فوائد تدليك الجسم بزيت الزيتون

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٤ ، ٢٠ أبريل ٢٠٢٠
فوائد تدليك الجسم بزيت الزيتون

زيت الزيتون

هو الزيت الطبيعي المستخرج من ثمار شجرة الزيتون، و14 ٪ منه دهون مشبعة، بينما 11٪ من الدهون غير المّشبعة؛ مثل: أحماض أوميغا 6، وأوميغا 3 الدهنية. لكنّ الأحماض الدهنية السائدة فيه دهون غير مُشبعة أحادية تُسمّى حمض الأوليك، وتشكّل 73٪ من إجمالي محتوى زيت الزيتون، وتشير الدراسات إلى أنّ حمض الأوليك يقلّل من الالتهاب، وربما قد توجد له آثار مفيدة في الجينات المرتبطة بالسرطان. أمّا الدهون الأحادية غير المشبعة مقاومة للحرارة العالية، مما يجعل زيت الزيتون البكر الممتاز خيارًا صحيًا للطبخ[١].


فوائد تدليك الجسم بزيت الزيتون

فوائد استخدام هذا الزيت متعددة؛ إذ يساعد تدليك الجسم به في تخفيف آلام العضلات والمفاصل، والمركبات القوية المضادة للالتهابات الموجودة فيه تساعد في تهدئة آلام التهاب المفاصل، وتعزيز شفاء الأنسجة الملتهبة، وحماية الجلد من العدوى. ومن الفوائد الأخرى التي يوفرها التدليك به ما يأتي ذكره:[٢]

