أسباب الحكة في المهبل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٤ ، ٢٩ أغسطس ٢٠١٨
أسباب الحكة في المهبل

الحكة في المهبل

حكة المهبل هي واحدة من أكثر المشاكل إزعاجًا للسيدة، وقد تكون من الأعراض المؤلمة أيضًا في بعض الأحيان، والتي تحدث غالبًا بسبب استعمال بعض المواد المُهيجة، أو بسبب العدوى التي يُمكن علاجها والوقاية منها، أو بسبب الدخول في سن اليأس، كما أنه في بعض الحالات النادرة يمكن أن تحدث حكة المهبل نتيجة التعرّض للتوتر أو يمكن أن تكون علامة على الإصابة بسرطان الفرج.[١] يُمكن لأي طبيب نسائي أن يقوم بتحديد سبب الحكة من خلال الفحص والاختبار، كما سيكون الطبيب بعد ذلك قادرًا على وصف العلاج المناسب للأعراض المزعجة.


أسباب الحكة في المهبل

قد يتعرض المهبل لبعض المواد المهيجة، إذ يمكن لبعض المواد الكيميائية التي تتعرض لها المرأة أن تُسبب الحكة في المهبل، من هذه المواد: الصابون، وفقاعات الحمام، والمرشات النسائية، والدش، والمراهم، والمواد المنظفة وغيرها، وهناك مجموعة من الأسباب المحتملة لهذه الحالة.[٢][٣]

  • التعرض للمستأرجات بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من الحساسية، مما قد يسبب الحكة أو الطفح الجلدي فوق أجزاء مختلفة من الجسم، بما فيها المهبل.
  • الإصابة ببعض الأمراض الجلدية، كالأكزيما أو الجلد المتقرّح وغيرها من الأمراض التي يمكن أن تتفشى إلى منطقة المهبل.
  • الإصابة بداء المبيضات (عدوى الخميرة)، ويجب التنويه أن الخميرة توجد بشكلٍ طبيعي في منطقة المهبل، ولكن تصبح هذه العدوى مزعجة عند تناول مضاد حيوي معين، والذي يعمل على قتل البكتيريا المفيدة واستبدالها بتلك غير الصحية.
  • الإصابة بداء المشعرات، وهو عبارة عن عدوى أخرى، ولكنها أقل شيوعًا وهي التي قد تتسبب في حكة المهبل، كما وتحصل هذه العدوى بواسطة بعض الطفيليات، وتنتقل عادةً عن طريق حدوث الاتصال الجنسي بين الطرفين، وتشمل الأعراض الإضافية لهذه العدوى الإفرازات الخضراء أو الصفراء والشعور بآلام أثناء التبول.
  • الإصابة بالتهاب المهبل، وهو من الأسباب الأخرى الشائعة للحكة، ويسمى أيضًا بالتهاب الفرج أو المهبل، فعندما يختل التوازن الطبيعي للبكتيريا الموجودة في منطقة المهبل، يمكن لهذه العدوى أن تظهر بشكلٍ أكبر، وتشمل أعراض التهاب المهبل: الحكة، والتهيج، واحمرار المنطقة المهبلية، وبعض الإفرازات، والرائحة الكريهة.
  • الدخول في سن اليأس، وذلك بسبب انخفاض مستوى هرمون الإستروجين الذي يعمل على إحداث الجفاف في منطقة المهبل، بالتالي حدوث الحكة والتهيّج في تلك المنطقة.


نصائح التخلّص من حكة المهبل

هذه مجموعة من النصائح التي من شأنها التخفيف من الأعراض المصاحبة للحكة:[٣]

  • تجنب الفوط الصحية أو ورق الحمام ذو الرائحة، بالإضافة إلى المستحضرات الأخرى ذات الروائح كالمراهم والبخاخات.
  • استخدام الماء والصابون العادي عديم الرائحة لتنظيف منطقة المهبل والمناطق المتهيجة، ولكن لا يجب الاغتسال أكثر من مرة واحدة في اليوم لتجنب الجفاف.
  • يجب المسح من الأمام إلى الخلف دومًا، بعد استخدام المرحاض.
  • ارتداء الملابس القطنية الداخلية، وتغييرها كل يوم.
  • تغيير الحفاضات للأطفال باستمرار.
  • استخدام الواقي الذكري أثناء الجنس، لمنع انتقال الأمراض الجنسية.
  • استخدام مرطب المهبل في حالات الجفاف، يمكن استخدام مزلق مائي التركيب قبل ممارسة الجنس.
  • تجنب النشاط الجنسي إلى ان تتحسن الأعراض.
  • تجنب الحك نهائيًا، لأن الحالة تزداد سوءًا مع الحك.


علاج حكة المهبل

تتحسن الحكة لوحدها بدون علاج في غالبية الحالات، ولكن إذا استمرت الحكة واشتدت، يجب حينها مراجعة الطبيب، الذي بإمكانه إجراء فحص لمنطقة الحوض، وأخذ عينات من الإفرازات المهبلية للتحقق من الحالة. يعتمد علاج الحالة على المسبب، فيجب علاج المرض المسبب للحكة، وهنا بعض الأمثلة على ذلك:

  • الأمراض المنقولة جنسيًا: تستخدم المضادات الحيوية والأدوية المضادة للطفيليات في علاج هذه الأمراض.
  • عدوى الخميرة: يمكن علاج هذا النوع من العدوى باستخدام الأدوية المضادة للفطريات، وتدخل هذه الأدوية إلى المهبل على شكل مراهم وتحاميل أو عبر الفم على شكل حبوب. يمكن شراء هذه الأدوية في الصيدليات بدون وصفة طبية.
  • انقطاع الطمث: يمكن علاج هذه الحالة باستخدام مراهم أو حبوب أو حلقات الأستروجين.
  • الحساسيات والتهيج: تستجيب هذه الحالات لمراهم الستيرويد التي تخفف الالتهابات.

من المهم جدًا مراجعة الطبيب عند الشعور بالحكة للفتيات الشابات، خاصةً عند الشعور بالحرقة، فقد يكون ذلك دلالة على التحرش الجنسي.


المراجع

  1. "What causes vaginal itching?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 29-8-2018. Edited.
  2. "What Causes Vaginal Itching?", www.healthline.com, Retrieved 29-8-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "Vaginal Itching, Burning, and Irritation", www.webmd.com, Retrieved 29-8-2018. Edited.