اعراض اللحمية في الرحم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٩ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨
اعراض اللحمية في الرحم

الرحم هو العضو التناسلي الموجود لدى المرأة والتي يمكنها من خلاله الحمل والولادة وإحتواء الجنين لمدة تسعة أشهر كاملة،

وقد يتعرض رحم الأنثى للإصابة بما يسمى باللحمية في الرحم،

فما هي لحمية الرحم؟ وما هي أسبابها؟ وكيف يمكن علاجها؟

اللحمية في الرحم:


يشير مصطلح اللحمية في الرحم إلى وجود ورم من النوع الحميد في جدار الرحم وعنق الرحم،

وعنق الرحم هو عبارة عن الممر بين الرحم والمهبل،

وتسمى هذه اللحميات بالزوائد اللحمية لكونها عبارة عن نمو زائد في جدران الرحم،

وتكون هذه الزوائد على شكل قطع لحمية صغيرة حمراء اللون كالأصبع ذات ملمس ناعم،

وإذا لم يتم الكشف المبكر عن وجودها فإن هذه الزوائد اللحمية ستستمر بالنمو والزيادة لتتعدى لعنق الرحم وقد تصل المهبلفي بعض الحالات.

اسباب ظهور اللحمية في الرحم:


تكاد تكون أسباب الإصابة بلحمية الرحم مجهولة وغير واضحة ومحددة،

ولكن هناك مجموعة من الأسباب والعوامل التي تزيد من فرصة ظهور هذه اللحميات في الرحم لدى الأنثى،

ومن هذه الأسباب زيادة نسبة الأستروجين عن المستوى الطبيعي في الجسم مما يؤدي إلى حدوث احتقان للدم في عنق الرحم مسبباً شكل هذه اللحميات،

أو بسبب وجود انسداد في قناتي فالوب، ومن الأسباب الأخرى حدوث التهاب في عنق الرحم خصوصاً الالتهابات المزمنة الموجودة على المدى الطويل،

و قد تحدث هذه اللحميات بسبب عدوى بكتيرية أو فيروسية تسبب التهابات في الرحم وعنق الرحم،

كما أنه لوحظ أن الفتيات اللاتي يتزوجن بسن الثلاثين أكثر عرضة للإصابة باللحميات في الرحم من الفتيات اللاتي يتزوجن بسن العشرين، وكذلك الأمر لمن يدركن سن اليأس بوقت متأخر، ويعود السبب في كلتا الحالتين لإنتظام الدورة الشهرية وعدم إعتراضها بحمل أو رضاعة حيث أن الحمل يقلل من فرصة الإصابة بلحمية الرحم بنسبة 50% .

أعراض وجود لحمية في الرحم:


- إن أكثر الأعراض شيوعاً عن وجود لحمية في الرحم هو حدوث نزيف مهبلي غير طبيعي بين فترات الطمث أو بعد انقطاع الطمث وفي حالات ما بعد الجماع بين الزوجين أو بعد الإغتسال.

- قد يكون هناك إفرازات مهبلية صفراء ذات قوام مخاطي.

- تعمل اللحميات على عدم انتظام في الدورة الشهرية.

- الشعور بألم في الرحم وأسفل البطن قد تزيد أثناء الجماع.

- تأخير الحمل لكونها تعيق عملية مرور الحيوانات المنوية مما يؤدي إلى عدم اتمام عملية الإخصاب.

التشخيص والعلاج:


على المرأة التوجه للطبيب في حال لاحظت أي من الأعراض السابقة الدالة على وجود لحمية في الرحم، وفي حال بينت الفحوصات وجد لحيات في الرحم فإن الطبيب سيلجأ لإجراء عملية إستئصال لهذه اللحميات بإستخدام المنظار للتخلص من هذه اللحميات في الرحم حيث أنه لا يوجد أية عقاقير أو أدوية طبية لإزالة لحميات الرحم.

ملاحظة: هذه المعلومات لا تغني عن زيارةالطبيب