فيتامين بي كومبلس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١١ ، ٣٠ ديسمبر ٢٠٢٠
فيتامين بي كومبلس

ما هو فيتامين بي كومبلس؟

يتكون فيتامين ب كومبليكس من ثمانية فيتامينات، وهي: ب1، ب2، ب3، ب5، ب6، ب7، ب9، ب12، وتوجد هذه الفيتامينات في اللحوم والخضار الورقية، ومنتجات الألبان، والبقوليات، مثل: الفاصولياء، والحبوب الكاملة والمُدعمة، وتؤدي مجموعة فيتامين (ب) دورًا في توفير الطاقة للجسم من الطعام، وتُساهم في عملية تشكُّل خلايا الدم الحمراء، إضافةً إلى تعزيز بعض الوظائف الأخرى ودعمها.[١]


مكونات فيتامين بي كومبلكس

تتوفر مجموعة فيتامين (ب) عادةً في كبسولة واحدة، وتُعد قابلةً للذوبان في الماء، لذا فإن الجسم لا يُخزِّنها، وإنما يتخلَّص من الفائض عن حاجته منها، وتتضمن مجموعة هذا الفيتامين ما يأتي:[٢]

  • الثيامين ب1: يؤدّي دورًا أساسيًا في عملية التمثيل الغذائي أو ما يُسمَّى الأيض، وذلك بتحويل العناصر الغذائية إلى طاقة، ومن أهم مصادر هذا الفيتامين بذور عباد الشمس وجنين القمح.
  • الريبوفلافين ب2: يساهم الريبوفلافين في عملية تحويل الغذاء إلى طاقة، كما يُعد أحد مضادات الأكسدة، ومن الأطعمة الغنية به اللحوم العضوية، مثل الكبد.
  • النياسين ب3: يؤدي النياسين دورًا في نقل الإشارات بين الخلايا، وله دور في عملية التمثيل الغذائي وإنتاج المادة الوراثية وتعديلها، ومن المصادر الغنية به الدجاج، والتونة، والعدس.
  • حمض البانتوثنيك ب5: يؤدّي دورًا في تحويل الغذاء إلى طاقة، ويشارك في عملية إنتاج الهرمونات والكوليسترول، ومن أهم المصادر الغنية به الكبد، والسمك، والزبادي، والأفوكادو.
  • البيريدوكسين ب6: يؤدّي دورًا في تحطيم الأحماض الأمينية، وإنتاج خلايا الدم الحمراء، وتكوين الناقلات العصبية، ومن الأطعمة التي تحتوي على نسبة مرتفعة منه الحمص، والسلمون، والبطاطا.
  • البيوتين ب7: يُعد البيوتين ضروريًا لتحطيم الكربوهيدرات وعملية التمثيل الغذائي للدهون، وتُعد الخميرة والبيض وسمك السلمون والجبن والكبد من أفضل مصادره.
  • حمض الفوليك ب9: إن حمض الفوليك ضروري لنمو الخلايا والتمثيل الغذائي للأحماض الأمينية، وله دور في تكوين خلايا الدم الحمراء والبيضاء، وانقسام الخلايا بصورة طبيعية، ومن الأطعمة الغنية به الخضار الورقية، والكبد، والفاصولياء.
  • الكوبالامين ب12: هو من أكثر فيتامينات مجموعة (ب) شُهرةً؛ إذ يُعد ضروريًا لوظائف الأعصاب، وعملية إنتاج المادة الوراثية ونمو خلايا الدم الحمراء، ويوجد فيتامين ب12 في المصادر الحيوانية، مثل: اللحوم، والبيض، والمأكولات البحرية، ومنتجات الألبان.



أطعمة تحتوي على فيتامين ب كومبلس

يوجد العديد من الأطعمة التي تحتوي على فيتامين (ب) المركب، منها ما يأتي:[٣]

  • السمك: يُنصح بتناول السمك مثل السالمون أو السردين؛ بسبب احتوائه على فيتامين B12.
  • كبد البقر: يُعدّ كبد البقر من أغنى الأطعمة بفيتامين (ب) المركب.
  • الدجاج: يُنصح بتناول الدجاج بسبب احتوائه على فيتامين (ب) المركب، والبروتينات، والعناصر الضرورية للجسم.
  • البيض ومشتقات الألبان: يُنصح بتناول البيض لاحتوائه على فيتامين B12 الضروري لإنتاج خلايا الدم الحمراء.
  • البقوليات: يُنصح بتناول البقوليات كالفول والفاصولياء بسبب احتوائها على الثيامين، والنياسين، وحمض الفوليك، والريبوفلافين.
  • الشوفان: تُعدّ الحبوب الكاملة كالشوفان غنيّةً بفيتامين (ب) المركب، وهي من الأطعمة التقليدية التي تؤكَل في وجبة الإفطار.
  • السبانخ: يعدّ السبانخ من الأطعمة الغنية بفيتامين B9 أو حمض الفوليك.
  • الموز: إنّ الموز غني بفيتامين (ب) المركب، خصوصًا B6.
  • المكسرات: تحتوي المكسرات على فيتامين (ب) المركب، وينصح بتناول 42 غرامًا منها يوميًا للوقاية من الإصابة بأمراض القلب.



