أعراض مرض كهرباء المخ

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٧ ، ٨ سبتمبر ٢٠١٩

كهرباء المخ

يتعرّض بعض الأشخاص للإصابة بنوبات تحدث نتيجة حدوث اضطرابات أو تغيّرات في كهرباء المخ فجأةً، إذ إنّه عند تكرار حدوث هذه النَّوبات مرّتين أو أكثر دون وجود سبب واضح لحدوثها يتمّ تشخيص الحالة بالإصابة بمرض الصرع، بالإضافة إلى أنّه يوجد العديد من المشكلات والاضطرابات الصحّية الأخرى التي يمكن أن تؤثّر على وظائف المخّ وتسبّب حدوث النوبات، مثل: الإصابة بحالات العدوى الشديدة، وارتفاع درجة حرارة الجسم، وحدوث هبوط أو ارتفاع حادّ في مستوى سكّر الدم، وتناول جرعات زائدة من الأدوية، وحدوث فشل الأعضاء كالفشل الكلوي الحاد، وغيرها الكثير.

للنّوبات عدّة أنواع مختلفة، إذ تختلف من حيث خطورتها، وشدّتها، ومدة استمراريّتها، والتي غالبًا يمكن أن تتراوح ما بين ثلاثين ثانيةً إلى دقيقتين تقريبًا، ومع التطوّر الكبير في المجال الطبّي وُجِدَت العديد من الطّرق التي تُعالَج بها هذه المشكلة، بالإضافة إلى أنّه يوجد العديد من الإجراءات الوقائية التي تفيد في التقليل من فرصة حدوث النّوبات.[١][٢]


أعراض كهرباء المخ

يوجد العديد من الأعراض والعلامات التي تظهر عند إصابة الشخص بزيادة كهرباء المخّ، ومن أهمّ هذه الأعراض ما يأتي:[٣]

  • المعاناة من حدوث رعشة وتشنّجات بصورة كبيرة، إذ لا يستطيع المصاب السّيطرة على جسمه.
  • إحساس المصاب بحدوث تشنّج في الحنجرة، تحديدًا في الليل.
  • المعاناة من اضطرابات في الكلام، مثل التأتأة، وإيجاد صعوبات في النّطق، والتأخّر في الكلام.
  • إيجاد صعوبة في التنفس خلال أوقات الليل.
  • معاناة الشخص المصاب من الدّوخة والصّداع باستمرار.
  • حدوث اضطرابات في الرّؤية.
  • معاناة المصاب من الهلوسات البصريّة والسمعيّة.
  • المعاناة من الأرق والمعاناة في الحصول على النّوم.
  • ضعف التّركيز لدى المصاب أو انعدامه.
  • المعاناة من حالة من الاكتئاب والقلق.
  • المعاناة من التقيّؤ والغثيان باستمرار.
  • التعرّض لحدوث خلل أو اضطرابات في السّمع لدى المصاب.
  • التعرّض لمشكلة السلس في البول.
  • التعرّض لحالة من الهيجان.
  • حدوث اضطراب في درجة حرارة جسم الشّخص المصاب.


الوقاية من التعرض للنوبات

في الحقيقة لا يمكن الوقاية من التعرّض لحدوث النوبات، لكن توجد بعض الإجراءات والنصائح التي يمكن أن تفيد في تقليل فرصة حدوثها، ومن أهمّ هذه الإجراءات ما يأتي:[٤]

  • الحرص على الحصول على قسط كافٍ من النّوم.
  • المحافظة على تناول الغذاء الصحّي والسّليم.
  • المحافظة على ممارسة التمارين الرياضة بانتظام.
  • التخفيف من التوتّر والقلق.
  • اتجنّب تعاطي المخدّرات.


علاج مرض كهرباء في المخ

يُعالَج مرض كهرباء المخ بالعديد من الطّرق المختلفة، وتعتمد طريقة العلاج على شدة النوبات ونوعها ودرجة تكرارها، وعمر الشّخص المصاب، وتاريخه المرضيّ، وحالته الصحية، واستجابته للعلاج المستعمل معه من قبل، وتجدر الإشارة إلى أنّ أغلب حالات مرض كهرباء المخ يمكن السيطرة عليها من خلال الأدوية، ومن أهم طرق علاج مرض كهرباء المخّ ما يأتي:[٥][٦]

  • الأدوية المضادة للصرع: يمكن اللجوء إلى هذه الأدوية لتقليل عدد النَّوبات التي يمكن أن يتعرّض لها المصاب، وفي بعض الحالات يمكن لهذه الأدوية أن تشفيها تمامًا، وتتوفّر عدّة أنواع قديمة للأدوية المضادة للصّرع، مثل: فينيتوين، وفينوباربيتال، وكاربامازيبين، وديازيبام، وبريميدون، وإيثوسوكسيميد، بالإضافة إلى أنّه توجد بعض الأدوية الجديدة، مثل: بريغابالين، وفيلباميت، ولاموترجين، وتياجابين، وغيرها.
  • العلاج بتحفيز العصب المبهم: يُجرى هذا العلاج من خلال تركيب جهاز صغير على الصّدر، يُرسل هذا الجهاز إشاراتٍ كهربائيّةً لتحفيز هذا العصب، إذ إنّ ذلك يفيد في منع حدوث النَّوبات.
  • العلاج الجراحي: يمكن في بعض الحالات اللجوء إلى الإجراء الجراحي لتعديل البؤرة المضطربة التي تسبّب نوبات الصّرع أو إزالتها.
  • الغذاء الكيتوني: يعرف بأنّه غذاء يحتوي على نسبة عالية من الدّهون ونسبة منخفضة من الكربوهيدرات، ومن الجدير بالذّكر أنّه توجد فئة كبيرة من المصابين بمرض الصرع يستجيبون لهذا النّوع من الغذاء.


المراجع

  1. "Seizures", mayoclinic, Retrieved 2019-7-25. Edited.
  2. "Overview of Convulsions", verywellhealth, Retrieved 2019-7-25. Edited.
  3. "Seizure Disorders and Epilepsy", urmc.rochester, Retrieved 2019-7-25. Edited.
  4. "What Causes Seizures?", healthline, Retrieved 2019-7-25. Edited.
  5. "Everything You Need to Know About Epilepsy", healthline, Retrieved 2019-7-25. Edited.
  6. "Treatment for Epilepsy", medicinenet, Retrieved 2019-7-25. Edited.