فوائد جبنة الحلوم

فوائد جبنة الحلوم
فوائد جبنة الحلوم

جبنة الحلوم

تعد جبنة الحلوم أو ما يطلق عليها أيضًا بالجبنة البيضاء إحدى الأغذية التي يمكن صناعتها في المنزل، والتي يمكن أن تكون جزءًا من الغذاء اليومي للإنسان، وذلك لأنها قليلة السعرات الحرارية وذات طعم خفيف، كما أنها تحتوي على الكثير من البروتينات، بينما هي ذات لون أبيض ناصع، وذات ملمس ناعم، أما عن طريقة صناعتها فهي من خلال تخثير حليب البقر المبستر، ويمكن أن يحتوي جبن الحلوم على دسم عالي أو قليل الدسم، وتكون أقراص الجبن بأحجام مختلفة أيضًا، كذلك يمكن أن تحتوي على اللاكتوز والصوديوم.[١]


فوائد جبنة الجلوم

توجد العديد من فوائد جبنة الحلوم، وهي على النحو الآتي:

  • خسارة الوزن: إن تناول جبنة الحلوم يمكن أن يساعد في إنقاص الوزن، وذلك لأنها تحتوي على الكثير من البروتينات، والقليل من السعرات الحرارية، كما أن تناولها يمكن أن يحفز على الشعور بالشبع،[١] وذلك لأنها تحتوي على نوع من البروتينات يسمى الكازين، الذي يهضمه الجسم ببطء مقارنة بأنواع أخرى من البروتين، لذا فإن تناول جبن الحلوم قبل النوم يقلل من الشهية، وبالتالي يقلل من كمية الطعام المأخوذة صباحًا.[٢]
  • يساعد الجسم في التخلص من الفضلات وتوفير الطاقة له: إن فائدة الفسفور الموجودة في جبن الحلوم لا تقتصر على تقوية العظام فحسب إذ إنه يعادل مستوى الحمض في الجسم، كما أن الفسفور هو ثاني أكثر المعادن توفرًا في الجسم، الذي يساعد في التخلص من الفضلات، كذلك فإن الفسفور له دور في تعامل الجسم مع الطاقة، ويخفف من آلام العضلات بعد ممارسة التمارين، وذلك عن طريق مساعدته في إصلاح الخلايا والأنسجة، كما له دور في امتصاص فيتامين (ب)، الذي يعدّ مهمًا في إنتاج الطاقة، كذلك يمنح الأجسام القوة، ويمنع الشعور بالتعب.[٣]
  • تساعد في كسب العضلات: وذلك لأنها تحتوي على مستويات عالية من البروتين، الذي يساعد في بناء الكتلة العضلية، وأحد هذه البروتينات بروتين الكازين الذي يشجع على بناء العضلات، ويقلل من فقدانها، كما أنه يحسن امتصاص الحمض الأميني، المرتبط ببناء العضلات.[١]
  • قد يقلل من تطور مرض السكري: إن احتواء جبنة الحلوم على الكالسيوم يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بمقاومة الأنسولين، الذي يمكن أن يؤدي إلى تطور مرض السكري من النوع الثاني، وأمراض القلب.[١]
  • غنية بفيتامين (ب12): وهو فيتامين مهم في لتطور وظائف الدماغ والأعصاب وخلايا الدم، كما أنه يقلل من مستويات الحمض الأميني الهوموسيستين العالية في الدم، خاصةً عندما يرتبط بحمض الفوليك، وذلك لأن زيادة كمية الهوموسيستين يصيب الجسم بالتسمم، مما يسبب مشاكل القلب والأعصاب.[٣]
  • يزيد من إنتاج هرمون النمو: وذلك لأن جبن الحلوم غني بالبروتين، الذي بدوره يزيد من مستويات هرمون النمو، وبالتالي يفيد في خسارة الوزن، ونمو العضلات، بينما هي قليلة الكربوهيدرات، إذ إن زيادة الكربوهيدرات في أي غذاء آخر يمكن أن يسبب انخفاضًا في إفراز هرمون النمو.[٢]
  • يقوي العظام: إن احتواء الجبن على كميات عالية من الكالسيوم والفوسفور والبروتين يزيد من قوة وصحة العظام.[١]
  • مليئة بالسيلينيوم: وهو المعدن الذي يعمل كمضاد للأكسدة في الدم، والذي يحمي الجسم من العديد من الأمراض.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح Arlene Semeco, MS, RD (4-10-2016), "Why Cottage Cheese Is Super Healthy and Nutritious"، www.healthline.com, Retrieved 18-12-2018. Edited.
  2. ^ أ ب BRIAN WILLETT (3-10-2017), "What Are the Benefits of Cottage Cheese Before Bed?"، www.livestrong.com, Retrieved 18-12-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Dr. Josh Axe, DC, DMN, CNS (24-9-2018), "Is Cottage Cheese Good for You? Benefits of Cottage Cheese Nutrition"، draxe.com, Retrieved 18-12-2018. Edited.

514 مشاهدة