نزيف الدماغ والغيبوبه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٢:١١ ، ٢٨ مارس ٢٠٢١
نزيف الدماغ والغيبوبه


ما علاقة نزيف الدماغ بالغيبوبة؟

يُعرَف نزيف الدماغ بأنَّه حدوث تمزُّق في الأوعية الدموية في الدماغ مُسبِّبًا النزيف، مما يُسبب تلفًا في أنسجة خلايا الدماغ؛ وذلك بسبب نقص التروية الدموية وكمية الأكسجين الواصلة إليه، ويحدُث النزيف بين الدماغ والأغشية المحيطة به، أو بين الأغشية نفسها، أو داخل الدماغ نفسه، وقد يُؤدي إلى الوفاة، أو إلى تعرّض المُصاب لفقدان إحدى الحواس، أو فقدان القُدرة على الحركة. وتختلف آثار نزيف الدماغ في الفئات العمرية المختلفة، وهو أكثر شيوعًا عند البالغين الأكبر سنًا.


بالنسبة للنزيف داخل الأوردة الذي يحدث فجأةً عند الأطفال فينتج عن التشوهات في الأوعية الدموية، أو أمراض الدم، أو أورام المخ، أو التسمم الدموي، أو شرب الكحول أو تعاطي المخدرات، أما بالنسبة للنزيف الدماغي عند الرضَّع فيحدث بسبب إصابة عند الولادة أو بسبب تعرُّض المرأة المرأة الحامل لإصابة شديدة على البطن أثناء حملها، وعلى الرغم من ذلك فإن الأعراض وبعض خيارات العلاج متشابهة جدًا عند البالغين والأطفال. وعلاج الأطفال يعتمد على موقع النزيف وشدة الحالة، ويتعافون عادةً من نزيف الدماغ مع نتائج أفضل من البالغين،ويمكن أن يكون نزيف الدماغ مميتًا عندما ينفجر شريان فيه، ويتم تحديد الضرر الناجم عن النزيف في الدماغ اعتمادًا على حجم النزيف، وكمية التورم في الجمجمة الناتجة عنه، ومدى سرعة السيطرة عليه. [١][٢]



ويعد دخول المريض في حالة الغيبوبة من المخاطر التي قد يُسببها نزيف الدماغ، وهي حالة يفقد فيها المريض وعيه التام، ويظهر كأنه مستغرق في النوم، إلا أنه لا يُمكن إيقاظه حتى لو تعرّض للمؤثرات الحسية الخارجية كالألم، وتترواح مدة الغيبوبة من عدة أيام إلى عدة سنوات، وكلما ازدادت الفترة كان استيقاظ المريض منها صعبًا.[٣]



ما الأسباب التي تؤدي لنزيف الدماغ والغيبوبة؟

عند الإصابة بنزيف الدماغ يحدُث انتفاخ في أنسجته، ويُسبِّب تجمع الدم فيها حدوث ورم دموي يضغط على الأنسجة مُسببًا زيادة صعوبة تدفق الدم إلى خلايا الدماغ، وهناك الكثير من الأسباب التي قد تُؤدي إلى هذه الحالة، ومنها ما يأتي:[٤][٥]



  • إصابة الرأس نتيجة التعرُّض لحوادث السيارات.
  • الإصابة بورم نزفي في الدماغ.
  • استخدام الأدوية المُميعة للدم بكثرة.
  • التشوه الشرياني الوريدي، ويُعرَف بأنَّه مجموعة من الأوعية الدموية المشوهة في الدماغ، والتي تعيق التدفق الدموي الطبيعي فيه.
  • تعاطي الكوكايين أو الميثامفيتامين الذي يمكن أن يسبب ارتفاع ضغط الدم الحاد، بالتالي حدوث النزيف.
  • فقر الدم المنجلي.
  • تمزق تمدد الأوعية الدماغية داخل الدماغ.


كما يوجد الكثير من الأسباب لحدوث الغيبوبة مع نزيف الدماغ، منها ما يأتي:[٣]

  • التعرُّض لنوبة ارتفاع أو انخفاض حاد في نسبة السُكر في الدم لمدة طويلة.
  • الإصابة بالتهاب السحايا.
  • حدوث السكتة الدماغية المُسبِّبة لعدم وصول كميات كافية من الأكسجين إلى الدماغ.
  • الاضطرابات الأخرى المُسبِّبة لنقص الأكسجين الواصل إلى الدماغ، كالنوبة القلبية.
  • الإصابة بنوبات صرع مُتكررة والتي تُؤدي إلى السقوط على الرأس.
  • التسمُّم بأول أكسيد الكربون.



كيف يتم التعامل مع حالات نزيف الدماغ؟

يُمكن الكشف عن نزيف الدماغ من خلال التصوير بالرنين المغناطيسي لتحديد موقع النزيف، أما العلاج فيختلف من حالة إلى أخرى؛ فمنه ما يهدف إلى التقليل من الضغط الواقع على الدماغ، ويُمكن اللجوء إلى إجراء جراحة حج القحف لإزالة جزء من الجمجة مؤقتًا وربط الشريان المُسبِّب للنزيف، كما يتضمن العلاج استخدام الأدوية المضادة للاكتئاب والمضادة للتشنجات، وتعد العلاجات الفيزيائية والوظيفية من العلاجات الضرورية للأشخاص المُصابين بالنزيف الدماغي.[٦]



كيف يمكن تمييز أعراض الإصابة بنزيف الدماغ؟

تتفاوت الأعراض في حدتها تبعًا للموقع المُصاب بالنزيف، وغالبًا ما تشمل الأعراض ما يلي:[٧]

  • الصُداع الشديد.
  • الشعور بتنميل في الأطراف والوجه، وعادةً ما يكون في جهة واحدة من الجسم.
  • الشعور بالارتباك والخمول.
  • حدوث تشنجات لدى المريض.
  • عدم القُدرة على الرؤية مُؤقتًا.
  • صعوبة البلع.
  • التلعثم في الكلام.
  • فقدان التوازن.


