ورم البنكرياس الخبيث

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٨ ، ١ يونيو ٢٠٢٠
ورم البنكرياس الخبيث

ورم البنكرياس الخبيث

البنكرياس هو عضو يَبلُغ طوله حوالي 15 سينتيمترًا، يقع خلف المعدة بالقرب من المرارة، وله دور أساسيّ في عمليات الهضم وتنظيم مستويات السكر في الدم، وقد يحدث نمو غير طبيعي في الخلايا الموجودة في البنكرياس، مما يؤدي إلى تشكُّل ورم البنكرياس الخبيث أو ما يُشار إليه سرطان البنكرياس، وهو من الأورام الصامتة التي لا تظهر فيه الأعراض على المريض في أغلب الحالات إلا في مراحل لاحقة من المرض،[١] وقد أثبتت دراسة أنّ الجمع بين التدخين والإصابة بالسكري لمدة طويلة وسوء التغذية يزيد من خطر الإصابة بسرطان البنكرياس.[٢]


ما هي مراحل ورم البنكرياس الخبيث؟

يعتمد العلاج المُناسب على مرحلة سرطان البنكرياس، كما تختلف الأعراض باختلاف مرحلته، ويمكن توضيح هذه المراحل على النحو الآتي:[٣]

  • المرحلة 1: هي المرحلة التي يبدأ فيها الورم في البنكرياس.
  • المرحلة 2: هي المرحلة التي ينتشر فيها الورم إلى إلى أنسجة البطن المجاورة للبنكرياس أو الغدد الليمفاويّة.
  • المرحلة 3: هي المرحلة التي يَنتشر فيها الورم في الأوعيّة الدمويّة الرئيسة والعقد الليمفاويّة.
  • المرحلة 4: هي المرحلة التي يَنتشر فيها الورم إلى أعضاء الجسم الأخرى، مثل الكبد.


ما هي الأعراض التي قد تصاحب ورم البنكرياس الخبيث؟

تعتمد الأعراض على المرحلة التي يُوجد فيها ورم البنكرياس، وذلك كما يأتي:

  • أعراض المرحلة الأولى: إنّ أعراض ورم البنكرياس في المراحل الأولى قد لا تكون ملحوظةً، وهي ضعيفة جدًّا، فالأغلب قد لا يشعُر بها.[٤]
  • أعراض المرحلة الثانية: غالبًا تخلو هذه المرحلة من أيّ أعراض، ولكن في حال ظهورها تتضمّن ما يأتي:[٣]
    • اليرقان، وهو حالة تُسبب اصفرار الجلد وبياض العينين.
    • تغيّر لون البول.
    • الشُعور بألم في الجزء العلوي من البطن.
    • فقدان الوزن.
    • فقدان الشهية.
    • الإعياء.
  • أعراض المرحلة الثالثة: تخلو هذه المرحلة من الأعراض غالبًا كالمراحل السابقة؛ فكما ذُكر سابقًا يعدّ سرطان البنكرياس من الاضطرابات الصحيّة الصامتة، لكن في حال ظهورها تتضمّن ما يأتي:[٣]
    • الشُعور بألم في الظهر.
    • الشُعور بألم في الجزء العلوي من البطن.
    • فقدان الشهية.
    • فقدان الوزن.
    • الإعياء.
    • الاكتئاب.
  • أعراض المرحلة الرابعة: تتضمّن الأعراض في هذه المرحلة ما يأتي:[٥]
    • الشُعور بألم في الجزء العلوي من البطن.
    • الشُعور بألم في الظهر.
    • الاكتئاب.
    • الإعياء.
    • اليرقان.
    • فقدان الشهية.
    • التشخيص بمرض السكري حديثًا.
    • فقدان الوزن.


