ألم الشهر الثامن من الحمل

الشهر الثامن من الحمل

الشهر الثامن من الحمل هو الشهر الثاني من الثلث الثالث والأخير في الحمل، وهو الشهر السابق لشهر الولادة، لهذا يبدأ قلق الأم وتوترها، فهي تقترب من الولادة وتفكر كثيرًا، وتكون مستعدة ومتحم~سة لاستقبال جنينها الذي أحست به طوال هذه الأشهر الثمانية، وفي الشهر الثامن قد تظهر على الحامل بعض من أعراض الولادة في صورة مرحلة تحضيرية؛ إذ يتّسع البطن والحوض، ويتورم الثديان، وقد تُحسّ الحامل ببعض التقلصات والآلام في الظهر والساقين، مع ارتفاع في معدل نبضات القلب؛ بسبب زيادة إنتاج الدم خلال هذا الشهر.[١]


ألم الشهر الثامن من الحمل

إنّ الشعور بألم الشهر الثامن من الحمل طبيعي، ومصدره تغيّر جسم الأم تناسبًا مع تقدّم الحمل والاقتراب من الولادة، وأكثر ما تشعر به الأم خلال هذا الشهر هو المغص وألم الحوض؛ خاصّةً فوق عظم العانة وبين الوركين، مع امتداد الألم إلى الظهر والجوانب في بعض الأحيان، وبعضهن قد يشعرن بألم في منطقة العجان (الجزء الواصل بين الشرج والمهبل)، وقد ينتشر الألم إلى الفخذين مع سماع صوت قرقعة من الحوض.

وتكون هذه الآلام أشدّ ما يمكن في حالات المشي، والتقلّب خلال النوم، وصعود الدرج، أمّا إذا كانت الحامل مصابةً بآلام في الظهر والحوض لأسباب أخرى فقد تتفاقم هذه الآلام خلال هذا الشهر.[٢]


أعراض الحمل في الشهر الثامن

تشعر الحامل في الشهر الثامن بالكثير من التغيرات في جسمها مع الشعور ببعض الأعراض التي لم تعتد أن تشعر بها، حيث الشهر الثامن له أعراض خاصة، ومنها:[٣]

  • صعوبة في التنفس.
  • كبر حجم البطن، مما يضغط على الحجاب الحاجز.
  • ظهور الدوالي في ساقَي الحامل (بروز الاوردة خارج الساقين).
  • ارتفاع احتمال الإصابة بـالبواسير؛ بسبب ضغط الرحم على المستقيم، مما يسبب تهيجًا في الشرج وحكة.
  • الإصابة بالإمساك.
  • تقلصات براكستون هيكس (ألم في البطن يشبه تقلصات الدورة الشهرية)، وهي إنذارات باقتراب الولادة، وتُعرَف بآلام الطلق.
  • الشعور بحرقة المعدة.
  • تسرّب البول في حالات الكحة والعطس؛ بسبب كثرة ضغط الرحم على المثانة.


تخفيف آلام الشهر الثامن من الحمل

قد تتساءل بعض الحوامل عما يمكن فعله للتقليل من آلام الشهر الثامن من الحمل، خاصّةً آلام الحوض الذي يتّسع كلما تقدّمت سنّ الحمل لاستيعاب حجم الجنين، لهذا يجب أن تعرف الحامل أنه يجب ألا تلجأ إلى الأدوية للتقليل من الألم، بل توجد بعض النصائح التي تقلل من هذه الآلام، وفي ما يلي بعض منها:[٤]

  • تقليل الحركة السريعة والمفاجئة، خاصةً في منطقة الخصر.
  • اللجوء إلى الحمام الدافئ، وتسليط الماء الدافئ على الظهر.
  • التدليك الخفيف للظهر.
  • ارتداء حزام دعم الأمومة، وهو حزام خاص بالحوامل يدعم الحوض، ويقلل من حدة تقلصات الرحم على الحوض والظهر.
  • تجنب الأحذية العالية أو المسطحة، وارتداء الأحذية ذات الارتفاع البسيط عن الأرض واختيار النوع الطبي منها.
  • اللجوء إلى الرياضة، خاصةً تمارين الاستراخاء ورياضة الحوامل.


متى يجب مراجعة الطبيب؟

كما أنّ ألم الحوض والظهر والبطن في الشهر الثامن أمر طبيعي لا يدعو إلى القلق، لكنّ أعراض ظهورها مؤشر إلى حدوث خلل ما في الحمل، وعند ظهور أي منها لا بد من مراجعة الطبيب لمعرفة السبب وعلاجه، وفي ما يلي أهم هذه الأعراض:[٤]

  • خروج إفرازات خضراء أو دموية.
  • ارتفاع درجة الحرارة أو الشعور بالقشعريرة.
  • التقيؤ، والغثيان، والدوار.
  • النزيف.
  • تورم اليدين والوجه فجأةً.
  • انخفاض حركة الجنين في الساعة الواحدة عن الوضع المعتاد له.
  • تكرار التقلصات لتكزن أكثر من أربع مرات في الساعة ولساعتين متتاليتين.
  • الإصابة بالصداع الشديد.
  • تأثير الألم في الحركة والمشي.


احتياطات ومحاذير الشهر الثامن من الحمل

يوجد بعض الإجراءات الوقائية التي تُنصَح الحامل باتباعها في الشهر الثامن من الحمل، ومن هذه الإجراءات ما يلي[٥]:

  • تجنب الوقوف لفترة طويلة.
  • تسجيل عدد المرات التي يتحرك فيها الطفل، فإذا لم تشعر الحامل بأي حركة لبعض الوقت، يمكن تناول شيئًا حلوًا لأن اندفاع السكر يجعله يتحرك.
  • الابتعاد عن التوتر.
  • الإقلاع عن التدخين وشرب الكحول.
  • شرب الكثير من السوائل.
  • الراحة قدر الإمكان.
  • عدم الاستلقاء على الظهر.
  • المحافظة على نظافة الفم.
  • تناول وجبات صغيرة على فترات منتظمة.
  • عدم رفع أشياء ثقيلة.
  • ممارسة المشي وتمارين كيجل لتقوية عضلات الحوض.
  • تجنب تناول أي دواء بدون مراجعة الطبيب.
  • ارتداء أحذية مريحة ومسطحة وملابس فضفاضة تسهّل التنفس.
  • تجنب تنظيف فضلات القطط لأنها يمكن أن تسبب داء المقوسات.
  • تجنب التعرض للمواد الكيميائية.


المراجع

  1. Natalie Silver (18-10-2017), "33 Weeks Pregnant: Symptoms, Tips, and More"، www.healthline.com, Retrieved 17-7-2019.Edited.
  2. "Pelvic pain in pregnancy", www.nhs.uk,28-7-2016، Retrieved 17-7-2019.Edited.
  3. "What happens in the eighth month of pregnancy?", www.plannedparenthood.org, Retrieved 17-7-2019. Edited.
  4. ^ أ ب Rebecca Felsenthal Stewart (22-12-2018), "Pelvic Pain During Pregnancy"، www.parents.com, Retrieved 17-7-2019.Edited.
  5. "8 Months Pregnant: Symptoms, Baby Development And Diet Tips", momjunction, Retrieved 02-06-2020. Edited.

385 مشاهدة