فيتامين د3

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:٥٨ ، ٨ يوليو ٢٠١٨
فيتامين د3

فيتامين د3 أحد الفيتامينات التي تنتمي إلى عائلة فيتامين د ويُعرف باسم كوليكالسيفيرول أو 7- ديهيدروكوليسترول المُفعَّل وهو مركبٌ كيميائيٌّ صيغته الجزيئيّة C27H44O، وهو الفيتامين الوحيد الذي يتمّ تصنيعه في الجسم تحت الجلد بتأثيرٍ من الأشعة فوق البنفسجيّة الممتصّة من أشعة الشمس وتحويل هذه المادّة الخامّ وهي 7- ديهيدروكوليسترول إلى مادّةٍ وسطيّةٍ تسمى بريفيتامين د3 ثمّ إلى فيتامين د3، كما يمكن الحصول عليه عن طريق الغذاء بكميّةٍ قليلةٍ أو المكملات الغذائيّة إذ إنّ الجرعة اليوميّة للشخص البالغ تتراوح ما بين 400 إلى 1000 وحدةٍ دوليّةٍ يتمّ تناولها عن طريق الفمّ.

 

أهمية فيتامين د3:


  1. التحكم في مستوى وتركيز كلٍّ من الفسفور والكالسيوم في الجسم.
  2. التحكم في عملية امتصاص الكالسيوم.
  3. المحافظة على سلامة الأسنان والعظام ومنع هشاشتها وتآكلها.
  4. تنظيم عمليّة نموّ الخلايا والمساعدة في آداء وظائفها.
  5. التخفيف من حدّة الأمراض المزمنة التي يتعرّض لها الفرد ومنها: السرطان، وارتفاع ضغط الدمّ، وأمراض الشرايين والقلب، والسكريّ.
  6. وقاية البشرة من مظاهر الشيخوخة ويؤخر ظهور التجاعيد.

 

أسباب نقص فيتامين د3:


  1. قلّة التعرُّض لأشعة الشمس ممّا يقلل من تصنيع فيتامين د3، والمدة الموصى بها 15 دقيقةً في اليوم خارج أوقات الذروة الشمسيّة يوميًّا وكلمّا قلّ التعرُّض لأشعة الشمس قلت كمية فيتامين د3 المُصنَّعة وبالتالي تأثرت سلامة العظام والأسنان في الدرجة الأولى.
  2. استخدام واقي الشمس بكثرةٍ من أجل حماية البشرة من سرطان الجلد ومن أشعة الشمس الضارة وهذا أمرٌ جيدٌ لكن يجب التعرُّض لأشعة الشمس بدون واقٍّ ربع ساعةٍ من أجل تصنيع فيتامين د3.
  3. التقدُّم في العمر تجعل عملية تصنيع فيتامين د3 أقلّ نشاطًا وإنتاجًا حتى مع التعرُّض الكافي لأشعة الشمس.
  4. افتقار الوجبات الغذائيّة إلى الأطعمة المحتوية على فيتامين د3 ومنها: السمك، وزيت السمك، والحليب والخبز المدعّميّن بفيتامين د3.
  5. الحمل.
  6. الرضاعة الطبيعيّة.

 

أعراض نقص فيتامين د3:


  1. جفاف الجلد نتيجة عدم وجود المواد المضادّة للأكسدة.
  2. شحوب البشرة وظهور التجاعيد وملامح الشيخوخة.
  3. التأثير على عمل الغدّة الدرقيّة.
  4. انقباض الأوعية الدمويّة.
  5. التشنج.
  6. الصداع والشقيقة.
  7. الاكتئاب.
  8. الأرق.
  9. القلق والضغط والتوتر.
  10. انفصام الشخصيّة.
  11. ارتفاع ضغط الدم.
  12. الكساح.
  13. انخفاض في مستوى الوظائف العقليّةز
  14. ألم في الظهر.
  15. ضعف الشعر وتساقطه.
  16. الإصابة بألم المفاصل الروماتيديّ والتصلُّب المتعدد.

 

علاج نقص فيتامين د3:


  1. التعرض المباشر لأشعة الشمس من 10 إلى 15 دقيقةً في اليوم خاصّةً الوجه والساقيّن والذراعيّن من دون استخدام واقي الشمس، وكلّما زاد لون البشرة اسمرارًّا كلما زاد وقت التعرُّض للشمس، والكمية الفائضة عن حاجة الجسم من فيتامين د3 يتمّ تخزينها في الكبد على شكل دهون ويُستفاد منها في حالة نقصّ مستوى فيتامين د3 خاصّةً في فصل الشتاء.
  2. تناول الأطعمة المحتوية على فيتامين د3 أو المكملات الغذائيّة على شكل أقراص والمباعة في الصيدليّات.