  • يخفف من الألم والالتهابات، يؤدي الضغط المفرط أو الجلوس لمدة طويلة أمام الكمبيوتر في كثير من الأحيان إلى الإصابة بتوتر العضلات، والتهاب المفاصل، إذ يساعد تدليك الجسم بزيت الزيتون البكر الدافئ قليلًا في تخفيف آلام العضلات، والتشنجات، والالتواء، والمفاصل الملتهبة. ويساعد أيضًا في تخفيف الألم الناجم عن التهاب المفاصل والنقرس، كما يعمل التدليك بشكل أفضل عندما يقترن بتمارين اليوغا للظهر والساقين.
  • يخفف من التوتر، إنّ الحياة اليومية مليئة بالضغط والتوتر، سواء في مكان العمل أو المنزل؛ لذلك فالفرد في حاجة إلى وسيلة للاسترخاء؛ ذلك بتدليك الجسم المريح بزيت الزيتون الذي قد يساعد في تهدئة الأعصاب، وزيادة الدورة الدموية في أنحاء الجسم كلّها، والتحسين من مستويات الطاقة، وتوفير التغذية الشاملة للجسم، والتدليك يعمل بتأثير مشابه لتأثير تقنيات تاي تشي والتأمل.
  • يساعد في تقليل حروق الشمس، يُعدّ زيت الزيتون علاجًا طبيعيًا لتهدئة حروق الشمس وإزالتها، إذ تعين مضادات الأكسدة، خاصّة السكوالين والفيتامينات والفيتوستيرول الموجودة فيه، على تلطيف تهيّج الجلد الناجم عن حروق أشعة الشمس، وتفتيح لون البشرة، وتنعيم ملمس البشرة.
  • قد يساعد في تخفيف تشنج الرقبة والكتفين والظهر، يُعدّ أسلوب الحياة الحديث خاملًا، فمعظم الأعمال تركّز من حيث إنجازها على استخدام الكمبيوتر، الأمر الذي يتطلّب الجلوس لساعات طويلة أمام الشاشة، وهذا كثيرًا ما يضع ضغطًا على عضلات الرقبة والكتف؛ لذلك تساعد بعض تمارين شدّ الكتف والرقبة أو تدليك زيت الزيتون الدافئ في تقليل التوتر من الرقبة والكتفين عن طريق زيادة الدورة الدموية، كما يُشار إلى أنّ المركب الكيميائي أوليوكانثال الموجود فيه يعمل مثل الأدوية المضادة للالتهابات، ويساعد في منع إنتاج الإنزيمات المضادة للالتهابات CoX-1 و COX-2.
  • يرطّب الجلد الجاف، يوفّر التدليك أيضًا تغذيةً مكثّفة للبشرة، ويتغلغل في الطّبقات الداخلية للحفاظ على رطوبته، فزيت الزيتون غني بالفوائد الصحية؛ إذ تفيد مضادات الأكسدة والأحماض الدهنية في المساعدة في ترطيب وتغذية البشرة، وتحدّ من الجفاف، وتشقق الجلد، والحكّة فيه والتهاباته؛ فهو يوفّر حاجزًا واقيًا فوق سطح الجلد يمنع فقدان المزيد من الرّطوبة من سطحه، بالإضافة إلى ذلك تحافظ مضادات الأكسدة أيضًا على مرونة الجلد، وتعالج تباين لون البشرة، وتغيّر لونها.
  • يبطئ من شيخوخة الجلد، زيت الزيتون غني بمضادات الأكسدة النباتية التي تساعد في الحدّ من التجاعيد والخطوط الدقيقة التي تظهر على الجبهة والزاوية الخارجية للعينين وجانب الشفتين، إذ يحسّن الزيتون وزيته من مستويات بروتينَي الكولاجين والإيلاستين، وهما المركبان الرئيسان اللذان لهما دور في الحفاظ على مرونة الجلد وثباته، فزيت الزيتون يُرطّب البشرة ويغذّيها بطريقة مكثّفة، ويوفّر العناصر المُغذّية، والأحماض الدهنية، والفيتامينات أ و هـ، ويساعد في الحفاظ على صحة البشرة ومرونتها، بالتالي منع الترهل السابق لأوانه وشيخوخة الجلد عند استخدامه، وتدليك البشرة به لمدة طويلة.
  • يقلل من قشرة الرأس، غالبًا ما يتضمن التدليك الكامل لزيت الزيتون راحة للرأس، وهذا لا يساعد في التخفيف من الشعور بالضيق فقط، لكنّه أيضًا يعمل بمنزلة وسيلة طبيعية فعّالة مساعدة لعلاج قشرة الرأس، ونظرًا لأنّ زيت الزيتون غني بفيتامين هـ ومضادات الأكسدة والمواد المُغذّية؛ فإنّه يساعد في تهدئة تهيّج فروة الرأس وترطيبها بشكل مكثّف من أجل تقليل الجفاف.
  • التقليل من آثار الندوب في الوجه، تقلّ مناطق فرط التصبّغ عند تدليك زيت الزيتون وحده أو خلطه ببضع قطرات من عصير الليمون على الوجه لمدة طويلة، فالفيتامينات ومضادات أكسدة أخرى تساعدان خلايا الجلد في التجدد.[٣]
  • مصدر غني بمضادات للأكسدة، يعمل هذا الزيت مضادًا للأكسدة فيحول دون تكوّن الجذور الحرة، وهي مركبات كيميائية تضرّ بالخلايا وتسهم في نمو السرطان، بالتالي فإنّه يمنع أكسدة خلايا الجسم والمركبات الحيوية فيه، فيمنع نمو الخلايا السرطانيّة، وقد أُثبت ذلك في دراسة أجراها العلماء على جلد مجموعة من فئران التجارب التي عُرِّضت للأشعة فوق البنفسجية الضارة المحتملة، ولوحظ أنّ نمو الورم السرطاني أصبح أقلّ بشكل ملحوظ في الفئران التي دُهنت بزيت الزيتون على جلدها مقارنةً بالفئران التي لم يُجرَ لها ذلك.[٣]
  • يغذّي البشرة، ويحتوي على الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون، وهي فيتامينات (أ، و ك، و هـ، و د)، إذ إنّها مفيدة للبشرة، فعلى سبيل المثال، استخدام الزيت الغني بـفيتامين هـ بتطبيقه موضعيًا على الجلد يساعد في علاج مجموعة متنوعة من الأمراض الجلدية؛ بما في ذلك: الصدفية، والأكزيما.[٣]
  • مضاد للبكتيريا، اشتُهِرَ بأنّ له خصائص مضادة للبكتيريا، إذ استُخدِم في علاج الالتهابات البكتيرية الجلدية، وتحسين الشفاء عند المصابين بتقرحات القدم الناتجة من مرض السكري من النوع الثاني، ومع ذلك، فإنّ هناك عددًا قليلًا من الدراسات في فاعلية هذا الزيت في السيطرة على البكتيريا في الجلد.[٣]
  • مقشّر للشفتين، إذ يُمزَج السكر الخشن بملعقة صغيرة منه لإصلاح الشفتين، ويُضاف عصير الليمون للحصول على نكهة إضافية وخصائص تقشير.[٣]
  • مزيل مكياج العيون، يُكسّر تأثيره أيّ مواد مقاومة للماء في مكياج العيون، مما يسمح بمحوها بسهولة أكبر، ذلك بإضافة بضع قطرات من زيت الزيتون إلى قطعة من القطن، ثم مسح منطقة العين برفق.[٣]
  • يقلل من السيلوليت: التي هي خطوط تظهر على الجلد، وبشكل خاص في منطقة الفخذ أعلى الساقين، إذ إنّ تدليك الجسم بزيت الزيتون بشكل منتظم يُعدّ حلًا طبيعيًا لمسألة السيلوليت، ذلك من خلال خلط زيت الزيتون بالبنّ المطحون أو مزج كوب من زيت الزيتون بـ 250 مل من الماء، ووضع الخليط على المناطق المصابة، وتركه لمدة 30 دقيقة، ثم شطف المنطقة بالماء الفاتر. [٤]