فوائد فيتامين بي كومبلس

في ما يأتي توضيح لأهم فوائد مجموعة فيتامين (ب):[١]

  • فيتامين ب1: تتضمن فوائده ما يأتي:
    • ضروري لصحة الدماغ والعضلات والأعصاب.
    • مساعدة الجسم على استخدام الكربوهيدرات لتحطيمها وإنتاج الطاقة.
    • له دور مهم في نمو الخلايا وتطورها ووظائفها في الجسم.
  • فيتامين ب2: تتمثل فوائده بالآتي:
    • المساهمة في تحويل الطعام إلى طاقة.
    • ضروري لإنتاج خلايا الدم الحمراء ونموّها.
    • ضروري لفيتامينات (ب) الأخرى؛ إذ يساعد على تحويل فيتامين ب6 إلى شكل قابل للاستخدام في الجسم، ويُساهم في إنتاج فيتامين ب3.
    • المحافظة على صحة العيون، والجهاز العصبي، وصحة الجلد.
  • فيتامين ب3: تتضمن فوائده ما يأتي:
    • مساعدة إنزيمات الجسم في عملها؛ وذلك بزيادة قدرتها على استخدام فيتامينات (ب) الأخرى، وتسهيل عملية إنتاج المادة الوراثية وتعديلها في الخلايا.
    • مساعدة الجسم على تحويل الطعام إلى طاقة.
    • مساعدة الجسم على إنتاج الهرمونات الجنسية وهرمون التوتر.
    • تعزيز وظيفة الجهاز الهضمي، والجهاز العصبي، والجلد.
    • له دور في إنتاج هرمونات الغدة الكظرية، مثل الهرمونات الجنسية.
    • ضروري لإنتاج النواقل العصبية.
    • له دور في تحطيم الدهون والكربوهيدرات وتحويلها إلى طاقة.
  • مساعدة الجسم على استخدام فيتامينات (ب) الأخرى، مثل فيتامين ب2.
    • ضروري لإنتاج خلايا الدم الحمراء والكوليسترول في الجسم.
  • فيتامين ب6: تشمل فوائده الآتي:
    • مساعدة الجسم على تخزين الطاقة في الكبد والعضلات.
    • مساعدة الإنزيمات في وظائفها.
    • المساهمة في عملية تكوين الهيموجلوبين والنواقل العصبية والهرمونات.
    • تعزيز وظيفة الدماغ والجهاز المناعي.
  • فيتامين ب7: تتضمن فوائده الآتي:
    • تعزيز نمو العظام والشعر والحفاظ عليهما.
    • المساهمة في تحويل الدهون والكربوهيدرات إلى طاقة.
    • ضروري لتصنيع الأحماض الدُّهنية في الجسم.
  • فيتامين ب9: تتضن فوائده الصحية ما يأتي:
    • مساعدة الجسم على تكوين خلايا الدم الحمراء.
    • مساعدة الخلايا على صنع المادة الوراثية والحفاظ عليها.
    • تقليل خطر العيوب الخلقية في المخ والعمود الفقري.
    • تشكيل خلايا الدم الحمراء والمادة الوراثية في الجسم.
  • المساهمة في الحفاظ على صحة الجهاز العصبي وخلايا الدم الحمراء.
    • ضروري لعملية تحطيم البروتين في الجسم.


الآثار الجانبية لزيادة فيتامين بي كومبلس

تُعد فيتامينات (ب) كومبلكس من الفيتامينات القابلة للذوبان في الماء، مما يعني خروج الفائض عن حاجة الجسم عن طريق البول، لكن الإفراط في الجرعات قد يتسبب ببعض الآثار الجانبية، التي تتضمن ما يأتي:[٤][٥]

  • زيادة حمض النيكوتينيك: تؤدي زيادة هذا الحمض في الدَّم إلى حدوث انخفاض في ضغط الدم، والإصابة بالتعب، والصداع، والطفح الجلدي، وتلف الكبد، كما تسبب زيادة فيتامين ب3 ارتفاع حمض النيكوتينيك، وتتضمن الأعراض الإصابة بالإسهال، وحدوث النزيف، والتقيؤ.
  • ارتفاع نسبة السكر في الدم: تؤدي زيادة فيتامين ب3 إلى رفع مستوى السكر في الدم، مما يتسبب بالتداخُل مع أدوية مرض السكري.
  • فقر الدم: تؤدي زيادة تناول ب9 أو حمض الفوليك إلى الإصابة بفقر الدم الناجم عن نقص فيتامين ب12.
  • تغير لون البول: يؤدي تناول جرعة عالية من هذه الفيتامينات إلى تحول لون البول إلى الأصفر الفاتح، ويُعد ذلك عرضًا مؤقتًا وغير ضار.
  • الإصابة بالعطش الشديد.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • الإصابة بالأمراض الجلدية واحمرار الجلد.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • الإصابة بالإسهال.
  • زيادة عدد مرات التبوُّل.
  • الإصابة بالمغص.


