ما هي فوائد قوانص الدجاج

ما هي فوائد قوانص الدجاج

هل من الصحي تناول قوانص الدجاج؟

قد يتبادر على ذهن البعض عند سماع كلمة "القوانص" أنها وجبة غير صحية، فهي جزء من أجزاء الجهاز الهضمي للدجاج ألا وهو (الأمعاء)؛ فالغلط في فكرة أنها تحتوي على البكتريا حتى بعد تنظيفها غير صحيح، فعند التنظيف الجيد يتم التخلص من هذه البكتريا الموجودة بطرق معينة، واحتوائها على البروتينات المنخفضة الدهون تعتبر ميزة للأشخاص الذين يعانوا من مشاكل في السمنة، وارتفاع في مستوى الدهون في الدم، ومن ميزاتها الأخرى أنها منخفضة التكلفة، غير أنها ذات مذاق لذيذ، تطبخ كباقي أنواع اللحوم الأخرى لكن على درجة حرارة أقل.[١][٢]



ما هي فوائد قوانص الدجاج؟

تعتبر القوانص منجمًا غنيًّا بالعناصر الغذائية المهمة فهي تساهم في علاج العديد من الأمراض وتزيد من قوة الدورة الدمويّة، وحركة كريات الدم الحمراء، وتدفق الدم إلى جميع أجزاء الجسم، عدم تناول القوانص يفقد الشخص العديد من الفوائد الصحية التي تدعم صحة الجسم، فكل 3.5 أوقية من قوانص الدجاج  تحتوي على:[٣]


النسبة/الجرام
العنصر
17.7 جرامات
البروتينات
2.1 جرامات
الدهون
18%
الزنك
14%
الحديد
36%
السيلينيوم
15%
الفسفور
7%
البوتاسيوم
20%
ب12
ومن أهم الفوائد الأخرى لقوانص الدجاج مايلي:[٣]


  • زيادة قوة الدورة الدمويّة: الشعور بالتعب والإرهاق من أهم أسباب نقص الحديد. فالقوانص تحتوي على نسبة جيدة من عنصر الحديد، وتعزز وظيفة المناعة، وتوصل الأكسجين إلى عضلات الجسم، حصة واحدة من القوانص تعطي 18 بالمائة من الحديد اليومي، تحتوي القوانص أيضًا على جرعات عالية من الزنك، والمغنيسيوم، وفيتامينات (ب).


  • تعويض الجسم بالعديد من العناصر الغذائية المهمة: تحتوي قوانص الدجاج على (فيتامين سي)، والريبوفلافين (فيتامين ب2)، والمغنيسيوم، والنحاس، والمنغنيز، وقوانص الدجاج من أهم الأعضاء الخالية من الكربوهيدرات، فهي تحتوي على أقل من 100 سعر حراري لكل وجبة. تتكون القوانص المطبوخة من 154 سعرًا حراريًا، و30 جراماً من البروتين، و2.7 جرامًا من الدهون، وكميات أكبر من السيلينيوم، والزنك، والحديد، والكالسيوم.


  • تقليل الوزن بالجسم: تحتوي قوانص الدجاج على العديد من البروتينات، فطريقة عملها في إنقاص الوزن عن طريق البروتينات التي تزيد الشبع وعلى ذلك تقلل من كمية الأكل المتناولة، فيفقد الوزن.


  • الحفاظ على وظائف الدماغ: من أهم العناصر الأخرى التي تحتويها قوانص الدجاج (فيتامين ب12)، فهو يساعد على تحفيز وظائف المخ، وينتج في الجسم خلايا الدم الحمراء.



ما الفئات التي تنصح بتناول قوانص الدجاج؟

للتقليل من المخاطر والأمراض يجب معرفة ما يجب أن يأكل وبأي كمية مناسبة، لأن بعض الحالات الاستثنائية يجب فيها الابتعاد عن بعض المكونات الغذائية، والفئات الأخرى يجب أن تتناول عناصر غذائية لتعويض النقص الحاصل لتجنب مرض أو الوقاية منه، مسبقا كان يُعتقد أنّ البروتينات متواجدة فقط في الجزء الخارجي من الدجاج، واللحوم الخالية من الدهون، ومنتجات الألبان، والبيض، دون معرفة أن أعضاء الدجاج الداخلية القابلة للطهي مثل القوانص تحتوي على نسبة% 61 من البروتينات، قوانص الدجاج مفيدة للفئات التالية:[٣]

  • الأشخاص الغير مصابين بداء النقرس.
  • الأشخاص الرياضيين.
  • الأشخاص الذين يعانون من فقر الدم.
  • الفئات التي تعاني من مشاكل في الذاكرة.
  • كبار السن المعرضون للخرف.
  • الأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب.
  • الفئات التي تشكي من كثرة التعب، والإرهاق.



كيف يمكن تمييز قوانص الدجاج غير الصالحة للاستهلاك البشري؟

من المهم التأكد ما إذا كانت قوانص الدجاج صالحة للأكل أم فاسدة قبل الطبخ، لأن فسادها قد يؤدي إلى العديد من المشاكل الصحية، وطبخها لا يعني أنها أصبحت غير فاسدة،

فتركها لعدة أيام خارج الثلاجة يجعلها عرضة لتكاثر ونمو البكتريا، والعفن، ولمعرفة ما إذا كانت قوانص الدجاج فاسدة يجب التأكد مما يلي

  • وجود أي تغيير في اللون. للتأكد من أن قوانص الدجاج أصبحت فاسدة أول ملاحظة يحب التأكد منها هي تغير لونها، قوانص الدجاج الفاسدة سيصبح لونها داكن، ولكن هذا لا يعني أن تغير اللون يعني الفساد؛ من الممكن التأكد من ذلك ببعض العلامات الأخرى مثل الرائحة والملمس.


  • وجود رائحة تدل على فساد القوانص: لمعرفة ما إذا كانت القواانص فاسدة يمكن تمييز ذلك عن طريقة الرائحة التي تشبه الأمونيا.


  • ملمسها غير جيد: يكون ملمس قوانص الدجاج الفاسدة لزجًا، وذلك يعود لارتفاع أعداد البكتريا فيها.


  • انتهاء التاريخ: التأكد من تاريخ الانتهاء، سواء مر وقت طويل، أو يوم على انتهاء تاريخ انتاج القوانص، يجب التخلص من القوانص بأسرع وقت.

المراجع

  1. "Are Chicken Gizzards Nutritious?", livestrong, Retrieved 1/2/2021. Edited.
  2. "Prevalence and numbers of bacteria in broiler crop and gizzard contents", pubmed, Retrieved 1/2/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت "The Health Benefits of Gizzards", livestrong, Retrieved 1/2/2021. Edited.