ما هي أنواع ورم البنكرياس الخبيث؟

يوجد نوعان من سرطان البنكرياس، هما:[١]

  • سرطان البنكرياس خارجي الإفراز: هو الورم الذي يُؤثر بصورة أساسيّة على وظائف الإفرازات الخارجية في البنكرياس؛ أي العصارات الهاضمة والإنزيمات التي يفرزها إلى الأمعاء الدقيقة عبر قنوات للمساعدة على الهضم، وهو النوع الأكثر شُيوعًا بين المُصابين، وقد تكون هذه الأورام حميدةً وقد تكون خبيثةً، ومن أهم أنواعها ما يأتي:
    • السرطانات الغديّة، وهي السرطانات التي تبدأ عادةً في خلايا الغدّة في قنوات البنكرياس.
    • سرطان الخلايا أسينار، وهو السرطان الذي يبدأ في خلايا البنكرياس التي تحتوي على الإنزيمات.
    • سرطان الأمبولي، وهو السرطان الذي يبدأ في المنطقة التي تلتقي فيها القناة الصفراوية والقناة البنكرياسية مع الاثني عشر من الأمعاء الدقيقة.
    • سرطان الخلايا الحرشفية.
    • سَرَطان غُدِّيَّ حَرْشَفِيَّ.
    • سرطان الخلايا العملاقة.
  • سرطان الغدد الصماء في البنكرياس: هو النوع الأقل انتشارًا بين المُصابين، يؤثر بصورة مُباشرة على وظائف الغُدد الصماء الموجودة في البنكرياس، ونوع هذا السرطان يعتمد على نوع الخلايا التي تنتج الهرمونات، ومن أهم هذه الأنواع ما يأتي:
    • ورم إنسولينيّ، ويُشار إليه أيضًا باسم الوَرَم الجَزيرِيّ.
    • ورم غلوكاغونيّ.
    • الورم الغاسترينيّ.
    • ورم سوماتوستاتينيّ.
    • فيبوما أو الورم المفرز للبِبْتيدُ المِعَوِيُّ الفَعَّالُ في الأَوعِيَة (VIP).


ما هي أسباب الإصابة بورم البنكرياس الخبيث؟

لا توجد أسباب واضحة لحدوث سرطان البنكرياس، لكن يوجد العديد من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة به، أهمها:

  • عوامل الخطر الشخصيّة والبيئية: تتضمن ما يأتي:[٦]
    • العُمر: قد يزداد خطر الإصابة بسرطان البنكرياس بعد عُمر 50 سنةً، إذ إنّ الأشخاص الذين تم تشخيصُهم به غالبًا ما تتراوح أعمارهم بين 60-80 سنةً.
    • التدخين: إذ يُعتقد أنّ حوالي 30% من حالات سرطان البنكرياس تحدث نتيجة التدخين المُباشر.
    • النظام الغذائي: أي اتباع نظام عذائي يحتوي على كميات كبيرة من اللّحُوم الحمراء، وكميات قليلة من الخُضروات والفاكهة.[١]
  • عوامل الخطر الصحيّة: تتضمن هذه العوامل ما يأتي:[٦]
    • التهاب البنكرياس المزمن: الاشخاص الذين يجري تشخيصُهم بالتهاب البنكرياس المزمن قد يزيد لديهم خطر الإصابة بسرطان البنكرياس، فهذا الالتهاب هو حالة يمكن أن تصيب الفرد في أي عمرن لكن عادةً يُشخَّص عند الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 35-45 عامًا عادةً، وقد يكون بسبب العديد من العوامل، أهمها: التهاب البنكرياس الوراثي، أو تشوّه قنوات البنكرياس، أو التعرّض لصدمة البنكرياس، أو الإفراط في شرب الكحول لسنوات عديدة.
    • مرض السكري: يزيد خَطر الإصابة بورم البنكرياس مرتين عند الأشخاص المُصابين بمرض السُكري، لكن ما زالت الأبحاث غير واضحة حول العلاقة بينهما.
    • الوزن: يشير مؤشر كتلة الجسم (BMI) الأعلى من 25 كيلوغرامًا لكل متر مربع إلى زيادة الوزن، الأمر الذي يزيد من خطر الإصابة بورم البنكرياس؛ فمؤشر كتلة الجسم مقياس لتحديد الوزن الطبيعي أو زيادة الوزن بناءً على طول الشخص ووزنه.
  • عوامل الخطر الوراثيّة: قد تصل نسبة الأشخاص المُصابين بسرطان البنكرياس بسبب العامل الوراثي إلى 15%، إذ يوجد العديد من الطفرات الجينية الموروثة التي تزيد من خطر الإصابة بهذا النّوع من السرطان، بما في ذلك الجينات المسؤولة عن سرطان الثدي والمبيض والورم الميلانيني.[٦]


