أحسن علاج للشعر التالف

أحسن علاج للشعر التالف

الشعر التالف

قد يُعاني العديد من الأفراد من تلف الشعر وتكسّره وفقدان لمعانه نتيجة ممارسة بعض السلوكيات الخاطئة؛ مثل: تبييض الشعر أو صبغه، أو استخدام أدوات تصفيف الشعر ذات الحرارة العالية، ويمكن الحدّ من تلف الشعر وعلاجه بتناول الطعام المتوازن الذي يحتوي على الفيتامينات والعناصر الضرورية للشعر، واستخدام بعض الزيوت التي تُغذّيه؛ مثل: زيت الأرغان، وزيت اللوز، وزيت الجوجوبا.[١][٢]


علاج للشعر التالف بالمنزل

يوجد العديد من الطرق الطبيعية والآمنة من أجل إصلاح الشعر التالف وعلاجه، وهي تحتاج إلى وقت لتأخذ مفعولها وتظهر نتائجها. ولعلّ من أ[رز هذه الطرق ما يلي ذكره:[٣]

  • الأفوكادو، يساعد الأفوكادو في علاج الشعر التالف، إذ يحتوي الأفوكادو على العديد من الفيتامينات، والبروتينات، والأحماض الدهنية الضرورية، والزيوت الأساسية، ويحافظ على رطوبة الشعر ومرونته، إذ يُغلّفه ويرطّبه، كما يمنع تلف الشعر مستقبلًا بسبب الجذور الحرّة.
  • زيت الزيتون، يُصلِح زيت الزيتون تلف الشعر ويمنع حدوثه مستقبلًا، إذ يُغلّف ويُرطّب الشعر، ويحتوي على العديد من مضادّات التأكسد، وفيتامين هـ، والأحماض الدهنية. وتجدر الإشارة إلى أنّ زيت الزيتون الدافئ يُضاف إلى فروة الرأس وخصل الشعر، ويُدلّك الشعر به لعدّة دقائق ومن ثمّ يغطّى الشعر باستخدام منشفة دافئة لمدة لا تقلّ عن نصف ساعة أو ليلة كاملة قبل غسله. وتُكرَّر هذه العملية لمدّة أسبوع على الأقل.
  • البيض، يعالج البيض الشعر التالف، ويجعله يبدو لامعًا بسبب احتوائه على العديد من العناصر والمُغذيّات التي تُغذّي الشعر؛ مثل: البروتينات، والأحماض الدهنيّة الأساسية، إذ تُخفَق بيضة واحدة ويُدلّك الشعر أو فروة الرأس بها لعدّة دقائق قليلة، ومن ثم يُغطّى الرأس لمدّة عشرين دقيقة قبل غسله بالماء والشامبو. وتُكرّر العملية مرّة كل أسبوعين.
  • الصبار أو الألوفيرا، يدخل الصّبار في علاج الشعر التالف وإصلاحه؛ بسبب احتوائه على فيتامين ج، وفيتامين هـ، والأحماض الأمينية، والإنزيمات، ويُضاف عصير الصّبار مباشرة إلى الشعر التالف، ويُترَك لمدّة 10-15 دقيقة قبل غسله بالماء الدافئ.
  • زيت جوز الهند، يُحافظ زيت جوز الهند على صحّة الشعر ويمنع تلفه، إذ يُضاف زيت جوز الهند الدافئ إلى فروة الرأس وتُدلّك به لمدّة خمس دقائق يوميًا. وتُكرّر العملية ثلاث مرات في الأسبوع على الأقل.
  • الموز، يُعالج الموز الشعر التالف ويُرطّبه ويحافظ على مرونته؛ ذلك لأنّ الموز غنيّ بالبوتاسيوم والفيتامينات والزيوت الطبيعية، إذ يُهرَس الموز ويُضاف إلى الشعر لمدّة ساعة قبل غسله بالماء.
  • الشاي الأسود، يُستعمَل الشاي الأسود في علاج الشعر التالف والجاف، ويجعل الشعر لامعًا، إذ يحتوي الشاي الأسود على مادة البوليفينول، وفيتامين ج، وفيتامين هـ.
  • العسل، يُغذّي العسل الشعر ويرطّبه؛ لذلك يساعد في علاج الشعر التالف وإصلاحه، ويُحضَّر خليط من العسل وكمية كافية من الماء، ومن ثمّ يُضاف إلى الشعر لمدّة نصف ساعة قبل غسله بالماء الدافئ. وتُكرّر هذه العملية مرتين أسبوعيًا، كما تجدر الإشارة إلى أنّ وضع العسل المتكرر على الرأس يُفتّح لون الشعر.
  • الخلّ الأبيض، يُعدّ الخلّ الأبيض من العلاجات التقليدية الشائعة في إصلاح الشعر التالف، والحفاظ على لمعان الشعر؛ إذ يعادل درجة حموضة فروة الرأس. ويُضاف كوب من الخلّ الأبيض إلى ثلاثة أكواب من الماء قبل وضعه على الشعر، ومن ثمّ يُترك لمدّة خمس دقائق قبل غسله بالماء. ويُكرّر تنفيذ العملية مرة واحدة أسبوعيًا لعدّة أسابيع.


