علاج دوار البحر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٤ ، ٣١ مارس ٢٠٢٠
علاج دوار البحر

دوار البحر

يُطلق عليه اسم دوار الحركة أيضًا، وهو اضطراب شائع جدًا يحدث في الأذن الداخلية المسؤولة عن الإحساس بالتوازن نتيجة تلقّي الدماغ معلومات متضاربةً عن حركة الجسم وموقعه في الفراغ، تأتي من الأذن الداخلية وما تراه العينان وما تشعر به المستقبلات الحسية على الجلد، والمستشعرات الموجودة في العضلات والمفاصل، ويحدث هذا الدوار عند استعمال أيّ وسيلة من وسائل النقل، مثل: السيارة، والحافلة، والقطار، والسفينة، والطائرة،[١] وأي شخص عرضة للإصابة به.

لكن يختلف الأشخاص في حساسيتهم تجاه دوار الحركة، ويصبح أكثر شيوعًا بين الأطفال من عمر سنتين إلى اثنتي عشرة سنةً، بالإضافة إلى النساء الحوامل، والمصابين بمرض الصّداع النصفي، وأيضًا الأشخاص الذين يسافرون عبر البحر أو بالسيارة أو بالطائرة بصورة متكرّرة.[٢]


أعراض دوار البحر

يُعدّ الغثيان والتقيؤ من الأعراض الأكثر شيوعًا الناجمة عن دوار البحر، لكنّها ليست الوحيدة، فمن الأعراض المحتملة أيضًا ما يأتي:[٣]

  • التعرق البارد.
  • الصداع المؤلم.
  • شحوب لون البشرة أحيانًا.
  • الشعور بالنعاس.
  • سيلان اللعاب.

يمثّل ازدياد التثاؤب أول علامة على الإصابة بدوار البحر، إضافةً إلى الانفعال الزائد لدى بعض الأشخاص.


مراجعة الطبيب لعلاج دوار البحر

في معظم الحالات لا يحتاج الأمر إلى مراجعة الطبيب، إلّا إذا بدأ الشخص بالتعرّض للجفاف بسبب التقيؤ المستمر، وعند أغلب الأشخاص فإنه بمجرّد توقف الشعور بالدوار تبدأ الأعراض بالتقلّص التدريجيّ والاختفاء.[٢]


علاج دوار البحر

بالنسبة لمعظم الأشخاص لا تستمر الأعراض لمدّة طويلة، وغالبًا عند الابتعاد عن مكان الحركة، سواء كان ذلك هزّ قارب أم حركة قطار أم غيرها تزول الأعراض من تلقاء نفسها، لكن توجد بعض الأمور البسيطة التي تُجرى إذا لم يختفِ دوار البحر من تلقاء نفسه، منها ما يأتي:[٤]

  • الاسترخاء، وذلك عن طريق أخذ نفس عميق وإغلاق العينين.
  • استنشاق الهواء النقي، وتجنّب التدخين.
  • تناول الزنجبيل الخام، توجد بعض الأدلة العلمية على أنّ الزنجبيل يُستخدم منذ القدم كعلاج شعبي فعّال لمحاربة الغثيان، لكن يجب استشارة الطبيب قبل استخدامه، خاصّةً لمرضى ضغط الدم.
  • تناول النعناع أو شرب مغلي النعناع؛ إذ يهدئ الجسم.
  • الوخز بالإبر والعلاج بالإبر؛ فتنشيط نقطة معينة أسفل الرسغ يساهم في تخفيف غثيان دوار البحر.
  • استخدام أدوية لعلاج دوار البحر، تتضمن ما يأتي:
    • مضادات الهيستامين؛ إذ تساهم مضادات الهيستامين التي لا تحتاج إلى وصفة طبية والتي تُستخدم لتخفيف الحساسية في الحفاظ على التوازن، ويجب أن تؤخذ الجرعة الأولى قبل حوالي ساعة من السفر، وتؤخذ جرعة كلّ 4-6 ساعات.
    • السكوبولامين، هذا دواء يحتاج إلى وصفة طبية، ويؤخذ قبل 4 ساعات من السفر، وجرعته تستمرّ 3 أيام.
    • السيكليزين والميكليزين والبروميثازين، وجميعها لها آثار جانبية، بما في ذلك النّعاس، وجفاف الفم.


الوقاية من دوار البحر

من غير الممكن منع الإصابة بأنواع دوار البحر كلها، ولا بُدّ من اتباع النصائح الآتية للوقاية منها وتخفيفها:[٥][٢][١]

  • مراقبة النظام الغذائي، بما فيه كمية الماء والكحول المستهلكة قبل السّفر وبعده، وتجنّب شرب الكحول، أو تناول كميات كبيرة من الطعام والشراب، مما يسبب امتلاء المعدة والشعور بالانزعاج، وتجنب الوجبات الثقيلة، أو الحارّة، أو الأطعمة الدهنية التي تزيد مشكلة دوار البحر شدّةً.
  • تجنّب الأطعمة ذات الروائح القوية، ممّا يساهم في الوقاية من الدوار.
  • محاولة اختيار مقعد يصبح فيه التعرّض للحركة أقلّ، كما في وسط الطائرة على الجناح هو أهدأ منطقة فيها، أمّا على متن السفينة فإنّ الموجودين في كبائن ذات مستوى سفلي بالقرب من مركز السفينة عادةً ما يعانون من حركة أقلّ من الموجودين في الكبائن العليا أو الخارجية، والجلوس في المقعد الأمامي في السيارة.
  • تجنّب القراءة في حال كان الشخص من الذين يعانون من دوار البحر.
  • تثبيت النّظر في الأفق أو على نقطة ثابتة عند السّفر بالسّيارة أو القارب، مما قد يقلل من دوار البحر، وتنفّس هواء نقي إذا كان ذلك ممكنًا.
  • تناول الأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، مثل: دايمنهايدرانات، أو ميسيليزين قبل بدء الرحلة بـ 30-60 دقيقةً، فقد يمثّل ذلك تدبيرًا وقائيًا فعّالًا جدًا للرحلات القصيرة أو الحالات الخفيفة من دوار البحر، وقد يصف الطبيب بعضًا من الأدوية التي تحتاج إلى وصفة طبية للرحلات الطويلة أو الحالات الشديدة من دوار البحر، مثل ميسيليزين.
  • تجنب التدخين، أو الجلوس بجانب المدخنين.
  • محاولة الاستلقاء إن أمكن، أو إغلاق العينين وتثبيت الرأس ومحاولة تركيز النظر في الأفق.


المراجع

  1. ^ أ ب "Motion Sickness", www.my.clevelandclinic.org, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Motion Sickness Symptoms, Remedies, Treatment, and Cure", www.medicinenet.com, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  3. "How to Beat Motion Sickness", www.webmd.com, Retrieved 22-10-2019. Edited.
  4. "Why Do I Get Motion Sickness?", webmd, Retrieved 31-7-2019. Edited.
  5. "What's to know about motion sickness?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 22-11-2019. Edited.