من الأشخاص الذين يحتاجون فيتامين ب كومبلس؟

يتوفر فيتامين (ب) المركّب في العديد من الأطعمة؛ لذلك ليس من المحتمل حدوث نقص فيه إلّا عند فئات معيّنة، ولتعويض النقص تنصح هذه الفئات بتناول المُكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين (ب) المركب، ومن هذه الفئات ما يأتي:[٢]:

  • النساء الحوامل والمرضعات: تزداد حاجة المرأة إلى حمض الفوليك وفيتامين B12 أثناء مرحلة الحمل، إذ يدعم نموّ الطفل، كما تحتاج المرأة المرضع إلى المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين (ب) المركب، خاصّةً إذا كانت تعتمد النظام الغذائي النباتي، وتجدر الإشارة إلى أنّ نقص حمض الفوليك أو فيتامين B12 أثناء الحمل أو الرضاعة قد يؤدي إلى إتلاف حادّ في الأعصاب، ووجود مشكلات عند الجنين أو الطفل الرضيع.
  • كبار السنّ: تزداد احتمالية الإصابة بالاكتئاب عند حدوث نقص في فيتامين B12، وتقلّ قدرة الجسم على امتصاصه مع تقدّم العمر، كما تقلّ الشهية لتناول الطعام، بالتالي تقلّ فرصة كبار السنّ في الحصول على فيتامين B12 من الطعام وحده، لذلك ينصحون بتناول المكملات الغذائية التي تحتوي عليه.
  • المصابون بأمراض معينة: تؤدي الإصابة ببعض الأمراض إلى نقص المُغذّيات، بما فيها فيتامين (ب) المركّب، فيُنصح الأفراد المصابون بها بتناول المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين (ب) المركب؛ لتعويض النقص الحاصل، ومن هذه الأمراض ما يأتي:
    • الإصابة بالسرطان.
    • مرض حساسية القمح.
    • إدمان الكحول.
    • قصور الدرقية.
    • الطّفرات الجينية.
    • العمليّات الجراحية لإنقاص الوزن.
    • فقدان الشهية.
  • الأفراد الذين يعتمدون على النظام النباتي في غذائهم: يُنصح الأفراد النباتيون بتناول المكمّلات الغذائية التي تحتوي على فيتامين (ب) المركّب؛ إذ إنّ فيتامين B12 موجود طبيعيًا في المنتجات الحيوانية، كاللحوم، والبيض، والطعام البحري، والألبان.
  • تناول بعض الأدوية: يوجد العديد من الأدوية التي يؤدي تناولها إلى نقص فيتامين (ب) المركب، منها ما يأتي:
    • مثبّطات مضخة البروتون، التي تُستخدم في علاج حموضة المعدة.
    • الميتفورمين، الذي يُستخدم في علاج السكري.
    • حبوب منع الحمل.


محاذير استخدام فيتامين بي كومبلكس

يجب على البعض الحذر من استخدام دواء بي كومبلكس لذلك ننوه دائمًا لأهمية استشارة الطبيب قبل استخدامه، وفي ما يأتي بيان لهذه الحالات:[٦]

  • ارتفاع مستوى حمض الأكساليك في البول.
  • الاضطرابات الأيضية للحديد التي تسبب ارتفاع مستواه في الدم.
  • ارتفاع مستوى الحديد في الدم.
  • الإصابة بقرحة في المعدة.
  • الإصابة بالتهاب القولون التقرحي.
  • الإصابة بحساسية تجاه تركيبات فيتامين بي.
  • الإصابة بفقر الدم الانحلالي.
  • وجود زيادة في خطر الإصابة بالنزيف المرتبطة بحالات تخثر الدم.


المراجع

  1. ^ أ ب Cathy Wong (29-8-2019), "The Benefits of B Complex Vitamins"، www.verywellfit.com, Retrieved 16-10-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Jillian Kubala, (7-6-2018), "B-Complex Vitamins: Benefits, Side Effects and Dosage"، www.healthline.com, Retrieved 17-10-2019. Edited.
  3. "10 Best Food Sources for Vitamin B Complex", www.top10homeremedies.com, Retrieved 17-10-2019. Edited.
  4. Jennifer Berry (1-4-2019), "Benefits and uses of B-complex vitamins"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 17-10-2019. Edited.
  5. Emily Cronkleton (2-4-2018), "Why Is Vitamin B Complex Important, and Where Do I Get It?"، www.healthline.com, Retrieved 17-10-2019.
  6. "Who should not take VITAMIN B Complex Capsule?", webmd, Retrieved 19/12/2020. Edited.