علاج التهاب مجرى البول عند الرجال بالاعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٧ ، ٢ سبتمبر ٢٠١٩

التهاب مجرى البول

يحدث التهاب مجرى البول عند الرجال مما يؤدي إلى حدوث مشاكل في الإحليل، أو الأنبوب الذي يحمل البول من المثانة إلى خارج الجسم، ويجعله ملتهبًا ومتهيّجًا، إذ يمرّ المني من خلال الإحليل عند الرجال، ويسبب التهاب الإحليل الشعور بألم أثناء التبول وزيادة الرغبة إلى التبول. ويحدث التهاب الإحليل بسبب الإصابة ببكتيريا، ويحتاج إلى طرق علاج مختلفة حسب السبب الكامن وراء التهاب مجرى البول، وتُعدّ النساء أكثر عرضة للالتهابات المسالك البولية.[١]


علاج التهاب مجرى البول عند الرجال بالاعشاب

تساعد العلاجات الطبيعية أو البديلة في علاج التهاب مجرى البول، وتساعد الجسم في مكافحة العدوى، وهي ما يلي:

  • التوت البري، يحتوي التوت البري على مادة تمنع البكتيريا، ولا يُنصح باستخدام مكملات التوت البري في حال الحمل أو الرضاعة أو لشخص يعاني من وجود الحصوات في الكلى، ويجب عدم تناول عصير التوت البري والمكمّلات الغذائية عبر الأشخاص الذين يستخدمون أدويةً مميعةً للدم؛ مثل: الوارفارين، أو الكومادين، والحفاظ على رطوبة الجسم وشرب ست أكواب إلى ثماني أكواب من الماء المصفّى يوميًا، وتجنّب الكافيين والكحول.[٢]
  • الشاي الاخضر، يحتوي الشاي الأخضر على تأثيرات قوية مضادة للأكسدة، ويعزز المناعة، وهو مضاد للجراثيم ومضاد للفطريات، بينما قد يساعد في علاج التهاب مجرى البول.[٣]
  • نبات عنب الدب، يساعد في مكافحة الالتهابات البكتيرية، وقد يساعد في علاج التهابات المثانة والكلى واضطرابات غدة البروستاتا والمسالك البولية، أو يُستخدَم مادةً تُخلّص الجسم من السوائل الزّائدة.[٣]


علاج التهاب مجرى البول عند الرجال بالأدوية

يتضمّن علاج التهاب مجرى البول من خلال المضادات الحيوية أو الأدوية المضادة للفيروسات، وإذا تسببت العدوى المنقولة جنسيًا في الإصابة فيجب علاج الشّريك، وهذا يمنع انتشار الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي، وتشمل بعض العلاجات الشّائعة لالتهاب الإحليل:[١]

  • أزيثروميسين؛ هو مضاد حيوي يؤخَذ عادةً في شكل جرعة لمرة واحدة.
  • الدوكسيسيكلين؛ هو مضاد حيوي يؤخذ على مرتين في اليوم لمدة سبعة أيام.
  • الإريثروميسين؛ هو مضاد حيوي يُتناوَل أربع مرات في اليوم لمدة سبعة أيام
  • أوفلوكساسين؛ هو مضاد حيوي يؤخذ مرتين في اليوم لمدة سبعة أيام.
  • ليفوفلوكساسين؛ هو مضاد حيوي يؤخذ عبر الفم لمرة واحدة يوميًا لمدة سبعة أيام.


عوامل الخطر لالتهاب مجرى البول

يوجد العديد من العوامل التي تؤدي إلى الإصابة بـالتهاب المسالك البولية، وتشمل هذه العوامل:[٤]

  • كبر السن، حيث كبار السن أكثر عرضة لحدوث عدوى المسالك البولية.
  • قلّة الحركة بعد الجراحة، أو الرّاحة المطوّلة في السرير تسبب التهاب مجرى البول.
  • حصى الكلى.
  • تكرار الاصابة بالتهاب المسالك البولية.
  • مشاكل المسالك البولية أو انسدادها؛ مثل: تضخم البروستاتا، وحصى الكلى، وبعض أمراض السرطان.
  • سهولة دخول البكتيريا إلى المثانة؛ بسبب إجراء قسطرة بولية مطوّلة.
  • مرض السكري، وتحديدًا عند عدم السيطرة عليه، مما يجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بالتهاب المسالك البولية.
  • ضعف جهاز المناعة.


أعراض التهاب مجرى البول عند الرجال

يحدث التهاب المسالك البولية في مجرى البول والمثانة ويؤثر فيهما، وتشمل أعراض التهاب المسالك البولية:

  • حرقة في البول.
  • زيادة التبول دون تمرير الكثير من البول.
  • الحاجة الملحة إلى التبول.
  • البول الدموي أو قاتم اللون.
  • البول المعكر.
  • رائحة كريهة للبول.
  • ألم في المستقيم عند الرجال.


المراجع

  1. ^ أ ب Krista O'Connell , Ana Gotter (6-10-2018)، "Urethritis"، www.healthline.com, Retrieved 21-7-2019.
  2. Joseph Nordqvist (7/2/2017), "Urethritis: What you need to know"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 31/7/2019.
  3. ^ أ ب Martin Hughes, "Herbal Remedies for Urethritis"، www.livestrong.com, Retrieved 31-7-2019.
  4. Verneda Lights , Elizabeth Boskey, PhD (2-8-2017)، " Everything You Need to Know About Urinary Tract Infection"، www.healthline.com, Retrieved 4-8-2019.