كيف يتم تشخيص ورم البنكرياس الخبيث؟

تُساعد الفُحوصات على تحديد المرحلة التي وصل إليها الورم، بالإضافة إلى تحديد العلاج المُناسب، ويمكن بيان هذه الفحوصات على النحو الآتي: [٧]

  • فُحوصات التصوير: تُساعد هذه الفحوصات على تشخيص سرطان البنكرياس والمناطق المحيطة، وتحديد مرحلة الورم واختيار العلاج المُناسب، وتتضمن الآتي:
    • التصوير المقطعي المحوسب (CT)، وهو الفحص الأساسي لتصوير البنكرياس، إذ تستخدم سلسلة من الأشعة السينية المأخوذة من زوايا مختلفة لتوفير صورة للبنكرياس لتشخيص السرطان وتحديد مرحلته.
    • فحص التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)، وهو الفحص الذي تستخدم فيه الأشعة المغناطيسيّة بدلًا من الأشعة السينيّة، وهو من الفُحوصات التي تُستخدم لتشخيص الأورام التي يصعُب رُؤيتها.
    • الموجات فوق الصوتية بالمنظار(EUS)، إذ يُستخدم منظار مُضاف إليه مُحوّل من الموجات فوق الصوتيّة، يتم إدخاله من الفم للوصول إلى الأمعاء الدقيقة ثُم البنكرياس.
    • تصوير البنكرياس والقنوات الصفراوية بالتنظير الداخلي الراجع (ERCP)، وهو الفحص الذي يستخدم فيه منظار يتم إدخاله من الفم إلى الجزء الأول من الأمعاء الدقيقة، ثم يتم إدخال أُنبوب أصغر حجمًا من خلال المنظار في القنوات الصفراوية، وتُحقَن صبغة خاصة، وتُؤخَذ صور باستخدم الأشعة السينية لتشخيص الورم.
  • الخزعة: هي الفُحوصات التي تُستخدم بعد فحوصات التصوير لتأكيد تشخيص الإصابة بورم البنكرياس الخبيث.
  • فُحوصات الدّم: تُساعد فُحوصات الدّم على تقييم وظائف الكبد، إذ يجري فحص مستويات المواد التي تقيس مدى كفاءة عمل الكبد، مثل البيليروبين، كما تساهم هذه الفحوصات في التحقُق من المستضد الكربوهيدراتي (CA-19-9)، وهو نوع من أنواع واسمات الأورام، الذي تُشير مستوياته العالية إلى وجود سرطان البنكرياس.


كيف يمكن علاج ورم البنكرياس الخبيث؟

يعتمد العلاج بصورة أساسيّة على حجم الورم، ونوعه، ومكانه، ومرحلة الانتشار، والصحة العامة للشخص المُصاب، وعمومًا يتضمن العلاج ما يأتي:[٨]

  • الجراحة: الهدف من العلاج الجراحي هو إزالة الورم، ومن أهم العمليات الجراحية المُستخدمة لورم البنكرياس ما يأتي:
    • الجراحة لإزالة سرطان البنكرياس.
    • الجراحة المُستخدمة في التحكُم بالأعراض، ومن هذه العلاجات الجراحية الهادفة إلى إزالة الانسداد في القنوات الصفراوية أو الاثني عشر.
  • العلاج الكيميائي: هو العلاج الذي تستخدم فيه الأدوية لقتل الخلايا السرطانية، ويُستخدم لما يأتي:
    • التحكُم بالأعراض في حال كان المريض غير قادر على العلاج الجراحي، وقد يتم دمجه مع العلاج الإشعاعي.
    • بعد الجراحة للمساعدة في وقف انتشار الورم الخبيث.
    • قبل الجراحة للمساعدة في تصغير حجم الورم.
    • علاج الورم في مراحله الأولى.
  • العلاج الإشعاعي: هو نوع من العلاج تُستخدم فيه أشعة تُساعد على قتل الخلايا السرطانية، وهو من العلاجات الأقل انتشارًا، لكن يُستخدم في الحالات الآتية:
    • علاج السرطان في المراحل المُبكرة في حال كان المريض غير قادر على إجراء العلاج الجراحي، وعادةً ما يتم دمجه مع العلاج الكيماوي.
    • يُستخدم مع العلاج الكيماوي قبل الجراحة للمساعدة في تصغير حجم الورم.
    • يُساهم في السيطرة على أعراض السرطان المتقدمة.


