علاج قرحة عنق الرحم بالأعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٨ ، ٨ يناير ٢٠٢٠
علاج قرحة عنق الرحم بالأعشاب

قرحة عنق الرحم

عندما تنتشر الخلايا الغدية الملساء التي تُبطّن داخل قناة الرحم إلى خارج عنق الرحم تُسمّى هذه الحالة قرحة عنق الرحم أو تآكل عنق الرحم، وهي حالة شائعة عند النساء في سن الإنجاب، ولا تُعدّ سرطانًا، كما أنّها لا تؤثر في الخصوبة، وقد تؤثر زيادة مستويات هرمون الإستروجين في الجسم في تغيير بيئة عنق الرحم، مما يسبب الإصابة بالتهاب عنق الرحم[١][٢].


علاج قرحة عنق الرحم بالأعشاب

يجرى علاج المصاب باستخدام بعض الأعشاب، التي منها ما يأتي:[٣]

  • الألوفيرا: تُطبّق في شكل دهان موضعي لمدة 2-3 أسابيع بشكل يومي لتخفيف أعراض قرحة عنق الرحم؛ مثل: التورم، والنزيف، والاحمرار، والحكة.
  • فيتامين ب2: يُثبّط هذا الفيتامين نمو الخلايا السرطانية وتلف الأنسجة في عنق الرحم، ويقلّل من التهابات عنق الرحم، ويعالج قرحة عنق الرحم، ومن الأطعمة الغنية به الفطر، واللوز، والسردين.
  • أوراق الجوافة: يُستخدَم مغلي أوراق الجوافة في علاج التهابات عنق الرحم والإفرازات المهبلية، ويساعد في شدّ جدران المهبل وتضييقها.


علاج قرحة عنق الرحم بالأدوية

لا تتطلّب حالات الإصابة بقرحة عنق الرحم العلاج، لكن في حالة أصبحت الإصابة تسبب بعض الأعراض؛ مثل: الألم أو النزيف، فقد يبدو العلاج هو الكيّ لإزالة الخلايا الغُدّية من خارج عنق الرحم، ولعلاج أعراض انسداد عنق الرحم، ويُجرى بعدّة طرق تشمل ما يأتي:[٤][٥]

  • الكيّ بالحرارة؛ إذ يُستخدَم في علاج المنطقة المصابة بالقرحة.
  • الكيّ بالتبريد؛ ذلك من خلال استخدام النيتروجين السائل شديد البرودة لتجميد المنطقة المصابة، ويُعدّ هذا العلاج فعّالًا للنساء اللواتي يعانين من كثرة الإفرازات.
  • الكيّ بنترات الفضة أو ما يُسمّى التخثر الكهربائي لإزالة الخلايا الغدية خارج عنق الرحم.
  • استئصال الأجزاء المصابة بالليزر.
  • استخدام تحاميل إنترفيرون ألفا.
  • العلاج باستخدام أشعة الميكروويف لتخثر الأنسجة.

بعد العلاج تُنصَح المرأة بتجنب الجماع، واستخدام الفوط الصحية لمدة 4 أسابيع حتى يلتئم عنق الرحم، فإذا حدثت أيّ مضاعفات بعد العلاج؛ مثل: خروج رائحة كريهة، أو نزيف حادّ أو مستمر، تجب مراجعة الطبيب، فقد تشير هذه الأعراض إلى الإصابة بمرض آخر.


أعراض قرحة عنق الرحم

في أغلب حالات الإصابة بقرحة عنق الرحم لا تظهر أيّ أعراض، ولا يمكن الاكتشاف الإصابة إلا من خلال الفحص، ولكن قد تظهر بعض الأعراض والتي منها ما يلي:[٦]

  • إفرازات مهبلية ذات لون رمادي شاحب.
  • حدوث نزيف مهبلي حاد بعد الجماع أو بين فترات الدورة الشهرية.
  • الشعور بألم أثناء الجماع.
  • صعوبة التبول، أو التبول المتكرر، أو الشعور بألم عند التبول.
  • الشعور بألم في الحوض، أو أسفل البطن أو الظهر.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.


أسباب قرحة عنق الرحم

تتراوح درجات قرحة عنق الرحم ما بين الخفيفة والشّديدة، وتتعدّد أسباب الإصابة بقرحة عنق الرحم، ومن هذه الأسباب ما يأتي:[٧]

  • حدوث الإصابة عن طريق العدوى المنقولة جنسيًا؛ مثل: الكلاميديا، ومرض السيلان، وهربس الأعضاء التناسلية، والميكوبلازما.
  • معاناة المرأة من الحساسية تجاه الواقي الذكري.
  • استخدام فوط صحية أو ملابس داخلية غير مناسبة لمدة طويلة.
  • اختلال توازن بيئة المهبل، إذ تغلب البكتيريا الضارة على البكتيريا الجيدة في المهبل، مما يتسبب في التهاب المهبل الجرثومي.
  • تأثير الحمل في مستويات الهرمونات.
  • تأثّر أنسجة الرحم بعلاجات مرض السرطان.


تشخيص قرحة عنق الرحم

تُشخّص الإصابة بقرحة عنق الرحم من خلال معرفة التاريخ الطبي للمريضة، وفحص الحوض وعنق الرحم من خلال استخدام المنظار، فإذا وجدت إصابة بهذه المشكلة تظهر بطانة الرحم باللون الأحمر الملتهب أو المتورّم المتهيّج، وقد توجد تجمّعات للقيح، فتؤخذ عينة من الإفرازات والقيح لفحصها في المختبر للكشف عن وجود أيّ عدوى أخرى، أو الإصابة بـالفطريات، أو الجراثيم، بالإضافة إلى ذلك يفحص الطبيب المبيضين وقناة فالوب.[٨]


المراجع

  1. Tracee Cornforth (12-9-2019), "An Overview of Cervical Ectropion"، verywellhealth.com, Retrieved 17-9-2019. Edited.
  2. Ann Pietrangelo (7-5-2019), "What Is Cervical Ectropion (Cervical Erosion)?"، www.healthline.com, Retrieved 17-9-2019. Edited.
  3. Sharon Perkins (5-12-2018), "Herbal Remedies for Cervical Inflammation"، healthfully.com, Retrieved 17-9-2019. Edited.
  4. Lana Burgess (11-12-2017), "Cervical ectropion: What you need to know"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 17-9-2019. Edited.
  5. Dr. Liji Thomas, "Cervical Ectropion"، www.news-medical.net, Retrieved 17-9-2019. Edited.
  6. "Cervicitis", www.webmd.com, Retrieved 17-9-2019. Edited.
  7. Lana Burgess (22-4-2018), "What is cervicitis and what causes it?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 17-9-2019. Edited.
  8. "Cervicitis", www.health.harvard.edu, Retrieved 17-9-2019. Edited.