هرمون النمو

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:٢٧ ، ٣ يوليو ٢٠١٨

تؤثر نسبة الهرمونات على وظائف الجسم وأدائه، ومن الهرمونات المهمة في جسم الإسان هرمون النمو، وفيما يلي شرح لأهم المعلومات التي تخصه.

 

هرمون النمو


هو هرمون يفرزه الفص الامامي للغدة النخامية بنظام نبضي متذبذب، مما يعني أن إفرازه ليس مستمرًا طول الوقت .. ومن اكثر الأوقات التي يتم إفرازه فيها بعد النوم بعمق لمدة ساعة .

يتكون هرمون النمو من أحماض أمينية ويسمى هرمون النمو لأنه يعد من أهم محفزات البناء في الجسم.

 

أهمية هرمون النمو للجسم


لهرمون النمو أهمية كبيرة ووظائف متعددة في الجسم، ومنها:

  1. يساعد في بناء العضلات.
  2. له دور مهم في بناء العظام.
  3. يحفز نمو الجسم.
  4. مضاد لعمل هرمون الانسولين.
  5. يساهم في تكوين الانسجة الجلدية.
  6. يزيد نسبة السكر في الجسم، حيث إنه يعد من أهم الهرمونات التي يتم إفرازها في حالات الضغط العصبي الجسدي .

 

نقص هرمون النمو


غالبا يظهر نقص هرمون النمو فى الكبار بعد اللجوء إلى أي علاج بالغدة النخامية سواءًا أكان العلاج بالعمليات الجراحية أو علاج اشعاعي.

 

أسباب نقص هرمون النمو


من أهم الأمور التي تدل على نقص هرمون النمو هو قصر القامة، في أغلب الحالات يحدث نقص في هرمون النمو بسبب:

  1. امراض تحدث نتيجة اضطراب في عملية التمثيل الغذائي للدهون.
  2. ضغط الدم المرتفع.
  3. زيادة نسبة الدهون في الدم.
  4. الإصابة بأمراض الشرايين.

 

أعراض نقص هرمون النمو


يسبب هذا النقص الأعراض التالية:

  • أعراض عجز مبكر.
  • خلل في مقاسات الجسم كتضخم البطن وذلك يحدث نتيجة زيادة دهون الأمعاء.
  • الإصابة بالإكتئاب.
  • العجز عن متابعة الحياة الطبيعية.
  • ضعف في العضلات.

 

علاج نقص هرمون النمو


  1. يمكن علاج نقص هرمون النمو بالطرق التالية:
  2. الابتعاد عن أي أسباب تمنع الحصول على الهرمون.
  3. أخذ أدوية هرمون النمو حسب إرشادات الطبيب المناسبة.
  4. توخي الحذر عند تناول أدوية هرمون النمو وبشكل خاص لدى مرضى السكري لأن العلاج الهرموني يرفع مستويات السكر.

 

فرط هرمون النمو


تؤدي زيادة إفراز الجسم لهرمون النمو إلى العملقة مما يعني زيادة حجم الانسان بشكل أكثر من الطبيعي مقارنة بأقرانه من ذات الجنس. كما أنه يسبب الإصابة بمرض تضخم الاطراف، و نتيجة لاكتمال نمو العظام الطويلة مما يزيد نمو عظام الطراف و القدمين و الجبهة و الفك السفلي، كما أنه يسبب زيادة نمو العضلات والغضاريف وارتفاع نسبة سكر في الدم.

 

أسباب فرط هرمون النمو:


  1. تشكل أورام حميدة في الغدة النخامية.
  2. تشكل السرطانية بالغدة النخامية بنسبة بسيطة للغاية.
  3. تشكل أورام في الغدد الصماء المتعددة.
  4. تشكل أورام خارج الغدة النخامية كأورام ليمفاوية في البنكرياس.

 

أعراض فرط افراز هرمون النمو:


  1. في بداية الإصابة في المرض لا تظهر على المرض أعراض شديدة.
  2. مع تقدم المرض قد يسبب صداع مزمن لا يهدأ حتى مع استخدام للمسكنات المعتادة.
  3. ارتفاع في مستوى ضغط الدم.
  4. ارتفاع نسبة السكر في الدم.
  5. زيادة التعرق
  6. تغير بسيط في قياسات الأحذية و الخاتم.
  7. ضغط على الأعصاب عند المفاصل كأعصاب مفصل الرسغ.
  8. آلام شديدة عند تحريك المفاصل القريبة من الجسم.
  9. ضعف عضلات الجسم
  10. زيادة سمك الجلد مع تغير لونه وتكون زوائد جلدية.
  11. إذا تأخر تشخيص المرض وبعد ما يقارب 10 سنوات تبدأ أعراض شديدة بالظهور على المريض مثل تضخم الأطراف، علو الجبهة، بروز الفك السفلي مع تفرق الأسنان، كبر حجم اللسان، تضخم البطن، وتزايد حجم الأعضاء الداخلية.
  12. تحدب العمود الفقري
  13. ظهور أعراض الإصابة بتصلب الشرايين وأمراض القلب.
  14. تغير الصوت.
  15. تزايد حجم الغدة الدرقية.

 

علاج فرط افراز هرمون النمو


يمكن علاج فرط إفراز هرمون النمو من خلال:

  • إذا كان سبب الإصابة هو تشكل أورام حميدة في الغدة النخامية يتم اللجوء إلى العمليات الجراحية لاستئصال الورم .
  • استخدام العلاج الدوائي عن طريق الفم يقلل حجم الورم قبل إجراء العملية ويتم استخدامه في بعض الحالات بعد العملية اذا لم يتم الحصول على النتيجة المرغوبة، ويتكون العلاج الدوائي من مثبط لهرمون النمو المعروف بالسوماتوستاتين (الاوكتريوتيد), البيجفوسمنت، مثبط البرولاكتين (البروموكريبتين و الكابرجولين (.
  • العلاج الإشعاعي: يستخدم في بعض الحالات بعد إجراء العمليات الجراحية للحصول على النتائج المرغوبة.
  • في الغالب يتم استخدام أكثر من طريقة من الطرق السابقة للحصول على النتيجة المرادة.