هل يُمكن الوقاية من الإصابة بورم البنكرياس الخبيث؟

لا توجد طُرق معينة يُمكن أن تقي من الإصابة بسرطان البنكرياس، لكن يوجد العديد من الطُرق التي يُمكن من خلالها تقليل خطر الإصابة، أهمها:[١]

  • اتباع نظام غذائي صحي، يتضمّن تناول كميات كبيرة من الفاكهة والخُضروات والحبوب الكاملة، والتقليل من تناول اللحوم الحمراء.
  • ممارسة التمارين الرياضية.
  • تجنب التدخين.
  • المحافظة على وزن صحي.
  • تناول مُكملات فيتامين (د)؛ إذ لوحظت أهمية تناول مُكملات فيتامين (د) وانخفاض خطر الإصابة بأنواع عديدة من السرطان، بما في ذلك سرطان البنكرياس، لكن ما زالت توجد حاجة إلى إجراء العديد من الدّراسات لتأكيد العلاقة بينهما.
  • تناول الأغذية الغنية بفيتامينات (ب)، مثل: فيتامين ب12 وفيتامين ب6، وحمض الفوليك الموجود في الأطعمة قد يُقلل من خَطر الإصابة بسرطان البنكرياس.


أسئلة شائعة عن ورم البنكرياس الخبيث

هل كل سرطانات البنكرياس خبيثة؟

نعم، يوجد العديد من أنواع الأورام الحميدة التي تُصيب البنكرياس.[٩]


ما هي نسبة النجاة من ورم البنكرياس الخبيث؟

يوجد 7% من المُصابين بسرطان البنكرياس قد يعيشون مدّةً أكثر من 5 سنوات، وأقل من 2% يعيشون مدّة 10 سنوات، لكن يوجد أشخاص تغلّبوا عليه وعاشوا مدّةً طويلةً واستطاعوا التغلُب على هذا الورم الخبيث.[١٠]


أين يبدأ ورم البنكرياس الخبيث بالانتشار؟

يبدأ سرطان البنكرياس بالانتشار في البطن ثم إلى الكبد، ثُم يُمكن أن يَنتشر إلى الرئتين والعظام والدّماغ والأعضاء الأخرى.[١١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "What you should know about pancreatic cancer", medicalnewstoday, Retrieved 31-5-2020. Edited.
  2. "Pancreatic cancer", mayoclinic, Retrieved 31-5-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Everything You Need to Know About Pancreatic Cancer", healthline, Retrieved 31-5-2020. Edited.
  4. "All you need to know about Pancreatic Cancer", narayanahealth, Retrieved 31-5-2020. Edited.
  5. "What does it mean to have stage 4 pancreatic cancer?", medicalnewstoday, Retrieved 31-5-2020. Edited.
  6. ^ أ ب ت "THE PANCREAS CENTER", columbiasurgery, Retrieved 31-5-2020. Edited.
  7. "Pancreatic Cancer Diagnosis", mdanderson, Retrieved 31-5-2020. Edited.
  8. "Pancreatic cancer", nhs, Retrieved 31-5-2020. Edited.
  9. "Non-pancreatic cancer tumors in the pancreatic region", ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 31-5-2020. Edited.
  10. "Why Do Some People Beat the Odds against Pancreatic Cancer?", mskcc, Retrieved 31-5-2020. Edited.
  11. "Treating Pancreatic Cancer, Based on Extent of the Cancer", cancer. Edited.

255 مشاهدة