وتكرار وضعه إذا لزم الأمر.

ويجدر التنبيه هنا إلى أنّ من المهم تجنب استخدام بيروكسيد الهيدروجين على مناطق الجلد غير المصابة، فقد يسبب ذلك قتل البكتيريا النافعة والمفيدة الموجودة على الجلد الصحي.[٣]


ما التدابير المنزلية التي تساعد على علاج التهاب بصيلات الشعر؟

نذكر فيما يأتي بعض التدابير المنزلية من التدابير المنزلية التي يمكن القيام بها للمساعدة على علاج التهاب بصيلات الشعر وتقليل أعراضه، ما يأتي:[٤][٣]


  • استخدام كمادات ماء دافئة: ووضعها على المنطقة المصابة، فقد يساعد ذلك على تقليل الحكة والتخلص من القيح، ويمكن وضعها على الجلد المصاب مدّةً تصل إلى 20 دقيقة، وتكرارها أكثر من مرة حسب الحاجة.
  • استخدام المنتجات التي لا تستلزم وصفة طبيّة: مثل: الكريمات، والمواد الهلامية، والغسولات الموضعية الخاصة بمن يعانون من التهاب بصيلات الشعر.
  • الحرص على النظافة: وخاصّة نظافة المنطقة المصابة من خلال غسلها برفق مرتين يوميًا مع التأكد من نظافة الأيدي واستخدام منشفة نظيفة وذلك للمساعدة على تقليل العدوى، والحرص على غسل جميع المناشف بعد الاستخدام لتقليل من خطر نقل العدوى أيضًا.
  • أخذ حمام ماء دافئ: قد يساعد الجلوس في حوض من الماء الدافئ على التقليل من الحكة والألم المصاحب لالتهاب بصيلات الشعر، كما يمكن إضافة بعض المنتجات أو المواد الطبيعية، والتي تمتلك خصائص مضادة للالتهابات، مثل: دقيق الشوفان أو المنتجات المحتوية عليه، أو صودا الخبز، كما يجب التأكد من تجفيف الجلد تمامًا بعد الاستحمام.
  • الحرص على حماية الجلد من أي تأثيرات خارجية قد تؤدي إلى تفاقم الحالة: مثل تجنب ارتداء ملابس ضيقة أو ذات أقمشة غير مريحة تسبب تهيج الجلد أو احتكاكه، والتقليل من خطر التعرض للمواد الكيميائية القوية ومنتجات العناية بالبشرة المهيجة، كما يُنصح بالابتعاد عن الحلاقة قدر المستطاع، وفي حال الاضطرار لذلك فيُنصح باستخدام مرطبٍ للبشرة، والتأكد من نظافة شفرة الحلاقة وحدتها.
  • استخدام غسول مضاد للحكة: لتهدئة أعراض التهاب البصيلات، مثل أنواع الغسول التي تحتوي على الهيدروكورتيزون، والتي تساعد على تخفيف الحكة، والتورم، والاحمرار.
  • التوقف عن استخدام الشمع لإزالة الشعر: لأنَّه قد يُسبب فتح بصيلات الشعر أكثر من اللازم، ممّا يسبب نمو الشعر تحت الجلد، والتهابات الجلد، وخاصّةً إذا كانت المنطقة مصابة.


حالات لا يمكن معها تأخير علاج التهاب بصيلات الشعر الطبي!

هناك بعض الحالات الخطيرة والتي تستدعي مراجعة الطبيب والتدخل الطبي الفوري، فقد تحتاج الحالة إلى علاج طبي مثل المضادات الحيوية، والأدوية الستيرويدية، وفي حالات نادرة قد تحتاج إلى الجراحة، ونذكر فيما يأتي بعض العلامات والأعراض التي تدل على الإصابة بالتهابٍ حادٍّ وخطير في بصيلات الشعر، ما يلي:[٥]

  • ظهور بثور بيضاء حول بصيلات الشعر.
  • خروج صديد أو قيح من الجلد.
  • تقرحات شديدة على الجلد.
  • تورم المنطقة المصابة.
  • ظهور نتوءات أو كتل كبيرة.
  • تساقط الشعر في المنطقة المصابة.


ملخص

يُعدّ التهاب بصيلات الشعر من الحالات الشائعة، والتي قد تكون مزعجةً للعديد من الأشخاص، وفي حال المعاناة من هذه الحالة فيمكن استخدام بعض العلاجات المنزلية البسيطة، والتي تساهم في التقليل من هذه الحال، ولكن في بعض الحالات الشديدة، فمن الأفضل استشارة الطبيب للحصول على العلاج المناسب.


المراجع

  1. ^ أ ب "Folliculitis", webmd, Retrieved 6/6/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Don’t Shave Too Close! (6 Folliculitis Natural Treatments)", draxe, Retrieved 6/6/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "12 Home Remedies to Treat and Prevent Mild Folliculitis", healthline, Retrieved 6/6/2021. Edited.
  4. "Everything you need to know about folliculitis", medicalnewstoday, Retrieved 6/6/2021. Edited.
  5. "12 Home Remedies to Treat and Prevent Mild Folliculitis", healthline, Retrieved 6/6/2021. Edited.

فيديو ذو صلة :

625 مشاهدة