فيتامين هـ

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٤ ، ٣٠ أغسطس ٢٠١٨
فيتامين هـ

فيتامين ه أو فيتامين E أحد أنواع الفيتامينات التي تذوب في الدهون التي تمّ اكتشافها في سنة 1930م وهو أحد المكونات الأساسيّة لجدران الخلايا في الجسم، وفيتامين ه هي عائلةٌ كبيرة من المستحضرات الكيميائيّة والتي تنتمي إلى توكوفيرول وتوكوترينول، وتوجد العديد من أشكال فيتامين ه ومنها: الشكل الأكثر شيوعًا ألفا- توكوفيرول والفا- توكوترينول، كما توجد أشكالٌ أخرى كبيتا وجاما ودلتا- توكوترينول، وبيتا ودلتا وجاما- توكوفيرول، والجرعة التي يحتاجها الفرد من فيتامين ه يوميًّا 30 وحدة دوليّة وكونه يذوب في الدهون يُفضّل تناوله مع الوجبات.

 

وظائف فيتامين هـ:


  1. معالجة التصبغات الجلديّة.
  2. محاربة التجاعيد وعلامات تقدُّم سنّ البشرة.
  3. زيادة نموّ شعر الرأس وتحسين بصيلات الشعر، وعلاج تقصف الشعر بالإضافة إلى إضفاء اللمعان والرطوبة على الشعر.
  4. إزالة آثار الحبوب والكلف والشوائب والكدمات الغامقة الموجودة على البشرة.
  5. معالجة جفاف الجلد وإضفاء الرطوبة عليه.
  6. معالجة علامات التمدد في الجلد بسبب زيادة الوزن.
  7. تنظيم عمل بعض الإنزيمات.
  8. المساهمة في بعض وظائف الجهاز العصبيّ.
  9. زيادة كفاءة الجهاز المناعيّ.
  10. الوقاية من بعض الأمراض كالكبد والسرطان والقلب والجلطات على مختلف أنواعها، والسكتات الدماغيّة.
  11. تقليل الآلام التي تسبق الدورة الشهريّة.
  12. المساعدة في علاج الحروق.
  13. علاج الأمراض الجلديّة المزمنة كالأكزيما والصدفيّة.
  14. الوقاية من مرض الزهايمر، والروماتيزوم، والباركنسون.
  15. هامّ جدًّا في الإنجاب لذلك يُطلق عليه اسم فيتامين الإخصاب.
  16. تنظيم فيتامين أ الهام للبشرة والعيون.
  17. ترطيب الشفاه.
  18. حماية الجلد من التقرُّحات.
  19. الوظيفة الأبرز لفيتامين ه أنه عامل مؤكسد حيث يعرقل أكسدة الأحماض الدهنيّة الموجودة في بلازما الدم وبالتالي تقليل الإصابة بتصلُّب وانسداد الشرايين.

 

أسباب نقص فيتامين هـ:


  1. افتقار الوجبات التي يتناولها الفرد إلى الكمية الكافية من فيتامين ه بسبب قلة الاعتماد على الخضراوات والفواكه ضمن قائمة الطعام.
  2. تناول الطعام قليل الدسم بكثرة وكذلك الأطعمة المعلّبة.
  3. المشاكل الصحيّة والأمراض المرتبطة بالمرارة والكبد والبنكرياس.
  4. الأطفال حديثي الولادة المولودون قبل الأوان.

 

أعراض نقص فيتامين هـ:


  1. جفاف البشرة وتشققها وإلتهابها.
  2. ضعف عامّ في الجهاز العصبيّ وفي أعصاب القدميّن واليديّن وبالتالي ضعف في التوازن، والإصابة بالبطء في ردود الأفعال والاستجابة.
  3. فقر الدم بسبب تشوه كريات الدم الحمراء.
  4. تساقط الشعر الكليّ أو الجزئيّ مع ضعف فيه وتقصف في الأطراف.
  5. اضطرابات في العضلات بسبب تلف في ألياف العضلات.
  6. حدوث تشنجات في الساق لا إراديّة بسبب ضعف العضلات.
  7. انسداد وتصلُّب الشرايين.
  8. مشاكل في البصر وضعف الرؤية خاصةً في الليل.
  9. زيادة الإصابة بالأمراض المُعدية بسبب ضعف جهاز المناعة، وعلى المدى البعيد قد يتسبب في مرض السرطان.
  10. قلة عدد الحيوانات المنويّة عند الرجل وبالتالي ضعف القدرة على الإنجاب.
  11. وفاة الجنين في الرحم.
  12. قصور في عضلة القلب.
  13. وخز وألم في الأطراف.
  14. التأخر في شفاء الأنسجة وإلتئام الجروح.

 

علاج نقص فيتامين هـ:

  1. تناول فيتامين ه على شكل دواء.
  2. تناول الأطعمة الغنية بفيتامين ه ومنها: الطماطم، والكيوي، والأفوكادو، واللوز، والبندق، والسبانخ، والمانجا، والبروكلي، وزيتيّ الذرة ودوار الشمس.