آثار الفتق عند الرجال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٤ ، ٢٥ سبتمبر ٢٠١٩
آثار الفتق عند الرجال

الفتق عند الرجال

لا ترتبط الإصابة بالفتق عند الرجال برفعهم للوزن الثّقيل بشدة، فمن المحتمل أن يحدث الفتق أيضًا أثناء ممارسة التمارين، أو السعال، أو الضغط عند الذهاب إلى المرحاض، أو حتّى نتيجة الجماع المتكرّر، ويحدث الفتق بسبب ضعف العضلات غالبًا داخل البطن أو حوله، كما يحدث الفتق عندما يكون جدار التجويف البطني ضعيفًا، وتنشأ نقاط الضعف هذه عند وجود فجوة طبيعية، مثل: المكان الذي يمرّ فيه أنبوبٌ هضمي أو وعاءٌ دموي، أو بسبب تكوّن أنسجةٍ ندبية، ويصف الرجال عادةً الإحساس بالفتق على أنه شعور ببروز جزءٍ من الأنسجة، ويرتبط اسم الفتق بموقعه في الجسم لدى الرجال[١].


آثار الفتق عند الرجال

يُقصَد بالفتق الذي يحدث عند الرجال بالفتق الإربي، هو أكثر أنواع الفتق شيوعًا، إذ يشكّل حوالي 70% من جميع حالات الفتق، ووفقًا لمراكز الدراسات يحدث هذا النوع من الفتق عندما تتحرك الأمعاء مندفعةً عبر نقطةٍ ضعيفة أو تمزّق في جدار البطن السفلي، وغالبًا ما تكون في القناة الإربية حيث توجد القناة الأربية في الفخذ عند الرجال، وهي المنطقة التي ينتقل فيها الحبل المنوي من البطن إلى كيس الصفن، فهذا الحبل يحمل الخصيتين، أمّا عند النساء تحتوي القناة الإربية على أربطة تساعد على تثبيت الرحم.

يشيع هذا النوع من الفتق بين الرجال أكثر من النساء؛ وذلك لأنّ خصيتي الرجل تتدلّيان من خلال القناة الإربية بعد وقتٍ قصير من الولادة، ومن المفترض أن تغلق القناة خلفها بالكامل تقريبًا، لكن في بعض الأحيان لا تُغلَق القناة بصورة صحيحة وتُترك منطقة ضعيفة عرضةً للفتق[٢]، ومن آثار الفتق الإربي عند الرجال ما يأتي[٣]:

  • انتفاخ في المنطقة على أحد جانبَي عظم العانة، لتصبح أكثر وضوحًا عند الوقوف، خاصّةً عند الحذق، أو السعال، أو أثناء التبوّل أو التبرّز.
  • الشعور بالحرقة أو الألم في مكان الانتفاخ.
  • الشّعور بالألم أو الانزعاج في الأُرْبِيَّة، خاصّةً عندما ينثني الشّخص إلى الأمام، أو عند السعال، أو رفع غرضٍ معين.
  • الشعور بثقلٍ أو سحب في الأُرْبِيَّة.
  • الضعف أو الضغط في الأُرْبِيَّة.

في بعض الأحيان قد يحدُث ألم وانتفاخ حول الخصيتين عند تَدلِّي الأمعاء داخل الفتق الممتدّ إلى كيس الصفن.

في حالات الفتق الأربي لدى الأطفال حديثي الولادة النّاتج عن ضعفٍ في جدار البطن الذي يحدث خلال الولادة في بعض الأحيان سيكون الفتق ظاهرًا ومرئيًا فقط عندما يبكي الرضيع، أو يحذق، أو يسعل أثناء التغوط، وقد يتصرّف بتهيّج وعصبية وتقلّ شهيته عن المعتاد، أمّا عند الطفل الأكبر سنًا فمن المرجّح أن يكون الفتق أكثر وضوحًا وظهورًا عندما يحذق الطفل، أو يسعل أثناء التغوّط، أو الوقوف لفترةٍ طويلة.

إذا لم يكن الشخص قادرًا على دفع الفتق الإربي إلى الداخل فإنّ جميع محتويات الفتق الإربي قد تُحجَز داخل جدار البطن، ممّا يؤدّي إلى اختناق الفتق الإربي، وهو ما يؤدّي إلى انقطاع تدفُّق إمدادات الدم إلى النسيج المحتجَز أو موت نسيج الأمعاء أو انسداداها بسبب ضغط الفتق على الأنسجة المحيطة، بالتالي يمكن أن يشكّل الفتق الإربي مصدرًا لتهديد الحياة إن لم يُعالَج، وقد تشمل علامات الفتق الإربي وأعراضه التي تستوجب مراجعة الطبيب ما يأتي[٣]:

  • الحُمّى.
  • الغثيان أو التقيّؤ أو كِلَيهما.
  • ألم مفاجئ يزداد بسرعة.
  • تورُّم رخو يتحول لونه تدريجيًا إلى اللون الأحمر أو الأرجواني الداكن.
  • عدم القدرة على التبرُّز أو إخراج الغازات.


علاج الفتق عند الرجال

تعدّ الجراحة العلاج الأساسي للفتق الإربي عند الرجال، وهي عملية شائعة جدًا وإجراءٌ ناجحٌ للغاية عندما يقوم بها جرّاح متخصص ومدرّب جيدًا، وتشمل الخيارات الجراحية جراحة الفتق الإربي المفتوح أو جراحة الفتق الإربي بالمنظار، ففي حالة جراحة الفتق الإربي المفتوح يتمّ إجراء شقّ واحدٍ كبير على البطن بالقرب من الفخذ، أمّا في حالة جراحة الفتق الإربي بالمنظار تُجرَى شقوق صغيرة متعدّدة في البطن، إذ يساعد الأنبوب الطّويل الرفيع المزوّد بكاميرا مضاءة في النهاية الجراحَ على الرؤية داخل الجسم لإجراء الجراحة.

يكمن الهدف من أيّ من العمليات الجراحية في إعادة أنسجة البطن الداخلية مرّةً أخرى إلى تجويف البطن وإصلاح عيوب جدار البطن، لذلك توضع شبكة داعمة عادةً لتعزيز قوة عضلات جدار البطن، وبمجرّد وضع الأعضاء في مكانها الصحيح سيغلق الجراح الفتحة بالغرز أو الدبابيس أو الغراء اللاصق.

توجد إيجابيات وسلبيات محتملة لجراحة إصلاح الفتق الإربي المفتوح مقابل تنظير البطن، فعلى سبيل المثال قد تكون جراحة الفتق البطني بالمنظار الأفضل إذا كان المريض يرغب بالحصول على فترة نقاهةٍ قصيرة، لكن خطر تكرار عودة تشكّل الفتق أكبر في حالة الجراحة بتنظير البطن[٤].


المراجع

  1. "Different Types of Hernia in Men", www.verywellhealth.com, Retrieved 23-09-2019. Edited.
  2. "Hernia", www.healthline.com, Retrieved 23-09-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Inguinal hernia", www.mayoclinic.org, Retrieved 23-09-2019. Edited.
  4. "Inguinal Hernia", www.healthline.com, Retrieved 23-09-2019. Edited.