أضرار زيت الزيتون

على الرغم من أنّ بعض الدراسات أظهرت أنّ زيت الزيتون له فوائد صحية للجسم، غير أنّ دراسات أخرى تشير إلى أنّه ليس الخيار المتاح للجميع، فتشمل المخاطر المُحتملَة لتدليك الوجه به ما يأتي:[٣]

  • التأثير في حماية الجلد الطبيعية، أفادت دراسة صدرت عام 2013 أنّ زيت الزيتون للبشرة شديدة الجفاف عند البالغين والرّضع ولا ينبغي استخدامه، إذ يقترح الباحثون أنّه قد يسبب احمرار الطبقة الخارجية وتلفها من الجلد لدى بعض الأشخاص.[٥]
  • الأكزيما التأتبية في الطفولة، قد يسهم استخدامه في تطوير الإصابة بالأكزيما في مرحلة الطفولة، ذلك وفقًا لبحث صدر في عام -خاصةً لدى الأطفال الذين لديهم تاريخ عائلي للإصابة بهذه الحالة-.2016[٦]
  • انسداد مسام البشرة، وحبس البكتيريا، ذلكما إذا استُخدم بكمية زائدة، لذلك يجب على الناس استخدامه بكميات قليلة، ويُمسَح أي زيتٍ إضافي بقطعة ناعمة من القماش أو كرة قطنية على الفور.


فوائد زيت الزيتون للشعر

يُصنّف العلماء استخدام زيت الزيتون بديلًا مناسبًا للعناية بالشعر من المنتجات الكيميائية، فهو يقلّل من تلف الشعر، ويسهم في فكّ تشابكه، ويقلل تجعّداته. وقد أُجريَت العديد من الدراسات على فوائده للشعر، ففي دراسة عام 2015 لُوحِظَ أنّ الزيوت تؤدي دورًا مهمًا في حماية الشعر من التلف؛ لأنّ بعضها تمتلك القدرة على اختراق الشعر، والتقليل من كمية الماء التي يمتصّها.[٧] بالإضافة إلى أنّها تحدّ من الأضرار الحاصلة فيه جرّاء التعرّض للإجهاد التأكسدي، كما تشير هذه الدراسة إلى أنّ الشعر يمتصّ الدهون الأحادية المشبعة بشكل أفضل من الدهون غير المشبعة، وزيت الزيتون يحتوي على الدهون غير المشبعة بنسبة وفيرة، كما أُجريت دراسة في زيت الزيتون ودوره في حماية الشعر من التلف، كما أشادت بدور نوع آخر هو زيت جوز الهند، الذي يحمي بروتينات الشعر من التلف، وبالتالي تعزيز صحّته.[٣][٨]


المراجع

  1. "11 Proven Benefits of Olive Oil", www.healthline.com, Retrieved 12-12-2019. Edited.
  2. "Top 10 Benefits of Olive Oil Body Massage- 12 Best Tips for a Perfect Massage", www.thefitindian.com, Retrieved 12-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ د "Is olive oil a good moisturizer for your face?", www.medicalnewstoday.com. Edited.
  4. Deblina Biswas, "Top 10 Benefits of Olive Oil Body Massage- 12 Best Tips for a Perfect Massage"، the fit idian, Retrieved 16-11-2018. Edited.
  5. "Effect of olive and sunflower seed oil on the adult skin barrier: implications for neonatal skin care.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 12-12-2019. Edited.
  6. "Olive Oil, Sunflower Oil or no Oil for Baby Dry Skin or Massage: A Pilot, Assessor-blinded, Randomized Controlled Trial (the Oil in Baby SkincaRE [OBSeRvE Study)."], www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 12-12-2019. Edited.
  7. "Hair Cosmetics: An Overview"، www.ncbi.nlm.nih.gov، Retrieved 21-12-2019. Edited.
  8. "Effect of mineral oil, sunflower oil, and coconut oil on prevention of hair damage.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 21-12-2019. Edited.