كما يجدر التّنويه بوجود أنواع لنزيف الدماغ، يعتمد النوع على موقع النزيف، وفي العموم يمكن أن تشكل جميع أنواع نزيف الدماغ خطرًا كبيرًا على الصحة، ومن هذه الأنواع ما يلي:[٨][٩]

  • نزيف داخل المخ: يحدث هذا النوع من النزيف في الدماغ نفسه.
  • نزيف تحت العنكبوتية: يحدث هذا النزيف بين الدماغ والأغشية المحيطة به، وعادةً ما يكون هذا النوع ناجمًا عن تمزق انتفاخ غير طبيعي في الأوعية الدموية في الدماغ، ويسمى هذا الانتفاخ تمدد الأوعية الدموية.
  • نزيف تحت الجافية: يحدث هذا النوع أسفل الطبقة الداخلية من الجافية وفوق الدماغ.
  • نزيف فوق الجافية: يحدث عندما يتطور النزيف بين الجمجمة والدماغ.



هل يمكن الوقاية من نزيف الدماغ؟

إن نزيف الدماغ غالبًا ما يحدث نتيجةً لإصابة في الرأس، لذا أفضل وسيلة للوقاية هي حماية الرأس، وهذا ينطبق بصورة خاصة على الأطفال؛ وذلك لأن أدمغتهم لا تزال تتطور ولم تتشكل الأنسجة لديهم كاملةً، إذ إن الدماغ يبقى يتطور حتى يبلغ الشخص من العمر 20-25 سنةً، لذا إذا أصيب الطفل في دماغه فإنه لن يصل إلى قدرته التنموية والذهنية الكاملة، ومن الاحتياطات التي يمكن أن تساعد على منع إصابة الدماغ ما يلي:[١٠]

  • التدابير اللازمة لمنع الإصابات المباشرة، ومنها:
    • ارتداء حزام الأمان.
    • ارتداء خوذة أثناء ممارسة الرياضة وركوب الدراجة.
    • تجنب الغوص في الماء الذي يتجاوز عمقه 3.5 متر.
  • تجنب تعاطي المخدرات، إذ يزيد تعاطي الكوكايين من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بين الشباب.



أسئلة شائعة عن الغيبوبة؟

فيما يأتي توضيح لبعض الأسئلة الشائعة التي تتعلق بالغيبوبة:

هل يستطيع الشخص بعد إفاقته من الغيبوبة ممارسة حياته بشكل طبيعي؟

تعتمد الإجابة على الحالة الخاصة بالشخص الذي تعرض للغيبوبة؛ فبعض الأشخاص قد يكونوا قادرين على العودة لممارسة أنشطتهم الحياتية كما في السابق، لكن في بعض الحالات قد يواجه البعض صعوبة في العودة لحياتهم الطبيعية، أو حتى ممارسة أمور معتادة وتقليدية، مثل؛ ارتداء الحذاء، أو تناول الطعام بالشوكة، أو حتى المشي، لذا لا بُدّ من خضوعهم للعلاج الخاص الذي يحفزهم على ممارسة أنشطتهم بصورة طبيعية.[١١]



هل يمكن إيقاظ الشخص من الغيبوبة بالصراخ عاليًا؟

لا، فالشخص المُصاب بالغيبوبة ليس مدركًا ولا واعيًا لما يدور حوله، وليس كما يعتقد البعض نائمًا، ولا يمكن إيقاظه بتحريك يديه أو الصراخ عليه عاليًا، فالدماغ يعمل لكنه بأقل درجات الاستعياب واليقظة.[١١]

المراجع

  1. "What to know about brain hemorrhage", medicalnewstoday, Retrieved 27/3/2021. Edited.
  2. "Brain Hemorrhage: Causes, Symptoms & Treatment", livescience., Retrieved 27/3/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "What you need to know about coma", medicalnewstoday, Retrieved 27/3/2021. Edited.
  4. "What is intracerebral hemorrhage?", healthline, Retrieved 27/3/2021. Edited.
  5. "What to know about brain hemorrhage", medicalnewstoday, Retrieved 27/3/2021. Edited.
  6. "What to know about brain hemorrhage", .medicalnewstoday, Retrieved 27/3/2021. Edited.
  7. "What to know about brain hemorrhage", medicalnewstoday, Retrieved 27/3/2021. Edited.
  8. "Brain Hemorrhage: Causes, Symptoms & Treatment", .livescience, Retrieved 27/3/2021. Edited.
  9. "What to know about brain hemorrhage", medicalnewstoday, Retrieved 27/3/2021. Edited.
  10. "Brain Hemorrhage: Causes, Symptoms & Treatment", livescience, Retrieved 27/3/2021. Edited.
  11. ^ أ ب "What Exactly is a Coma? 5 Key Facts About Comas", healthonecares, Retrieved 27/3/2021. Edited.