أين يوجد فيتامين ب1

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٨ ، ١٨ أبريل ٢٠١٩

فيتامين ب1

يعرف فيتامين (ب1) باسم الثيامين، وهو أحد فيتامينات (ب) التي تذوب في الماء، إذ إنّه ينتقل عن طريق الدّم إلى أجزاء الجسم المختلفة، ويمكن إفراز الكثير من الكميات الزائدة منه في البول، ويعدّ من الفيتامينات المهمّة لجسم الإنسان، إذ يفيد في أيض الكربوهيدرات لاستعمالها كمصدرٍ للطاقة، بالإضافة إلى دوره المهم في وظائف الأعصاب، والقلب، والعضلات، إذ يُعدّ أساسيًا في عملية استقلاب الجلوكوز في الجسم.[١]


مصادر فيتامين ب1

يتميّز فيتامين (ب1) بأنّه يتوفّر في العديد من المصادر الغذائية، بالإضافة إلى أنّه يُضاف إلى حليب الأطفال الصناعيّ، ومن الجدير بالذّكر أنّه عند تسخين الطّعام يؤدي ذلك إلى انخفاض كميّة الثيامين الموجودة فيه، لذلك من المفضّل تناوله من مصادر نيئة دون طبخ، بالإضافة إلى أنّ طبيعة فيتامين (ب1) تذوب في الماء، ممّا يؤدّي إلى أن تذوب كميّة كبيرة منه خلال الطّهي بالماء، ومن أبرز المصادر الغذائية الغنية بفيتامين (ب1) ما يأتي:[٢]

  • حبوب الفطور المدعّمة بالثيامين: إذ تزوّد الحصة الواحدة من حبوب الفطور الجسم بـ 1.5 ملغرام من احتياجاته من فيتامين (ب1).
  • السّلمون المرقّط: إذ إنّه يزوّد الجسم بـ 85 غرامًا من احتياجاته من فيتامين (ب1).
  • الفاصولياء السوداء: إذ يزوّد نصف الكوب من الفاصولياء السّوداء المسلوقة الجسم بـ 0.4 ملغرام من فيتامين (ب1).
  • سمك التونة: إذ يزوّد التُّنّ أزرق الزعنفة (الذي يعد نوع من أنواع التونا) المطبوخ الجسم بـ 0.2 ملغرام من احتياجاته من فيتامين (ب1).
  • الأرز البني: إذ يحتوي نصف كوبٍ من الأرز البني ذي الحبة الطّويلة على 0.1 ملغرام من احتياج الجسم من فيتامين (ب1).
  • خبز القمح الكامل: إذ تزوّد القطعة الواحدة من خبز القمح الكامل الجسم بـ 0.1 ملغرام من احتياجاته من فيتامين (ب1).
  • عصير البرتقال: إذ يحتوي الكوب الواحد من عصير البرتقال على0.1 ملغرام من احتياج الجسم من فيتامين (ب1).
  • بذور دوار الشّمس: إذ تزوّد 28 غرامًا من بذور دوار الشمس المحمّصة الجسم بـ 0.1 ملغرام من احتياجاته من فيتامين (ب1).
  • لحم البقر: إذ تزوّد القطعة الواحدة من السّتيك المأخوذة من الفخذ الخلفيّ للبقر والخالية من الدّهن الجسم بـ 0.1 ملغرام من احتياجاته من فيتامين (ب1).
  • لبن الزّبادي: إذ يزوّد الكوب الواحد من لبن الزبادي قليل الدّسم الجسم بـ 0.1 ملغرام من احتياجاته فيتامين (ب1).
  • دقيق الشوفان: إذ يزوّد نصف الكوب من دقيق الشوفان غير المدعّم الجسم بـ 0.1 ملغرام من احتياجاته من فيتامين (ب1).
  • الحليب: إذ يحتوي الكوب الواحد من الحليب، والذي يحتوي على نسبة دسم 2%، على 0.1 ملغرام من احتياجات الجسم من فيتامين (ب1).
  • الشّعير المقشور: إذ يزوّد الكوب الواحد من الشّعير المقشور المطبوخ الجسم بـ 0.1 ملغرام من احتياجاته من فيتامين (ب1).


أعراض نقص فيتامين (ب1)

يوجد العديد من الأعراض والعلامات التي تنتج عن نقص فيتامين (ب1)، إذ يحدث نقص فيتامين (ب1) نتيجة مجموعة من العوامل من أهمها الإصابة بمرض السكري، أو التقدّم بالعمر، أو الإصابة بفيروس عوز المناعة البشري، أو الخضوع لغسيل الكلى، أو الإكثار من مدرّات البول، وغيرها من العوامل الأخرى، ومن أهم أعراض نقص فيتامين (ب1) ما يأتي:[٣]

  • فقدان الشّهية: يلعب فيتامين (ب1) دورًا مهمًّا في تنظيم شعور الإنسان بالشّبع، إذ يسبّب نقص فيتامين (ب1) شعور الجسم بالامتلاء والشبع، وقد أظهرت بعض الدّراسات أنّ نقص فيتامين (ب1) يؤدّي إلى التقليل من كميّة الطّعام المتناولة.
  • الشّعور بالتعب والإجهاد: يلعب فيتامين (ب1) دورًا مهمًّا وكبيرًا في تحويل الطّعام إلى طاقة، ونقص فيتامين (ب1) يؤدّي الى الشّعور بالإرهاق والتّعب العام.
  • الشّعور بالإحباط: يعدّ الشّعور بالإحباط من أوّل الأعراض التي تظهر على الأشخاص الذين يعانون من نقص بفيتامين (ب1) وأبرزها، ويظهر بعد أيام أو أسابيع قليلة من الإصابة به، وتجدر الإشارة إلى أنّ هذا العرض قد يظهر نتيجة الإصابة ببعض المشكلات الصّحية.
  • انخفاض ردود الفعل: يؤثّر نقص فيتامين (ب1) سلبًا على أعصاب الحركة عند الإنسان، إذ يؤدّي تركه دون معالجة إلى حدوث ضررٍ في الجهاز العصبي، ممّا يؤدّي بدوره إلى حدوث تغيّرات في ردود الفعل.
  • الشّعور بالتنميل، أو بالخدران في السّاقين والذراعين: تعتمد الأعصاب الطرفيّة التي تصل الذّراعين والسّاقين بصورة أساسيّة على فيتامين (ب1)، إذ يؤدّي نقصه إلى إلحاق الضّررٍ في هذه الأعصاب.


المراجع

  1. Christian Nordqvist (2017-11-22), "What is thiamin, or vitamin B1?"، medicalnewstoday, Retrieved 2019-3-23. Edited.
  2. "Thiamin", ods.od.nih, Retrieved 2019-3-23. Edited.
  3. Kaitlyn Berkheiser (2018-3-18), "11 Signs and Symptoms of Thiamine (Vitamin B1) Deficiency"، healthline, Retrieved 2019-3-23. Edited.