أفضل علاج للقشرة وتساقط الشعر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٤٨ ، ٢٤ سبتمبر ٢٠١٩

القشرة وتساقط الشعر

القشرة حالة تصيب فروة الرأس تؤدّي إلى ظهور رقائق الجلد، والتي قد تكون مصحوبةً بالحكّة، وتحدث القشرة نتيجةً لعدّة أسباب، كما توجد عوامل مختلفة تزيد من خطر الإصابة بقشرة الرّأس، مثل: وجود بعض الأمراض الجلديّة، واستخدام منتجات الشّعر غير المناسبة، وقد تكون قشرة الرأس مُحرجةً ويصعب علاجها، ومع ذلك تتوفّر العديد من العلاجات التي لا تحتاج إلى وصفة طبّية، لكن يجب مراجعة الطبيب في الحالات الأكثر خطورةً.[١]

يتكوّن الشعر من بروتين يسمّى الكيراتين يُنتج في بصيلات الشعر في الطبقة الخارجية من الجلد، وبين كل فترة وأخرى تخرج الخلايا القديمة من خلال سطح الجلد، ممّا يسبّب تساقط الشعر، ثمّ تُنتج البصيلات خلايا شعر جديدة، ويفقد الشّخص ما يصل إلى 100 شعرة يوميًا، فقد يرى الشخص هذا الشعر المتساقط على أكتافه، أو على فرشاة الشعر، وهذا الأمر طبيعي، إذ إنّ لكلّ جريب دورة حياة يمكن أن يتأثّر بالعمر والمرض ومجموعة واسعة من العوامل الأخرى.[٢]


أفضل علاج للقشرة وتساقط الشعر

يمكن توضيح ذلك كالآتي:


علاج قشرة الرأس

يمكن علاج قشرة الرأس بالعديد من الطرق، منها:[١]

  • العلاجات المنزلية، إذ يوجد العديد من الطرق المنزلية التي تساعد على إيقاف القشرة، عن طريق إبطاء تكاثر خلايا الجلد أو الحدّ من تكاثر الفطريات التي قد تكون السبب، بالاعتماد على عمر المريض وشدّة الحالة، ومن هذه التغييرات والعلاجات المنزليّة الآتي:
    • إدارة الإجهاد، يمكن أن يؤدّي الإجهاد والتوتر إلى تشكّل قشرة الرأس لدى بعض الأشخاص، لذا فإنّ إدارة الإجهاد بصورة أفضل يمكن أن تقلّل الأعراض.
    • الغسيل اليومي لفروة الرأس باستخدام الشامبو يساعد على التخلّص من القشرة.
    • التعرّض القليل لأشعّة الشمس يمكن أن يكون مفيدًا في علاج قشرة الرأس.
    • استخدام زيت شجرة الشاي.
  • العلاج الدّوائي، ويشمل الآتي:
    • استخدام مستحضرات فروة الرّأس، لكن قبل استخدام الشامبو المضاد للفطريات يجب على الأفراد محاولة إزالة أي بقعٍ قشرية على فروة الرأس، فذلك سيزيد من فعالية الشامبو، إذ تحتوي معظم أنواع الشامبو المضادة للقشرة أو الفطريات على أحد المكوّنات النشطة الآتية:
      • الكيتوكونازول، مضادّ فعّال للفطريات، ويمكن استخدام الشامبو الذي يحتوي على هذا المكوّن في أي عمر.
      • كبريتيد السيلينيوم، الذي يقلّل من إنتاج الزيوت الطبيعية في الغدد في فروة الرأس، ويعدّ فعّالًا في علاج قشرة الرّأس.
      • بيريثيون الزّنك، وهو يبطئ نمو الفطريات.
      • قطران الفحم، يحتوي على عامل مضادّ للفطريات.
      • أحماض الساليسيليك؛ فهي تساعد فروة الرأس على التخلّص من خلايا الجلد الميتة.


علاج تساقط الشعر

يمكن علاج تساقط الشعر بعدّة طرقٍ، منها:[٣]

  • الأدوية، إذا كان تساقط الشعر ناتجًا عن مرض أساسي يكون علاج المرض ضروريًا، وقد يشمل ذلك الأدوية لتقليل الالتهاب، مثل البريدنيزون، ومن الأدوية المتاحة لعلاج تساقط الشّعر ما يأتي:
    • مينوكسيديل، الذي يكون على شكل سائل أو رغوة يجري فركها على فروة الرأس يوميًا.
  • فيناستريد، وهو معتمد للرجال.
  • جراحة زرع الشّعر، ففي أكثر أنواع تساقط الشعر شيوعًا لا يتأثّر إلا الجزء العلوي من الرأس، لذا يمكن إجراء عمليّة زرع الشعر، إذ يُزيل طبيب الجلديّة أو جرّاح التجميل بقعًا صغيرةً من الجلد، كلّ منها يحتوي على عدّة بصيلات من الشّعر أو واحدة من الجزء الخلفي أو الجانب من فروة الرّأس، ثمّ يزرع بصيلات الشعر في القسم الذي لا يحتوي على شعر.
  • العلاج بالليزر، يعتمد على أشعّة الليزر في معالجة تساقط الشعر الوراثي عند الرجال والنساء، إذ يحسّن كثافة الشعر.


المراجع

  1. ^ أ ب "How to treat dandruff", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 13/8/2019. Edited.
  2. "Understanding Hair Loss -- the Basics", www.webmd.com, Retrieved 13/8/2019. Edited.
  3. "Hair loss", www.mayoclinic.org, Retrieved 13/8/2019. Edited.