كيفية التعامل مع الشعر التالف

توجد عدة ممارسات يُنفّذها الشخص للتعامل مع إصابته بتلف الشعر، وهي تتضمن مجموعة أمور تتمثل بما يلي:[٤]

  • الغذاء المتوازن؛ ينبغي تناول الغذاء المتوازن وتناول الفيتامينات التي ينصح بها الأطباء؛ فهي ضرورية للحفاظ على صحة الشعر.
  • قصّ أطراف الشعر؛ للتخلص من الشعر التالف.
  • تجنّب أدوات تصفيف الشعر الساخنة؛ ذلك في حال استخدام السشوار، فيجب عدم رفع درجة حرارته، أو يجب وضعه على درجات الحرارة الباردة.
  • تجنّب استخدام صبغات الشعر أو المواد الكيميائية؛ إذ تُتلِف صبغات الشعر والمبيّضات والمواد الكيميائية الشعر؛ لذلك ينبغي تجنبها.
  • استخدام أنواع الشامبو أو منعّمات الشعر الخالية من مادة الكبريتات؛ ينبغي استخدام أنواع الشامبو أو منعمات الشعر الخالية من المواد التي تضرّ الشعر وتُتلِفه؛ مثل: مادة الكبريتات، أو لوريل كبريتات الصوديوم، واستبدال مواد طبيعية -كالزيوت- بها.


أسباب تلف الشعر

يوجد العديد من الممارسات التي يُنفّذها الفرد تؤدي إلى إتلاف شعره وإضعافه، ومن هذه الممارسات ما يلي:[٥]

  • التبييض؛ إذ يخترق التبييض بصيلات الشعر ويزيل الصبغة الطبيعية، ويجعل ذلك الشعر أكثر ضعف وعرضة للتلف، وإذا تبع ذلك استخدام السشوار أو التصفيف فإنّ هذه الأمور تزيد من ضعف الشعر.
  • تجعيد الشعر؛ يرغب بعض الأشخاص في تغيير شكل شعرهم عن طريق التمويج أو التجعيد، وهي عملية تؤدي إلى تكسير روابط الشعر وإعادة تشكيلها على غير هيئتها الطبيعية، وهي من العمليات التي تُضعِف الشعر بشدّة.
  • تخصيل وتلوين الشعر؛ تُستخدَم صبغات شبه دائمة في تنفيذ عملية التخصيل، وبالرغم من أنّ هذه الصبغات تُعدّ أقل ضررًا مقارنة بعملية التبييض، إلّا إنّها ما تزال تؤذي الشعر؛ فهي تُجفّفه وتُضعِفه.
  • الكوي والسشوار؛ تؤدي الحرارة إلى تغيير روابط الهيدروجين التي تربط الشعر ببعضه، وتتراكم هذه التغيّرات مع التكرار وتُحدِث عدة أضرار مستمرّة في الشعر.
  • الضفائر وذيل الحصان؛ يُبلَّلُ الشعر عادةً قبل عمل الضفائر، إذ يصبح أكثر ضعفًا وهو مُبلّل؛ لذلك فإنّ تصفيف الشعر في شكل ضفائر قد يؤدي إلى إتلاف الشعر.
  • المبالغة في التمشيط؛ تؤدي المبالغة في التمشيط إلى تمزيق الشعر وإتلافه -خصوصًا نهاياته-.
  • المبالغة في استخدام الشامبو؛ يهدف استخدام الشامبو إلى تنظيف فروة الرأس من الزيوت والأوساخ المُراكَمة، لكنّ المبالغة في استخدامه تزيل الرطوبة الطبيعية للشعر وتجعله جافًا.


علامات الشعر التالف

عند تعرض الشّعر لتلف فإنه يظهر بصورة غير صحية وغير جميلة، إذ تتمثل علامات الشعر التالف بما يلي:[٦]

  • المعاناة من تّكسّر الشعر بشكلٍ أكثر من المعتاد.
  • ظهور الشعر في صورة باهتة.
  • حدوث تّقصّف في أطراف الشّعر.
  • تعرض الشعر للجفاف.
  • المعاناة من التجعد، وخشونة الشعر.
  • تشابك الشّعر بكثرة.
  • حدوث ضعف في الشّعر، بالإضافة إلى عدم ثباته عند التصفيف.


المراجع

  1. "The Biology, Structure, and Function of Hair ", www.verywellhealth.com, Retrieved 14-10-2019. Edited.
  2. "How to Repair Damaged Hair", www.healthline.com, Retrieved 14-10-2019. Edited.
  3. "Home Remedies for Damaged Hair", www.top10homeremedies.com, Retrieved 14-10-2019.
  4. "10 Awesome Ways To Identify And Fix Dry And Damaged Hair", www.stylecraze.com, Retrieved 14-10-2019. Edited.
  5. "8 Ways You're Damaging Your Hair", www.webmd.com, Retrieved 14-10-2019. Edited.
  6. Meenal Rajapet (2019-3-5), "How To Make Weak Hair Stronger Using Natural Treatments"، stylecraze, Retrieved 2019-4-12. Edited.