متى أستطيع استخدام الصابون العادي لاستحمام طفلي؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣١ ، ٩ سبتمبر ٢٠٢٠
متى أستطيع استخدام الصابون العادي لاستحمام طفلي؟

حمام الطفل

يكون من الصّعب على الأمهات الجدد في بداية رحلتة الأمومة التعامل مع الطفل الرضيع، إذ يوضعوا في مواقف لم يسبق لهن أنّ قاموا بتجربتها من قبل، ومع مرور الوقت يصبح الأمر روتينيًا، ومن ثم يسهل القيام بالواجبات اليومية واحتياجات الرضيع؛ وأحد هذه الاحتياجات هو حمام الطفل، الذي تعتبره الأم أحد اكثر التحديات صعوبة.

تعتبر نظافة الطفل من الأمور شديدة الأهمية في هذا العمر، وبالرغم من ذلك فإنّه لا توجد قاعدة واحدة مطبّقة حول الوقت الذي يجب فيه استحمام الطفل، لكن بحلول الشهر السادس من عمر الطفل فإنّه يبدأ بمحاولة الجلوس ودعم نفسه، بالإضافة إلى عوامل أخرى يمكن أنّ تؤثر في حمام الطفل، مثل حجمه، ومقدرة الطفل في السيطرة على جسمه التي تؤثر في قدرة الأم على استحمام الطفل.[١]

وقد تتساءل معظم الأمهات عن عدة أمور متعلّقة بحمام الطفل، وأحد هذه الأمور هو الوقت المناسب لاستخدام الصابون العادي أثناء استحمامه، وهذا ما سيتمّ مناقشته في المقال التالي.


في أي عمر أستطيع استخدام الصابون العادي لاستحمام طفلي؟

يمتلك الأطفال الرضع بشرة حساسة للغاية، لذلك لا بدّ من استخدام غسول الأطفال المخصص لهم عند تنظيفهم، أو استخدام الأنواع التي لا تسبب ظهور رغوة كثيفة، وخاصّة خلال أول 12 شهر من عمر الطفل، وتكون معظم منتجات الاطفال مصمّمة بطريقةٍ تحافظ على جلد الأطفال.

إذ يصمم الصابون العادي بطريقةٍ خاصّة لإذابة الزيوت الزّائدة عن الجسم، ومنحه رائحة جميلة ومنعشة، ولا يُوصَى باستخدام الصابون العادي للأطفال على الإطلاق، باستثناء أنّه يمكن استخدام الصابون العادي لتنظيف مؤخرة الطفل وأماكن طيات الجلد، وحتى يبلغ الطفل من العمر عامًا كاملاً فإنّه يجب الاستمرار باستخدام الصابون المخصص للأطفال أثناء استحمامه.[٢]


نصائح السلامة العامة عند حمام الطفل

كما ذكرنا سابقًا، تعتبر الأمهات الجدد حمام الطفل حديث الولادة أمرًا صعبًا، وذلك لقلّة التجربة والممارسة في هذا الأمر، ولحمام الطفل يوجد عدد من النصائح الواجب على الأم اتّباعها، وهذه النصائح مقدّمة من الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال كالتالي[٣]:

  • توفير مكان دافئ وذو سطحٍ مستوٍ: ولذلك يمكن استخدام منضدة تغيير ملابس الطفل، أو يمكن استخدام بطانية، او منشفة خاصّة تُوضَع أسفل جسم الطفل.
  • استخدام وعاء بلاستيكي أو حوض الاستحمام المخصص للأطفال غير العميق لملئه بالماء: إذ يكون الماء دافئًا في الحوض بدرجة حرارة تصل إلى 38 درجة مئوية، ويتمّ فحص درجة حرارة الماء باليد قبل تحميم الطفل، للتأكد من أنّها ليست ساخنة أو باردة بدرجةٍ كبيرة، كما يجب الحرص على أنّ تكون الغرفة دافئةً أيضًا، فقد يتعرّض الطفل المبتل للبرد بسهولة.
  • تحديد الكمية من الماء التي يتمّ وضعها في الحوض: يوصى بملئ حوض الاستحمام بما يُقارِب 5 سم بالماء الدافئ، ثم يتمّ زيادة الكمية تدريجيًا خلال تحميم الطفل، بالإضافة إلى أنّه من الضروري حمل الطفل بطريقةٍ آمنة خلال الاستحمام.
  • استخدام منشفةٍ ناعمة وطرية: يتمّ فردها ليستلقي عليها الطفل أثناء الاستحمام.
  • تحضير المستلزمات الأساسية لحمام الطفل قبل البدء بتحميمه: ومن هذه المستلزمات؛ هي المنشفة المثبّت عليها غطاءٌ للرأس، والشامبو المخصص للأطفال، والصابون معتدل الترطيب، وكوب لماء الشطف، وإسفنجة الاستحمام، وغيار الملابس، وحفاظة نظيفة، ومناديل الأطفال المبللة.

ولتحميم الطفل بطريقةٍ آمنة، يمكن اتباع الخطوات البسيطة الآتية[٣]:

  • خلع ملابس الطفل، ولفّه في منشفة ومن ثم وضعه على ظهره في حوض الاستحمام.
  • لا يفضّل كشف الأجزاء من جسم الطفل سوى التي يجب تنظيفها، وذلك لتجنّب تعريضه للبرد قدر الإمكان، وتُنظَّف الأجزاء الأكثر اتساخًا في البداية، وفي الغالب يبدأ معظم الأهالي بالوجه، ومن ثم ينتقلون لأسفل الجسم.
  • يُمسَك الطفل خلال الاستحمام بطريقةٍ تجعله يشعر بالراحة والأمان حتى الانتهاء من ذلك، إذ تُستعمَل إحدى الذراعين بوضعهما تحت رأس ورقبة الطفل لدعمهما، والأخرى يتمّ فيها الإمساك بجسم الطفل وتحريكه في الماء.
  • تُبلّل قطعة من القماش اللين، ويتم مسح وجه الطفل بها، ومن ثم يُمسح كل جفن بدءًا من الزاوية الداخلية وحتى الخارجية له.
  • يُستعمَل الماء الدافئ لتنظيف الجسم، وخاصّة أسفل الذراعين، ومنطقة الحفاض وحول الأذنين والرقبة، ثم يتمّ تنظيف ما بين أصابع القدمين واليدين للطفل.
  • يُغسَل شعر الطفل وفروة رأسه عن طريق التدليك اللطيف باستخدام شامبو الأطفال، ومن ثم يُشطَف بكوبٍ من الماء، مع الحرص على وضع اليد على جبهة الطفل لإبعاد الشامبو عن عيني الطفل.


المراجع

  1. "Transitioning Your Child From a Baby Bath Tub", www.verywellfamily.com, Retrieved 2020-09-06. Edited.
  2. "When can I start using regular soap on my baby?", www.babycenter.com, Retrieved 2020-09-06. Edited.
  3. ^ أ ب "Baby bath basics: A parent's guide", www.mayoclinic.org, Retrieved 2020-09-06. Edited.