ما أعراض أمراض القولون

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٧ ، ٧ يونيو ٢٠٢٠
ما أعراض أمراض القولون

مرض القولون العصبي

تُعرَف متلازمة القولون العصبي بأنَّها من الاضطرابات الشّائعة التي تؤثر في الأمعاء الغليظة، وهي حالة مزمنة تحتاج إلى الرعاية على المدى الطويل، ويُذكَر أنَّ الأعراض الحادّة لا تظهر عند الكثير من الأشخاص المصابين بمتلازمة القولون العصبي، إذ يستطيع بعضهم التحكّم بالأعراض، ذلك من خلال التحكّم بالنظام الغذائي، وأسلوب الحياة، والتوتّر، وتُعالَج الأعراض الأكثر حدّةً باستخدام الأدوية والاستشارة الطبية، ويجدر بالذّكر أنَّ متلازمة القولون لا تُحدث أي تغييرات على أنسجة الأمعاء، ولا تزيد من خطر الإصابة بسرطان القولون.[١]


أعراض القولون العصبي

يرتبط مرض القولون العصبي بالعديد من الأعراض، وهي على النّحو الآتي:[٢]

  • الألم والتشنّجات: يعاني المصاب بمرض القولون من آلام وتشنّجات أسفل البطن، ويُشار إلى أنَّ فرط الحساسية في الأمعاء يسبّب هذه الأعراض، ويؤثّر مرض القولون في كيفية عمل الدماغ والأمعاء معًا، ويسبّب تقلّص عضلات الأمعاء.
  • الغازات المفرطة: يعاني الأشخاص المُصابون بمرض القولون العصبي من فرط تكوّن الغازات، ويرتبط ذلك بعدد من النّظريات، إذ تذكر أحدها أنَّ القولون العصبي يسبّب حدوث مشكلة مع البكتيريا الموجودة في الأمعاء، إذ تُنتج البكتيريا بعض الفضلات التي تسبّب تشكّل الغازات المفرطة.
  • الانتفاخ: يُعدُّ أحد أعراض مرض القولون العصبي، وهو وجود كمية من الغازات داخل القناة الهضمية، مما يؤدّي إلى شعور المريض بامتلاء البطن، ويرتبط ذلك بالعوامل نفسها التي تُسبّب الغازات الزائدة في القولون العصبي.
  • الإسهال: يحدث نتيجة انقباض عضلات الأمعاء أكثر من المعتاد، ويصاحِب الإسهال الشّعور بتشنّجات العضلات، ويسبّب مرض القولون تسريع تقلّصات العضلات الهضميّة أو تبطيئها؛ لذلك قد يحدث الإمساك والإسهال في أوقات مختلفة.
  • الإمساك: يحدث عند معاناة صعوبة في التخلّص من البراز، ويرتبط الإمساك بالعديد من الأسباب، ومنها: الجفاف، ونقص كمية الألياف في النظام الغذائي، والإجهاد، ويُسبّب القولون العصبي الإمساك من خلال التأثير في كيفية تقلّص عضلات القناة الهضمية.
  • الحساسية تجاه بعض أنواع الأطعمة: تُسبّب بعض أنواع الأطعمة الالتهابات أو تهيّجًا في الأمعاء.
  • الإعياء: يُمثّل الإعياء والشعور بالتعب أحد الأعراض الشّائعة لمرض القولون العصبي.
  • آلام في المفاصل: يكثر تعرّض مرضى القولون العصبي لآلام في المفاصل، ويُعتقد أنَّ السبب وراء ذلك زيادة الالتهابات في الجسم.
  • الشعور بالتوتر: يرتبط القولون العصبي ارتباطًا قويًا بالإجهاد، فزيادة الضغط والإجهاد تزيد من أعراض القولون العصبي، وتسبّب هذه الأعراض الضّيق النّفسي.
  • التفكير المشوّش: الذي يرتبط بالانتفاخ والغازات المعوية، ويُعرَف بأنَّه حدوث التباس عقليّ، وضعف في الحكم، وصعوبة في التركيز.


علاج أمراض القولون

يُنفّذ علاج مرض القولون العصبي من خلال اتّباع العديد من العلاجات، وهي على النّحو الآتي:

العلاجات المنزلية

تساعد العلاجات المنزليّة أو تغيير نمط الحياة في تقليل أعراض القولون العصبي من خلال اتّباع الآتي:[٣]

  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • الحرص على تناول وجبات صغيرة.
  • تقليل التوتر.
  • تناول الأطعمة الغنية بالبروبيوتيك؛ ذلك لتخفيف الغازات والانتفاخ.
  • تجنّب الأطعمة المقليّة أو الحارّة.
  • التّقليل من تناول بعض الأطعمة، ومنها: منتجات الألبان، والسكّريات غير القابلة للهضم، والفاصولياء.
  • إضافة بعض الأعشاب إلى النظام الغذائي؛ كالزنجبيل، والنعناع، والبابونج، إذ تساعد في تقليل بعض أعراض القولون العصبي.

العلاجات الدّوائية

يؤدّي عدم التحسّن من خلال العلاجات المنزلية إلى لجوء مرضى القولون إلى العلاجات الدوائية، إذ يوجد العديد من الأدوية المُستخدمَة لعلاج أعراض القولون العصبي جميعها، وتوجد بعض الأدوية للتخلّص من أعراض محددة، وتتمثّل في أدوية التحكّم بتقلّصات العضلات، وأدوية مضادّات الاكتئاب، والمضادّات الحيوية.[٣]


المراجع

  1. Mayo Clinic Staff (17-3-2018), "Irritable bowel syndrome"، www.mayoclinic.org, Retrieved 25-8-2019. Edited.
  2. Lana Burgess (23-1-2019), "10 signs and symptoms of irritable bowel syndrome"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 25-8-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Jaime Herndon & Tricia Kinman (24-7-2017), "Everything You Want to Know About IBS"، www.healthline.com, Retrieved 25-8-2019. Edited.