أسباب تأخر الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٦ ، ٥ سبتمبر ٢٠١٨
أسباب تأخر الحمل

تأخر الحمل

فطر اللهُ تعالى المرأة على حب الأطفال والشعور بالأمومة والحنان والعطف عليهم، كما غرز في قلب كل أنثى السّعي وراء الحصول على الطفل الذي يلوّن حياتها ويمنحها العاطفة التي تحتاجها، وقد يتأخر الحمل لسبب أو آخر، وهذه الأسباب قد تأتي من الرجل أو المرأة.


مشاكل الرجل التي تسبب تأخر الحمل

تتلخص مشاكل الخصوبة عند الرجل، إما بقلة عدد الحيوانات المنوية، أو سوء نوعية الحيوانات المنوية، وهذه مجموعة من المشاكل التي قد تصيب الرجل وتؤثر على قدرته على الإخصاب:[١]

مشاكل في إنتاج الحيوانات المنوية

  • مشاكل كروموسومية أو جينية.
  • الخصية الهاجرة، وهي مشكلة لا تنزل فيها إحدى الخصيتين عند الولادة.
  • التواء الخصية، وهي حالة تؤدي إلى انقطاع الدم عن الخصية.
  • دوالي الخصيتين، وهي أوعية متورمة ومنتفخة.
  • تناول بعض الأدوية أو التعرض لبعض الكيماويات.
  • التعرض للإشعاعات.
  • أسباب أخرى غير معروفة.

انسداد طرق نقل الحيوانات المنوية

  • المعاناة من الالتهابات.
  • الإصابة بمشاكل وأمراض البروستات.
  • غياب أمبولة الأسهر، وهو أحد الأوعية الناقلة للمني.
  • قطع القناة المنوية.

المشاكل الجنسية(مشاكل الانتصاب والقذف)

  • المعاناة من القذف المبكر.
  • عدم القدرة على الانتصاب.
  • ضعف الانتصاب.
  • قلة النشاط الجنسي.
  • إصابات العمود الفقري.
  • جراحة البروستات.
  • إصابات الأعصاب.
  • تناول بعض أنواع الأدوية.

المشاكل الهرمونية

  • أورام الغدة النخامية.
  • نقص الهرمون المنشط للجسم الأصفر.
  • الإفراط في استخدام الستيرويدات.

مضادات الحيوانات المنوية

  • قطع القناة المنوية.
  • حدوث إصابة أو التهاب في البربخ.
  • وجود أسباب غير معروفة.


مشاكل المرأة التي تسبب تأخر الحمل

أما ما يتعلّق بالمرأة، فهو على النحو الآتي:[٢]

  • وجود التكيّسُ في المبايض، ويكون السبب نتيجة وجود خلل في الغدد الصماء، يكون العلاج إما جراحيًّا وإما دوائيًّا من خلال استشارة الطبيب المختص.
  • زيادة في إفراز هرمون الحليب، فهو يعمل على إضعاف عملية الحمل، ويكون علاجه عن طريق أدوية تعمل على تخفيض نسبة هذا الهرمون
  • السمنة الزائدة أو النّحافة المفرطة، ويتم علاج هذا الأمر من خلال برنامج غذائي متَّبع.
  • ظروف نفسية تؤثر على الزّوجة وتجعلها بعيدةً عن احتمال حدوث حمل في هذه الحالة.
  • انسداد في قناة فالوب المسؤولة عن إخصاب البويضة، ويكون العلاج بطريقة جراحيّة في الأغلب.
  • الغسل الفوري الذي تقوم به المرأة فور انتهاء الجماع، وهو ما يؤدي إلى قتل الحيوانات المنوية، لذلك يُنصح بالاستلقاء على الظهر مدة لا تقل عن ساعتين حتى تتمكّن الحيوانات المنويّة أخذ الفرصة للقيام بوظيفتها.
  • إجراء عملية جراحية في منطقة البطن قد تتسبب أحيانًا بإنشاء جراثيم، وبالتالي حدوث التصاقات تمنع من حدوث الحمل.
  • تناول المواد الحافظة كالمعلبات والمجمدات التي تؤثر على عملية الإنجاب كما أثبتت الأبحاث.


علاج تأخر الحمل

في 80% من حالات عدم الخصوبة، تكون المشكلة إما في عملية التبويض أو انسداد قناة فالوب أو مشاكل المني، ولكن في 5-15% من الحالات تكون الأسباب غير معروفة.[٣]

  • اتباع نظام غذائي متوازن لكلا الزوجين.
  • العمل على تهيئة النفس أثناء الجماع، وعدم الاكتئاب أو الشعور بالملل.
  • أن يكون لدى الزوجين الرغبة في الجماع.
  • المسارعة في أخذ المنشطات التي تساعد عملية الإخصاب لدى المرأة، وتقوية الحيوانات المنوية لدى الرجل.
  • تستخدم الجراحة في حالات الدوالي، أو انسداد الأسهر أو غيرها من القنوات المسؤولة عن نقل المني.
  • تناول المضادات الحيوية لعلاج العدوى والأمراض التي تصيب الأعضاء التناسلية.
  • يمكن استخدام العلاج النفسي في علاج المسببات النفسية، بالإضافة إلى استخدام الأدوية مثل مضادات الاكتئاب.
  • استخدام العلاج الهرموني، في حال كانت مستويات الهرمونات منخفضة أو مرتفعة.
  • استخدام الأدوية الهرمونية التي تساعد المرأة على التبويض.

يمكن استخدام طرق التخصيب الصناعي، وهناك عدة أنواع مثل:

  • التلقيح داخل الرحم (IUI): يجمع المني من الرجل، ويحقن مباشرة داخل رحم المرأة أثناء عملية التبويض.
  • التلقيح الاصطناعي (IVF): تجمع البويضة مع الحيوانات المنوية في مختبر، وتنمو لمدة 3-5 أيام، ثم توضع داخل رحم المرأة.
  • نقل الجاميتات عبر أنبوب فالوب (GIFT): تجمع البويضة مع الحيوانات المنوية في المختبر، ثم توضع مباشرة داخل قناة فالوب.


المراجع

  1. "Male infertility", andrologyaustralia.org, Retrieved 5-9-2018. Edited.
  2. "Female Infertility", http://americanpregnancy.org, Retrieved 5-9-2018. Edited.
  3. "Understanding Infertility -- Treatment", www.webmd.com, Retrieved 5-9-2018. Edited.